الناجحون في الأهلي
محسن لملوم
12
125
محمود طاهر رئيس مجلس الإدارة الجديد أشار إلي أنه قبل أي شيء يتوجب عليه أن يتقدم بالشكر لكل أعضاء الجمعية لعمومية للنادي الأهلي والتي منحته الثقة بشكل كبير وبفارق كبير جدا من الأصوات عن منافسه، مشيرا إلي أن هذه الثقة تحمله الكثير من المسئولية علي عاتقه وعاتق كل أفراد القائمة التي نجحت كلها وبشكل فاق كل التوقعات.

وأضاف طاهر أن مجلسه الجديد بدأ عمله منذ اليوم الأول لهم في المهمة الجديدة خاصة أن الفترة الحالية في النادي تحتاج إلي عمل وجهد كبيرين، وطالب طاهر أعضاء الجمعية العمومية بأن تحاسبه بعد عام واحد من توليهم المهمة وألا يصبروا عليه حتي نهاية السنوات الأربع، مشيرا إلي أنه وكل أفراد قائمته لديهم حماسة كبيرة لعمل كل ما يفيد النادي حتي يبقي علي قمة الأندية المصرية والأفريقية.

وحول الأقاويل التي تؤكد أن أعضاء المجلس الجديد سيسعون لتصفية الحسابات مع بعض الأفراد داخل النادي أكد طاهر أن شعار مجلسه هو لا إقصاء لأحد لأن الكل أبناء الأهلي والبقاء سيكون فقط لمن يستطيع خدمة النادي، أما غير ذلك فلا مكان لأحد بالنادي إلا إذا كان سيضيف له أو يفيده ويخدمه. وحول مشكلات العمال التي تفاقمت في الفترة الأخيرة خاصة مع الأزمة المالية والتي بسببها تأخر صرف مستحقات بعض العمال قال طاهر إن أول قراراته تتعلق بمنح كل العمال حقوقهم المالية وليس هم فقط بل أيضا كل من له استحقاقات مالية سواء كانوا لاعبين أو جهازا فنيا أو أي أحد آخر، ونفي طاهر أن تكون هناك إقالة للجهاز الفني للفريق الأول لمجرد أنه كان اختيار المجلس السابق مؤكدا أن الجهاز الفني لا يتغير بتغير الإدارة لأن الجميع من أبناء الأهلي والكل يخدم بقدر ما يستطيع وفي حدود منصبه الذي يتولاه.

واختتم طاهر كلامه بأن أعضاء الجمعية العمومية بالنادي ضربوا المثل الكبير في ولائهم للنادي الأهلي عندما حضروا بأعداد كبيرة في الانتخابات ومنحوا قائمته الأفضلية والأولوية وهو ما يثقل من مهمته ومهمة قائمته التي أصبح يتعين عليها رد الجميل بكل ما يفيد النادي في الفترة المقبلة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق