نختلف أو نتفق علي باتشيكو.. لكن هذا التصرف يحسب له!
محمد سيف الدين
12
125
نختلف أو نتفق علي باتشيكو.. لكن هذا التصرف يحسب له!
** بعيدا عن الاختلاف علي مدرب الزمالك باتشيكو أو الاتفاق عليه، يحسب لهذا الرجل أنه يتعامل بعقلية احترافية بحتة اتضحت من خلال إصراراه علي إشراك اللاعب مؤمن زكريا في كل المباريات رغم علمه أن اللاعب ربما لن يستمر معه بعد أيام قليلة حينما تنتهي فترة إعارته من نادي إنبي واحتمالات استمراره ضعيفة جدا!..

مدرب غيره كان من الممكن أن يبدأ من فترة في استبعاد اللاعب من حساباته والبدء في الاعتماد علي لاعب آخر لتجهيزه ليحل محله حتي لا يفاجأ بعدم وجود اللاعب من ناحية وحتي بعطي الفرصة للبديل للتأقلم مع الفريق، وكنوع من أنواع الخباثة أو الفهلوة المصرية فإن استبعاد مؤمن من المباريات يعني هبوط مستواه الفني والبدني وبالتالي يضمن الزمالك أن اللاعب عندما ينتقل لناد آخر لا يكون إضافة سريعة له بل قد يحتاج لفترة حتي يتم إعادة تأهيله بدنيا ونفسيا خاصة أن النادي الذي سيذهب له إما ناديه الأصلي وهو إنبي وهو فريق منافس حاليا وإما الأهلي وهو المنافس مستقبلا ودائما!!

.. ولكن الرجل يتعامل مع الأمر بعقلية احترافية فهو يستفيد من اللاعب وتوهجه وتألقه طالما أنه مازال علي ذمة الفريق فإذا استمر خير وبركة وإذا لم يستمر فهو بالتأكيد لديه حساباته في البديل لأنه حتي لو لم يترك الفريق لانتهاء الإعارة فقد يبتعد عنه ولو مؤقتا لإيقاف أو إصابة لا قدر الله.. ولا ننسي موقف الزمالك من اللاعب إينو عندما علم أنه وقع للأهلي ولن يجدد للفريق حيث تم استبعاده من المباريات بل وتم إشراكه في جزء من إحدي المباريات الأفريقية حتي يضيع علي الأهلي فرصة الاستفادة منه أفريقيًا في نفس الموسم!!

..................................

** في مقال سابق تحدثت عن الأرقام القياسية التي سجلت في موسم 74/75 وعن إمكانية تحطيمها في الموسم الحالي.. وعقب نشر المقال تلقيت بعض المكالمات من القراء الأعزاء الذين تستهويهم الأرقام والإحصاءات الخاصة بكرة القدم المصرية عامة والدوري المحلي خاصة، والبعض تحدث عن أرقام قياسية أخري تتعلق بالهدافين والأكثر فوزا وهزيمة وكذلك تهديفا..

وقد أوضحت ــ وأعود ــ أنني قصدت المقارنة فقط بين الموسمين نظرا لتقارب عدد المباريات التي شهدها ويشهدها كل منهما، ففي موسم 74/75 كان عدد الفرق المشاركة 18 فريقا وبالتالي لعب كل فريق 34 مباراة وفي الموسم الحالي سيلعب كل فريق 38 مباراة نظرا لمشاركة 20 فريقا في الدوري، ولم يحدث أن شارك 18 فريقا في الدوري سوي مرتين في موسم 74/75 وموسم 90/91 وبالتالي فإن المقارنة معهما هي الأقرب،

كما أن موسم 90/91 لم يشهد وبالأحري لم يحطم الأرقام التي حدثت في موسم 74/75 إلا في رقمين الأول عدد الأهداف الأقل المسجلة، ففي موسم 74 كان الأقل تهديفا هو القناة حيث لم يسجل سوي 12 هدفا، وجاء فريق السويس في موسم 90 فلم يسجل سوي 10 أهداف فقط طوال 34 مباراة! والثاني هو أقل عدد من الأهداف هزت شباك فريق ففي موسم 74 كان 11 هدفا في مرمي الأهلي وفي موسم 90 تحطم الرقم حيث لم يدخل مرمي الإسماعيلي سوي 8 أهداف..

أما أكبر عدد من الأهداف فمازال هو 70 هدفا للأهلي، والأكثر فوزا هو الأهلي بـ27 انتصارًا، والأقل هزيمة هو الأهلي بهزيمة واحدة، والأكثر هزيمة هو المنيا بـ24 هزيمة، والأكثر استقبالا للأهداف هو المنيا برصيد 73 هدفا.

وشهد موسم 74 تسجيل الهاتريك 10 مرات منها 3 مرات للشاذلي نجم الترسانة ومرتان لعبدالرحيم خليل نجم المحلة وواحدة لكل من علي أبوجريشة (الإسماعيلي) ومحمود الخطيب (الأهلي) ومسعد نور (المصري) والتفاهني (المصري) وعيد عبدالملك (البلاستيك) وهو بالمناسبة والد نجم الزمالك الحالي أحمد عيد عبدالملك،

أما موسم 90 فلم يشهد سوي 3 هاتريك لفكري الصغير (الإسماعيلي) وطارق خليل (الأهلي) ومحمد السيد (المقاولون).. وحصل الشاذلي علي لقب هداف الدوري برصيد 34 هدفا في حين أن هداف موسم 90 كان محمد رمضان (الأهلي) برصيد 14 هدفا فقط.. ويبقي السؤال الذي طرحته وهو أي الأرقام سيتم تحطيمها خاصة أن الموسم الحالي سيشهد 4 مباريات زيادة عن الموسمين المذكورين؟!

أما الأرقام القياسية الخاصة بأكبر النتائج والهزائم والأكثر تسجيلا في مباراة واحدة وأغرب النتائج علي مدي تاريخ الدوري فهذ موضوع آخر أجهز له وأستكمل بعض التواريخ ثم سيكون جاهزا للنشر بمشيئة الله في موضوع مستقل وليس مقالا وأسألكم الدعاء في أن يعينني الله علي هذا المجهود الشاق، هذا إن كان في العمر بقية!

ولأنه في الموسم الحالي هناك من لم يحقق أي فوز وهما الأسيوطي والنصر حتي الأسبوع الثاني عشر فإنه للتذكرة في موسم 87/88 لم يحقق فريق نسيج حلوان أي فوز خلال 22 مباراة حيث تعادل في 4 مباريات ولقي الهزيمة في 18 مباراة، أيضا في 88/89 لم يحقق المريخ أي فوز في 22 مباراة أيضا وتعادل في 5 مباريات وانهزم في 17 مباراة!! ويأتي بعدهما فريق المنيا في موسم 75/76 حيث لعب في المجموعة الأولي ولم يفز في أي مباراة من 21 مباراة، تعادل في 3 وانهزم في 18 وألغيت نتائج فريق الشرطة في الدور الثاني لانسحابه ولذلك لعب كل فريق 21 مباراة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق