مجلس"الباشمهندسين" ملوش في الهندسة
محمد البنهاوى
12
125
علي الرغم من أن تشكيل مجلس إدارة اتحاد الكرة الحالي أغلبه من المهندسين مثل هاني أبوريدة ومحمود الشامي وأحمد مجاهد وحسن فريد وإيهاب لهيطة، فإن المجلس فشل في بناء مستقبل جيد للكرة المصرية رغم أن أول مهمة للمهندس هي البناء ووضع أساس سليم لعمله، وذلك بعد فشل منتخبات الناشئين بمجاملة بتعيين مدربين لا يملكون خبرة في الأجهزة الفنية ما أدي لانهيارها، بجانب إلغاء عدد من مسابقات الناشئين.

الغريب أن مجلس الإدارة يتهم الإعلام بمحاربته علي الرغم من أن أغلب أعضائه يعملون في الإعلام ويملكون منابر إعلامية للدفاع عن أنفسهم مثل سيف زاهر وخالد لطيف، بجانب عمل حمادة المصري وعصام عبد الفتاح في التحليل، وتمتع أحمد مجاهد بعلاقات مع عدد من الصحفيين منذ أن كان يعمل رئيسًا لتحرير جريدة الكرة اليوم.

الطريف أن آخر الأزمات التي واجهها مجلس الإدارة كانت أزمة قانونية لمخالفة المجلس بنود عقد ماتش وورلد ولعب مباراة جامايكا بما يخالف العقد الذي يمنع المجلس من أداء المباراة ما لم يحصل علي مستحقاته كاملة، علي الرغم من وجود محامٍ داخل مجلس الإدارة هو مجدي المتناوي، وهو ما وضع المجلس في موقف حرج لولا أن تعهد محمد كامل رئيس شركة بريزنتيشن بسداد المستحقات المتبقية للاتحاد لدي الشركة لإنقاذ المجلس من غضب وزير الرياضة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق