قطر لن تنظم المونديال
عبدالشافى صادق
12
125
قطر لن تنظم المونديال
كل الناس كانوا يعرفون المواعيد التي حددها الأمريكي مايكل جارسيا رئيس لجنة التحقيق في لجنة القيم والأخلاق بالاتحاد الدولي لكرة القدم لوضع النقاط فوق الحروف وقطع الشك باليقين في موضوع الفساد القطري وتنظيم المونديال في 2022

فالمدعي العام الأمريكي هو الذي أصدر البيان في الأول من يونيو الماضي من سلطنة عمان التي كان موجودًا بها للتحقيق مع المسئولين القطريين علي أرض محايدة.. وفي البيان قال جارسيا إنه سلم غرفة التحقيق الجزء الأول من التحقيقات بالرشي والفساد القطري في التاسع من شهر يونيو، وأن التقرير النهائي سوف يتم تسليمه للغرفة القضائية برئاسة القاضي الألماني ياكوف إيكر يوم 21 يوليو أي بعد نهاية مونديال البرازيل بأسبوع، وأن الغرفة القضائية ستقولها كلمتها بعدها مباشرة.

وظل العالم في حالة ترقب وانتظار يوم الاثنين الماضي الذي وافق هذا التاريخ لمعرفة الحكم النهائي في القضية التي تشير كل الأدلة إلي إدانة قطر وبعض المسئولين في الفيفا بالفساد والرشوة، وهو مايؤكد أن إسناد تنظيم كأس العالم لقطر كان عملاً غير أخلاقي وفاسدًا.. وهذا ليس كلامي ولكن ما تم تسريبه من التحقيقات يؤكد هذا الفساد والخروج عن الأخلاق.

والدليل أن هناك أكثر من عشرة مسئولين في اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي لكرة القدم تم إيقافهم وعقابهم بسبب الموضوع القطري.. فكان العقاب واجبًا علي أعضاء الفيفا الفاسدين والذين تم إيقافهم أو عزلهم من مناصبهم مثل التونسي سليم علولو والمالي أمادو دياكيتي وأوهو نجالو فوسيمالوهي من تونجا والنيجيري أموس أدامو والتاهيتي رينالد تيماري والتايلاندي ماكودي وأخيرا جاك ورنر النائب الأول لرئيس الفيفا والقطري بن همام وحاليًا هناك قرار بإيقاف القيصر الألماني بيكنباور.. مايكل جارسيا رصد في تحقيقه الكثير من الوثائق والكثير من الأدلة التي تدين قطر ورصد الكثير من ملفات الفاسدين في الفيفا ومنهم 30 شخصية أفريقية.

وهو ما يجعلني واثقًا من سحب تنظيم المونديال من قطر.. وقرار الفيفا الأخير بتأجيل القرار النهائي لهذا الملف الفاسد والعفن إلي سبتمبر المقبل فسره بالبعض بإتاحة الفرصة لقطر لتقديم رشوة جديدة لفاسدين جدد.

رابط دائم: 
كلمات البحث:
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق