أبوريدة.. بين فكي روراوة وحياتو
محمد البنهاوى
12
125
يعد هاني أبوريدة عضو اللجنة التنفيذية بالاتحادين الأفريقي والدولي هو الضامن لإسناد تنظيم كأس الأمم الأفريقية 2017 للجزائر، بعد الاتفاق الذي تم بينه وبين محمد روراوة رئيس الاتحاد الجزائري وعيسي حياتو رئيس الاتحاد الأفريقي.

روراوة يثق في وعد أبوريدة الذي يحشد أصوات اللجنة التنفيذية لتأييد ملف الجزائر، لكن بعض التسريبات التي خرجت من الكاف التي أكدت أن هناك اتجاهاً لإسناد البطولة للجابون أشعلت النار في الصحف الجزائرية، مما جعل روراوة يجري اتصالاً بأبوريدة للتأكد من حصول بلاده علي شرف التنظيم مهددًا في الوقت نفسه بالترشح ضد حياتو علي رئاسة "الكاف" إذا لم تفز الجزائر بحق تنظيم البطولة.

وهدد روراوة بتكوين جبهة من المغرب وتونس الغاضبتين من حياتو بعد حرمان الأولي من المشاركة في أمم أفريقيا في نسختيها المقبلتين، وتهديد الثانية بعدم المشاركة في البطولة المقبلة، وهو ما جعل صحف البلدين تشن هجومًا ضد حياتو وتتهمه بالعنصرية ومحاربة دول الشمال.

ويبذل أبوريدة جهودًا داخل المكتب التنفيذي لتجنب صدام قادم بين روراوة وحياتو صديقيه المقربين بإسناد التنظيم للجزائر خاصة أن روراوة أخبر أبوريدة أن رد فعله سيكون عنيفًا إذا لم تفز الجزائر بشرف التنظيم، مما يضع أبوريدة في موقف حرج بسبب تأييد أي منهما ضد الآخر إذا نفذ روراوة تهديده بالترشح ضد حياتو.

رابط دائم: 
كلمات البحث:
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق