الرقم 9 والهداف الأعظم
12
125
في غياب لويس سواريز للإيقاف الدولي.. تتجه كل الأنظار نحو صراع ساخن يتوقع نشوبه في منافسات كوبا أمريكا وهو لقب "هداف قارة أمريكا الجنوبية" في ظل العدد الكبير من المواهب القادرة علي تسجيل أنصاف الفرص وهز الشباك وقيادة فرقها إلي الانتصارات.

وبات لقب الهداف ذا أهمية كبيرة في منافسات كوبا أمريكا أملا في تحطيم الرقم القياسي المسجل باسم داروزوا بينتو البرازيلي عندما سجل 9 أهداف في نسخة 1949 أي قبل 65 عاما.

ويمثل الرقم أحد أقدم الأرقام القياسية علي صعيد كرة القدم في كل مكان، حيث فشلت أساطير كبيرة مثل بيليه البرازيلي ومارادونا الأرجنتيني في تخطيه، وعندما تنطلق البطولة تتجه الأنظار نحو صراع ساخن يدور بين أكثر من نجم مثل ليونيل ميسي وكارلوس تيفيز وسيرجيو أجويرو في الأرجنتين ونيمار داسيلفا في البرازيل وفالكاو وجيمس رودريجيز في كولومبيا وكافاني في أوروجواي وأليكسس سانشيز

في تشيلي وكلاوديو بيتزارو في بيرو وراءول خيمنيز في المكسيك من أجل الحصول علي الحذاء الذهبي وكسر الرقم القياسي المسجل باسم الأسطورة البرازيلية بينتو وتخطي الرقم 9 في عدد الأهداف المسجلة بطولة واحدة في عالم كوبا أمريكا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق