أكدوا علي أهمية الدراما:الرياضة والتضامن والثقافة والتعليم يواجهون خطر.. المخدرات
سيد محمود
12
125
تكاتفت الوزارات الأربع لأول مرة في واحدة من أهم الحملات التي تعد مطلبًا أساسيًا لحماية الشباب.

ففي لقاء جمع هذه الوزارات الشباب والرياضة والثقافة والتضامن والتعليم أجمعوا علي أهمية أن تكون للثقافة والفنون وخاصة السينما دور مهم في توجيه الشباب وإبعادهم عن هذا الخطر الذي يدمر أسرًا بكاملها حال إدمان أحد أبنائها.

فقد شهد المهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة وغادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي وحلمي النمنم وزير الثقافة والدكتور هلال الشربيني وزير التربية والتعليم، مؤتمر إطلاق المرحلة الثانية لحملة "اختار حياتك" ضمن الحملة القومية لمكافحة المخدرات والوقاية من الإدمان بحضور اللواء محسن عبدالنبي مدير إدارة الشئون المعنوية بالقوات المسلحة وعمرو عثمان مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي. وبحضور النجم محمد رمضان الذي دائمًا ما توجه إلي أعماله تهم الدعوة إلي البلطجة

.. والذي أكد أن السينما لها تأثيرها علي الشباب وهي بدورها يمكن أن تسهم في توجيههم للطريق السليم ولدور الدورة والوزارات تأثير كبير لأنها الجهة الرسمية التي ترعي هذا الجيل.. ووعد بأنه سيقدم أعمالاً يتبني فيها قضايا مهمة. وتخلل المؤتمر عرض نتائج الوضع الراهن لمشكلة تعاطي المخدرات، والمواد المخدرة الأكثر تداولاً ومتوسط الإنفاق الشهري ونسبة من يتقدم للعلاج،

والمفاهيم الخاطئة المتعلقة بتعاطي المخدرات، ونتائج المرحلة الأولي من الحملة التي بدأت بالتعاون مع وزارة الشباب والرياضة والتي ظهر تأثيرها في زيادة الاتصالات علي الخط الساخن لعلاج الإدمان زادت بنسبة 84% وزيادة الطلب علي العلاج بنسبة 62%.

وأوضح مدير صندوق مكافحة العلاج والإدمان والتعاطي أن المرحلة الثانية من الحملة القومية لمكافحة المخدرات تركز علي الفئات الأكثر عرضة للمشكلة ما بين طلاب المدارس والسائقين والحرفيين، مقدمًا الشكر لوزير الشباب والرياضة علي التعاون المثمر في تنفيذ المرحلة الأولي من الحملة. كما شهد الحفل نتائج تأثير الدراما والسينما المصرية علي العديد من القضايا ومنها مشكلة المخدرات والإدمان في الدراما والمسلسلات، ونتائج البث التجريبي لأول إعلانات الحملة علي وسائل التواصل الاجتماعي والقنوات الفضائية الوضع الراهن لمشكلة تعاطي المخدرات.

ومن جانبها، قالت غادة والي: "إن مصر مستهدفة بالإدمان والتعاطي وهناك وسائل كثيرة جدًا للترويج للمواد المخدرة وأن المسح القومي الشامل الأول أوضح أن التعاطي في مصر بلغ ضعف معدلات التعاطي العالمية حيث يصل متوسط التعاطي في مصر إلي 10%، وأن 27% من المتعاطين من إناث"،

مشيرة أن خطة مواجهة المخدرات تعتمد علي الأسلوب العلمي والتخطيط في جمع المعلومات والشراكة الكاملة مع الوزارات المختلفة. وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي الجهود المبذولة في مكافحة المخدرات والإدمان من خلال إدخال محتوي توعوي في مناهج وزارة التربية والتعليم وتنفيذ حملات توعية في 2000 مدرسة والكشف عن 1500 سائق أتوبيس مدرسة، علاوة علي تخصيص خطبة جمعة موحدة كل ثلاثة أشهر حول مخاطر الإدمان بالتعاون مع وزارة الأوقاف، والكشف علي 11 ألف سائق علي الطرق السريعة بالتعاون مع وزارة الداخلية وبلغت نسبة التعاطي بين السائقين 18.6%.

وأضافت "والي" أنه يوجد 17 مركزًا علاجيًا مجانيًا في 11 محافظة، وستتم إضافة ثلاثة مراكز آخرين في أسوان ومطروح والإسماعيلية وسيتم وضع حجر الأساس لمركز نموذجي عالمي خلال هذا العام، مبينة أن المرحلة الثانية من حملة "اختار حياتك" تم إعدادها بالتعاون مع الشئون المعنوية بالقوات المسلحة وبشكل علمي وتم التحديد الدقيق للفئات المستهدفة والرسائل الهادفة إلي تصحيح المفاهيم المغلوطة بين هذه الفئات.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق