حكاية نيمار في البحر
12
125
أسبوع كامل استضاف خلاله نيمار داسيلفا صانع ألعاب برشلونة الإسباني وقائد المنتخب البرازيلي أسرته في منزله بإقليم كاتالونيا للاحتفال بقرار دونجا المدير الفني لراقصي السامبا منحه شارة قيادة المنتخب ودخوله التاريخ بوصفه أصغر لاعب يرتدي شارة الكابتن في بلاده.

وحرص نيمار 22 عاما علي اصطحاب والده ووالدته في رحلة عبر اليخت المملوك له، في الجنوب الإسباني وقضاء يوم كامل في البحر.

وشهدت الرحلة وجود مواطنه داني ألفيش ظهير أيمن الفريق الكاتالوني والنجم السابق بالمنتخب الذي قرر الاعتزال دوليا.

وكان دونجا اختار نيمار ليكون قائدا للمنتخب البرازيلي علي حساب تياجو سيلفا مدافع وقائد باريس سان جيرمان الفرنسي مؤخرا.

رابط دائم: 
كلمات البحث:
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق