يد مصر ذهبية
محمد يوسف
12
125
يد مصر ذهبية
الأحلام أصبحت واقعًا.. والتوقعات تحققت.. والشباب مواليد96 أصبحوا علي قمة منافسات كرة اليد الأوليمبية والإقليمية وحاليا يعيدون ما تحقق.. والبداية كانت قارية في كينيا.

الحصول علي ذهب بطولة الأمم الأفريقية التاسعة عشرة التي انتهت مؤخراً في كينيا هو بداية مشوار منتخب شباب اليد للمحافظة علي القمة العالمية والاحتفاظ بالذهب الأوليمبي في منافسات دورة الألعاب الأوليمبية للشباب التي تقام في الصين خلال شهر أغسطس المقبل والدفاع عما تحقق خلال دورة الألعاب الأوليمبية التي أقيمت في سنغافورة عام 2012.

واستمرار إنجازات منتخب شباب اليد مواليد 96 لم يكن وليد المصادفة أو ضربة حظ لأنه في أول ظهور لهذا المنتخب عام 2009 عندما كانوا نفس اللاعبين في منافسات كرة اليد المصغرة أطلق عليهم مسمي فريق (الحلم) واستطاع هؤلاء اللاعبون تحويل الحلم إلي واقع بتحقيقهم ألقابا أوليمبية ودولية لأول مرة لكرة اليد المصرية، فمع المركز الأول والميدالية الذهبية لأوليمبياد سنغافورة حصل نفس اللاعبين لأول مرة أيضاً علي لقب دورة ألعاب البحر المتوسط والتي تعتبر منافساتها علي نفس قوة منافسات الأوليمبياد لأنها تضم في منافساتها عمالقة اللعبة في العالم ولأول مرة في تاريخ بطولات البحر المتوسط تجمع دولة واحدة لقبي الكبار والناشئين في بطولتين متتاليتين فقد فاز المنتخب المصري الأول بلقب بطولة البحر المتوسط في ميرسين قبل أن يحقق منتخب الناشئين إنجازه التاريخي علي الأراضي الإيطالية.

وبجانب ذلك احتكر منتخبا الناشئين والشباب في كرة اليد المراكز الأولي في جميع المنافسات الدولية رسمية كانت أو ودية. وفي المنافسات الأخيرة التي اختتمت بالعاصمة الكينية نيروبي قبل أيام قليلة توج المنتخب بلقب البطولة مع الاستحواذ علي تذكرة السفر إلي الصين كممثل وحيد للقارة الأفريقية بأوليمبياد الشباب كما حصل علي المكان الأول من بين ثلاثة أماكن ممثلين للقارة السمراء في بطولة العالم المقبلة. أما منافسات أمم أفريقيا فقد جاءت جميع نتائجها لمصلحة المنتخب الوطني دون منافسة تذكر من تونس أو الجزائر أو أنجولا عمالقة اللعبة أفريقيًا، وبدأ أبطال مصر طريق الذهب باحتلال قمة المجموعة الأولي التي تضمت معه منتخبي غينيا الذي فاز عليه بنتيجة 83 ــ 12 وليبيا الذي اكتسحه بنتيجة 33 ــ 61.

وتأهل بذلك إلي الدور نصف النهائي ليتقابلوا مع نظيرة التونسي للعب علي الوصول للمباراة النهائية، وحتي لا يترك أبطال مصر ومديرهم الفني عمرو الجيوشي فرصة للمنتخب التونسي الشقيق للدخول في أجواء المباراة كانت اليد الأعلي لأبطال مصر من الدقيقة الأولي حتي صافرة حكم اللقاء الذي انتهي بنتيجة 62 ــ 91، ليكون لقاء القمة الأفريقية أمام المنتخب الجزائري الشقيق الذي وصل للمباراة النهائية بعد فوزه علي نظيره الأنجولي في الدور نصف النهائي والتغلب علي المنتخب التونسي قبل ذلك في دور المجموعات، وكان لقاء النهائي للمنتخب الوطني هو الفيصل في تحويل الحلم إلي واقع ولذلك سيطروا علي المباراة أمام محاربي الصحراء منتخب الخضر بفضل تكتيكات المدير الفني التي تتغير أكثر من مرة خلال الشوط الواحد وظهور ماكينة أهداف جديدة للمنتخب الوطني متمثلة في النجم الصاعد علي حسن لينتهي اللقاء بنتيجة 62 ــ 22.

ومع تحقق اللقب الأفريقي واستمرار أبطال مصر الشباب في تحقيق الذهب والصعود لخطوة أعلي في المنافسات الأوليمبية والعالمية يضع جيل شباب اليد أنفسهم علي قمة الهرم بواقعية الألقاب والمراكز التي تم تحقيقها خلال السنوات الخمس الماضية.. والاحتفاظ بالقمة علي مدي السنوات الماضية يضعهم في بؤرة الاهتمام من قبل منتخبات القمة عالميا قبل المنتخبات الضعيفة التي تبحث عن الظهور بتقديم مستوي جيد أمام منتخبات القمة.. وإذا كان الحلم تحقق وأصبح واقعًا فإن الأبطال قادرون علي الاستمرار علي قمة كرة اليد الأوليمبية والعالمية. ومن ينظر لاستعدادات منتخب الشباب قبل خوض منافسات الأمم يجد أنها كانت ضعيفة جداً ولم ترق لنصف استعدادات الدول المنافسة وقد تمثلت في معسكر مغلق وحيد في الإسكندرية تم خلاله لقاء ودي وحيد أمام النادي الأهلي بطل دوري المحترفين ثم لقاء آخر في القاهرة أمام المنتخب الليبي الذي كان يعسكر في دار اتحاد الشرطة الرياضي ومع ذلك تحقق المطلوب في كينيا.

وتمثلت البعثة المصرية خلال البطولة من رئيس البعثة ناصر السويفي عضو مجلس إدارة الاتحاد مع الجهاز الفني بقيادة المدير الفني عمرو الجيوشي وشهاب الحسيني مساعد مدرب وأحمد حسنين إداريا وعمرو عصام أخصائي العلاج طبيعي واللاعبين في حراسة المرمي محمد صبحي أحمد ومحمد عصام مصطفي واللاعبين عبدالحميد السيد عبدالحميد وأحمد محمود أحمد وعلي حسن أنيس وشادي محمود خليل ويوسف رأفت محمد ويحيي خالد محمود وبسام وائل محمد وعمر نادر حمدي وهادي خالد محمد ويزيد مصطفي محمد وعمر أحمد محمد وأحمد عبدالغني ونور خالد جابر وأحمد محمود حسين.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
الموضوعات الأكثر قراءة