الأهلي القاتل.. بدأ
عاطف عبد الواحد
12
125
مبكرًا.. بدأ تساقط الضحايا في بطولة الدوري.. سموحة أقال محمد يوسف.. والمحلة أطاح بمحمد جنيدي وجهازه وفي الطريق عدد آخر من المدربين.

في العدد الماضي من مجلة "الأهرام الرياضي".. انفرد الزميل مصطفي أبوشامية في تقريره عن زعيم الفلاحين بإقالة محمد جنيدي.. وتوقع ومعه المدرب أن يتم رحيله بعد نهاية الجولة الثالثة.. وهو ما حدث تمامًا حيث قام مجلس الإدارة بالتضحية به ومعه مصطفي الزفتاوي بعد الهزيمة الثالثة علي التوالي أمام وادي دجلة

.. وجاء بأحمد حسن ومعه طارق محجوب وأبقي من الجهاز القديم علي ناصر فاروق مدرب حراس المرمي.. وتنتظر الجهاز الجديد للمحلة مهمة غاية في الصعوبة في ظل ضعف الإمكانات وعدم ضم صفقات قوية بالإضافة أنه سيبدأ مع الفريق من الصفر حيث لا يملك الفريق أي نقطة ويحتل المؤخرة. وعرف الأسبوع الثالث للدوري..

سقوط (محمد آخر) كضحية وهو محمد يوسف المدير الفني لفريق سموحة الذي أطاح به فرج عامر قبل أن يعود من الفيوم بعد الخسارة أمام المقاصة (صفر/2) ـ الأهداف جاءت بأخطاء كوميدية من الحارس مهدي سليمان وخط الدفاع ـ أي لا يتحملها المدرب.

وأسند رئيس سموحة المهمة إلي مدربه المؤقت ميمي عبدالرازق لحين عودة طارق العشري من الإمارات وبالتحديد بعد نهاية تجربته مع فريق الشعب والتي اقتربت كثيرًا بسبب سوء النتائج. فرج عامر اعتاد تغيير المدربين في كل موسم.. وضحي بحلمي طولان رغم النتائج الجيدة التي حققها في الموسم الماضي.. وكرر السيناريو نفسه مع محمد يوسف فلم يصبر عليه وعلي فريقه الجديد وأقاله بعد الهزيمة في مباراتين نتيجة أخطاء ساذجة من مدافعي سموحة وحارسه.

ويعيش عدد آخر من المدربين علي كف عفريت بسبب تواضع نتائج فرقهم في الدوري.. وأبرزهم شوقي غريب المدير الفني للإنتاج والذي خسر فريقه مبارياته الثلاث ولم يحصد أي نقطة ولكنه رغم الهزائم يقدم كرة جيدة وينقصه بعض الحظ.. وأكد غريب أنه لن يستقيل. الإنتاج خسر أمام الزمالك بصعوبة حيث لم يقدم الفريق الأبيض الأداء المقنع خلال شوطي المباراة ولكنه في النهاية حصد النقاط الثلاث وتجاوز كبوة أسوان.. ولم يقنع الأهلي هو الآخر في مباراته أمام بتروجت الذي كان الأفضل من الناحية التكتيكية بقيادة العميد أحمد حسن..

وظلمه الحكم محمد فاروق في ثلث الساعة الأخير من المباراة.. ولكنه هو الآخر حسم المباراة وحقق فوزًا قاتلاً. عاد الأهلي القاتل في الثواني الأخيرة وذلك بفضل المتخصص عماد متعب الذي لم يكن أحد يتوقع مشاركته في اللقاء ودخل التشكيل في اللحظات الأخيرة بعد غضب البرتغالي بيسيرو من دلع إيفونا واستبعاده من اللقاء لأسباب فنية.. وكاد يدفع بأحمد عبدالظاهر قبل أن يتراجع ويشرك متعب ليؤكد أنه هداف الوقت القاتل، حيث أنقذ الأهلي بأهدافه القاتلة أكثر من مرة ولعل أبرزها في نهائي الكونفيدرالية أمام سيوي سبورت العاجي.. وبقي السؤال هل تألق متعب وهدفه سيجعل بيسيرو يعيد حساباته ومعه لجنة الكرة؟! الأهلي القاتل عاد وتصدر وأرسل رسالة لجماهيره أنه مصمم علي استعادة لقبه.. فماذا سيكون رد الزمالك؟!

فريق الداخلية شارك الأهلي في الصدارة بعد أن حصد ثلاث نقاط صعبة من ملعب الإسماعيلية الذي شهد تفوقه علي الدراويش ووضع مدربه ميدو في موقف صعب أمام جماهير فريقه التي كانت تحلم بدخول دائرة المنافسة. وحصل المقاولون العرب علي أول نقطة بعد التعادل مع الاتحاد السكندري وحقق دجلة وإنبي والمقاصة أول فوز

.. وفاز فريق المدرب حمادة صدقي علي غزل المحلة بهدفين نظيفين، وبالنتيجة نفسها تفوق فريق المدرب إيهاب جلال علي سموحة.. أما فريق المدرب هاني رمزي فقد فاز في الإسماعيلية علي المصري لينال الفريق البورسعيدي أول هزيمة.

وانتهت مواجهتا اتحاد الشرطة مع حرس الحدود وطلائع الجيش مع أسوان بالتعادل ليكون الضغط الأكبر علي المدرب طارق يحيي.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق