برشلونة بطل العالم والأرقام القياسية
12
125
أكثر من مكسب حققه فريق برشلونة الإسباني عبر تتويجه بطلا لكأس العالم للأندية عقب الفوز الكبير علي ريفربلات الأرجنتيني بثلاثة أهداف نظيفة.

أول المكاسب تحقيق برشلونة رقما قياسيا بعدما أصبح أول فريق يحصد لقب بطل مونديال الأندية 3 مرات أعوام 2009، 2011، 2015 وفي نفس الوقت أنهي عامه الرائع بالحصول علي 5 ألقاب كبري بدأها بالفوز بالثنائية المحلية الدوري الإسباني وكأس الملك موسم 2014 ــ 2015 ثم أضاف لها لقب دوري أبطال أوروبا ثم كأس السوبر الأوروبي قبل أن يسدل الستار بالحصول علي كأس العالم للأندية في اليابان من جديد ليصبح الرهان علي لويس إنريكي المدير الفني للفريق الكاتالوني في موضعه.

وفي نفس الوقت أصبح للبارسا رقم قياسي بطله ليونيل ميسي النجم الأرجنتيني الذي بات قريبا من حصد لقب أفضل لاعبي العالم والحصول علي الكرة الذهبية لهذا العام، وللمرة الخامسة في مسيرته الكروية بعد أن كتب رقما قياسيا جديدا يتمثل في تسجيله للمرة الثالثة في بطولات كأس العالم للأندية حيث أحرز هدفًا مهمًا في مرمي ريفربلات بطل أمريكا الجنوبية في المباراة النهائية. ومن المكاسب الكبري أيضا تقديم قائد كبير وجديد هو أنييستا 31 عاما صانع الألعاب والذي أصبح القائد الجديد للفريق الكاتالوني خلفا لتشابي هيرنانديز المنتقل إلي السد القطري ومن قبله كارلوس بيول، ودون إنييستا اسمه بحروف من نور

.. ومن الأرقام القياسية أيضا ما حققه الأوروجواياني لويس سواريز 29 عاما الذي أصبح اللاعب الأكثر تسجيلا في النسخة الواحدة بعد أن سجل في مباراتين فقط 5 أهداف بدأها بتسجيل 3 أهداف (هاتريك) في مرمي هيروشيما الياباني في الدور قبل النهائي ثم أضاف هدفين في مرمي ريفر بلات في المباراة النهائية ليكمل عقد الأهداف الخمسة. وحافظ برشلونة لأندية أوروبا علي سيطرتها علي لقب بطل كأس العالم للأندية ليستكمل مسيرة تفوق قارة أوروبا علي أمريكا الجنوبية.

وخلال 90 دقيقة لم يعان برشلونة من أجل حسم اللقب خاصة بعد عودة الموهوب الكبير ميسي لقيادة البارسا في وجود هداف يعيش أفضل فتراته الكروية وهو سواريز الذي سجل هدفين وأسهم في الثالث لزميله ميسي ليحصد الفريق الكاتالوني انتصارين في أسبوع واحد صالح به جماهيره التي عاشت 15 يوميا حزينة بسبب فقدان النقاط والصدارة المنفردة في الدوري الإسباني.

وبات لويس إنريكي المدير الفني للبارسا هو ثاني أكثر مدرب في تاريخ برشلونة تحقيقا للألقاب بعد جوارديولا المدرب الأسطوري لبرشلونة الذي حقق 6 ألقاب في عام 2009 ونسف به إنريكي كل التقارير التي تحدثت عن عودة التوتر إلي علاقته مع النادي بسبب فقدانه 4 نقاط سهلة في بطولة الدوري والتخوف من ضياع ثلاثية تاريخية يحلم بها الفريق الكاتالوني في ختام الموسم الكروي الجاري 2015 ــ 2016.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق