ملايين سان جيرمان تحت أقدام سيميوني وكلوب وكونتي
12
125
تصاعدت نبرة التغيير داخل نادي باريس سان جيرمان الفرنسي في الساعات الماضية عقب العرض الهزيل للفريق أمام تشلسي الإنجليزي وتعادله بهدف لكل فريق في ملعبه بالعاصمة باريس في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا وارتفاع أسهم مغادرته البطولة القارية الأولي.

وبدأت المفاضلة داخل النادي الباريسي علي هوية المدير الفني الجديد المنتظر أن يتولي المهمة خلفا للفرنسي لوران بلان الذي يواجه شبح الإقالة نهاية الموسم الجاري. ويدور صراع محموم، حيث تسعي إدارة النادي إلي التعاقد مع دييجو سيميوني المدير الفني الحالي لفريق أتلتيكو مدريد الإسباني ورفعت من عرضها المالي له إلي 8 ملايين يورو راتبا سنويا بعقد يمتد لثلاث سنوات مع ضخ 100 مليون يورو تحت خدمته لإبرام صفقات جديدة في الميركاتو الصيفي،

حيث يعد سيميوني 45 عاما هو الاسم الأول المطروح داخل النادي الباريسي حاليا لخلافة لوران بلان خاصة بعد نجاحاته الكبيرة مع أتلتيكو مدريد في آخر ثلاثة مواسم. ووضع جناح آخر داخل إدارة باريس سان جيرمان اسما آخر من أجل استقدامه وهو يورجن كلوب المدير الفني لفريق بروسيا دورتموند الذي حقق لقب بطل الدوري الألماني مرتين وبلغ نهائي دوري أبطال أوروبا 2013 وحقق أفضل مجموعة نتائج لدورتموند في آخر 5 سنوات،

وستكون التكلفة المالية الخاصة به أقل من سيميوني ولن تزيد علي 15 مليون يورو في ثلاثة مواسم. وبرز اسم ثالث في الحسابات ولكن يبدو التعاقد معه صعبا في ظل ارتباطه بعقد مع الاتحاد الإيطالي وهو أنطونيو كونتي 45 عاما المدير الفني للمنتخب الإيطالي والرجل الذي قاد يوفنتوس للفوز ببطولة الدوري الإيطالي 3 مرات متتالية وكانت إدارة باريس سان جيرمان ترغب في التعاقد معه نهاية الموسم.

كما برز اسم التشيلي مارتن بيلجريني المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي الذي قد يفقد منصبه ويرحل عن النادي في نهاية الموسم الجاري إذا فقد لقب بطل الدوري الإنجليزي وتعد كرته الهجومية هي الخيار الأول وراء ترشيح اسمه بين قائمة المطروحين لتدريب باريس سان جيرمان الموسم المقبل.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق