ريال مدريد بدون طعم.. ليه؟
عاطف عبد الواحد
12
125
ريال مدريد بدون طعم.. ليه؟
ليست المشكلة في خسارة مباراة ولا حتي ضياع لقب.. فالموسم مازال في بدايته ولم يمر من عمر الليجا سوي أسبوعين.. مشكلة ريال مدريد تبقي في الأداء والأخطاء الساذجة والثغرات الواضحة في صفوفه.. فلا يمكن أن يكون هذا الدفاع لبطل أوروبا.. ولا يمكن أن يكون أداء الوسط الملكي بهذه الصورة.. وبالتحديد أكثر مواجهة العودة من كأس السوبر الإسباني أمام أتلتيكو مدريد.. ومباراة الجولة الثانية من الليجا أمام ريال سوسيداد:

أن يتأخر ريال مدريد بهدف أو هدفين ثم يتألق ويحول خسارته إلي تعادل ثم فوز.. فهذا أمر عادي ويحدث كثيرًا.. وهذه هي إحدي سمات الفرق الكبري. ولكن أن يحدث العكس.. ويتقدم الفريق الملكي بهدفين.. ويفشل في الشوط الأول في الحفاظ عليهما ثم ينهار في الشوط الثاني ويخسر في النهاية 2/4 أمام فريق ريال سوسيداد الذي لا يقارن به لا من حيث التاريخ ولا الإمكانات والجماهيرية.. فهذا أمر يثير العديد من علامات الاستفهام والدهشة.. خاصة بعد الأداء المتواضع من جانب الأسماء الكبيرة في الريال وعودة خط دفاعه لارتكاب الأخطاء الساذجة وتقديم الهدايا المجانية وتوهان خط وسطه.

وربط الكثيرون بعد خسارة ريال مدريد للقب السوبر الإسباني أمام جاره أتلتيكو ثم السقوط الكبير في الجولة الثانية من بطولة الدوري وأمام فريق ليس مصنفًا لدخول دائرة المنافسة برحيل الثنائي أنخل دي ماريا وتشابي ألونسو.. وإن شارك الأخير في مواجهة السوبر قبل الانتقال إلي الدوري الألماني واللعب تحت قيادة العبقري الإسباني جوارديولا في بايرن ميونيخ.. في حين فضل الأول الانضمام إلي مانشستر يونايتد واللعب مع الأستاذ الهولندي لويس فان جال في قلعة الشياطين.. حيث رأي الكثير من الخبراء والجماهير أن الريال افتقد الكثير برحيل هذا الثنائي الرائع في خطي الوسط والهجوم.. وقال آخرون هذا ذنب دي ماريا وألونسو.. ولكن الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني للريال رفض هذه النغمة وقال بعد مباراة ريال سوسيداد: "لو كان ألونسو معنا في المباراة فسوف نخسر".

وقال المدرب الإيطالي الذي قاد الفريق الملكي لفك عقدة اللقب العاشر في بطولة دوري أبطال أوروبا.. وأضاف معه كأس ملك إسبانيا: "المشكلة كانت في السلوك داخل الملعب كانت هناك أخطاء عديدة في الرقابة.. والمبالغة في اللعب الفردي في المنطقة الأمامية".. ووعد أنشيلوتي جماهير ريال مدريد بتغيير يجب أن يحدث.. وقال كأنه يوجه رسال تحذير إلي نجومه: "وسوف يحدث".

والمؤكد أنه يتحدث عن خط دفاعه الذي كان مصدر قوة للفريق خلال دوري الأبطال.. ولكنه عاد لارتكاب الأخطاء الساذجة.. وتقديم الهدايا للمنافسين.. وأصبحت الكرات العرضية تمثل خطرًا بالغًا ومن خلالها جاءت رباعية سوسيداد التي اهتزت بها شباك القديس كاسياس.. والذي تتوقع بعض الصحف الإسبانية أن يكون أحد ضحايا البداية المتواضعة ويعود للجلوس علي مقاعد البدلاء ويتم الاعتماد علي حارس المرمي الكوستاريكي نافاس بداية من مباريات الجولة الثالثة من الدوري أمام الأتليتي.

وواضح أن أنشيلوتي لم يستطع ترتيب أوراقه الدفاعية.. علي عكس استقراره في الجانب الهجومي حيث لديه قناعة كبيرة 2bb أو بيل وبنزيمة وكريستيانو رونالدو.. ورغم الهجوم الذي تعرض له مهاجمه الفرنسي كريم بنزيمة للغياب عن التهديف لفترة تجاوزت الـ100 يوم فإنه رفض ضم أسماء كبيرة (الكولومبي فالكاو).. وجاء بالمكسيكي خافيير هيرنانديز وتشتارنيو لأنه سيقبل دور البديل لكريم والمشاركة لدقائق. ولكن الهجوم الملكي لم يتألق بالصورة المنتظرة والتي تتناسب مع كونه الأغلي في العالم خاصة بعد انضمام الكولومبي جيمس رودريجيز من صفوف موناكو الفرنسي حيث كلف الريال مع توني كروس ونافاس مبلغًا تخطي المائة مليون يورو.

ووضحت معاناة أنشيلوتي في خط الدفاع في عدم استقراره علي الرباعي الذي يلعب أمام كاسياس.. ففي كل مباراة هناك تغيير أو أكثر.. راموس هو اللاعب الثابت في التشكيلة.. وبجواره البرتغالي بيبي ولكن في مباراة أتلتيكو مدريد علي ملعب فيسنتي كالديرون لعب المدافع الفرنسي الشاب فاران كأساسي وعاد بعدها لدكة البدلاء.. وفي الناحية اليمني انخفض مستوي كاربخال بقوة مما جعله يعود إلي أربيللوا.. وفي الجانب الأيسر يتبع سياسة الدور بين كوانتيراو ومارسيلو والأخير مستواه في تراجع من الموسم الماضي ماعدا مباراة نهائي دوري الأبطال.

وظهر عدم حسم المدرب الإيطالي في خط الوسط عندما أبعد سامي خضيرة بعد السوبر الأوروبي ثم مواجهتي السوبر الإسباني وتركه يتفاوض مع أندية أخري للرحيل.. وأعلنت إدارة النادي الملكي استعدادها لتخفيض المقابل المادي لبيعه.. ثم بعد ذلك تتمسك به ويظهر في التشكيل الأساسي مع كروس ومودريتش ويتم بيع ألونسو للفريق البافاري. وليس سرًا أن نقول إن أنشيلوتي غير راضٍ عن أداء نجمه الويلزي جاريث بيل ومردوده من الناحية البدنية خاصة أنه توقع له قبل انطلاق الدوري أن يكون اللاعب الأفضل ويتفوق علي الجميع في الليجا. خسارة ريال مدريد لقب السوبر الإسباني ثم الهزيمة أمام سوسيداد وبالأربعة بعد أن كان متقدم بهدفين دفعت الدون البرتغالي لكي ينتقد إدارة النادي علي تفريطها في النجوم وهدمه استقراره.. ورد عليه سيرجيو راموس قبل أن يقول إن كلامه لم يكن موجهًا إلي رونالدو.. وكشفت الصحف الإسبانية أن علاقته ليست قوية مع حارس المرمي كاسياس الذي لم يعد له سوي صديق واحد في صفوف الفريق.

ورد فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد بالحديث عن مكاسب ناديه من الموسم خاصة بعد الفوز بدوري أبطال أوروبا والحديث عن العائدات القياسية التي تحققت في موسم 2013/2014 والتي وصلت إلي 9.603 مليون يورو بفارق 9.10 مليون يورو عن الموسم الماضي.. وعن حصول النادي علي أرباح بلغت 5.38 مليون يورو وحدوث تراجع في ديون النادي.

ورفض أن يدخل في معركة كلامية مع رونالدو الذي وصفه بأنه أفضل لاعب في العالم وولاءه لريال مدريد.

وراحت إدارة النادي من خلال الصحف الإسبانية الموالية للريال تبشر بصفقات من العيار الثقيل خلال موسم الانتقالات الشتوية خلال شهر يناير.. ومن أبرز الأسماء الفيل الإيفواري يايا توريه والموهوب الألماني ماركو ريوس والمدافع هاميلز.. ويبقي الرد الذي تنتظره الجماهير في الملعب بعد عودة الليجا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق