ادعوا له بالشفاء جمال شمس.. صانع النجوم والفرحة
12
125
فجأة ودون مقدمات.. شعر جمال شمس المدير الفني الأسبق لمنتخب مصر والنادي الأهلي لكرة اليد ببعض الآلام.. ونظرًا لأنه لا يحب التردد علي الأطباء تحمل الأمر في البداية.. لكن الألم استمر وأصبح أمرًا لا يُحتمل.. مما جعله يذهب الي أحد المستشفيات القريبة ليعرف ما سر كل تلك الآلام؟!

وكانت المفاجأة الصادمة له ولكل من حوله عندما أخبرهم الطبيب بأن سبب الآلام هو "اللوكيميا" سرطان الدم.. ومن ذلك اليوم قبل ثلاثة أشهر تقريبًا.. وجمال شمس صاحب الوجه البشوش دائمًا، وهو في صراع مع المرض حتي تم انتقاله إلي الرعاية المركزة في معهد ناصر.. ومنذ تلك اللحظة تعيش زوجته مني أصعب اللحظات وكلها أمل ودعاء لله سبحانه وتعالي أن يمُنّ عليه بالشفاء.. ونحن ومعنا كل عشاق كرة اليد والرياضة المصرية باختلاف ميولها ندعو له بالشفاء من كل داء.

قدم جمال شمس علي مدي تاريخه الرياضي الكثير لمصر ولقب بصانع الفرحة والبهجة في كرة اليد المصرية.. وبدأ حياته في النادي الأهلي ولعب لمنتخب مصر.. وأصبح مدربًا وصنع الجيل العظيم الذي حقق لمصر كل إنجازات كرة اليد علي المستوي الأفريقي والعربي والعالمي.. سواء كان هذا مع الألماني تيدمان عندما فاز منتخب مصر ببطولة أفريقيا بعد فترة ابتعاد عن الألقاب. وشمس هو المدير الفني لمنتخب الشباب الفائز ببطولة العالم لكرة اليد بالقاهرة عام 1993..

هذا الجيل الذهبي الذي صنعه جمال شمس هو جيل النجوم الذين كانوا النواة الأساسية والرئيسية للجيل الذي أسهم في صناعة ووضع كرة اليد المصرية علي الخريطة العالمية.. جيل بدأ من ياسر لبيب مرورًا بكل من جوهر نبيل وسامح عبدالوارث وأشرف عواض وأخوته وخالد العوضي والنقيب والروبي ومؤمن وغيرهم كثيرون كان جمال شمس بالنسبة لهم أبًا وأخًا وصديقًا ومديرًا فنيًا صنع نجوميتهم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق