عمرو السولية: دفعت فلوس "علشان" ألعب للأهلي!
محسن لملوم
12
125
أخيرًا أسدل الستار علي مسلسل انتقال عمرو السولية للقلعة الحمراء من فريق الشعب الإماراتي، يؤكد أنه دفع من جيبه الشخصي لأجل اللعب للأهلي وأنه كان علي استعداد لأكثر من ذلك لو تطلب الأمر، يؤكد أن رغبة والده كان لها دور كبير في ارتداء الفانلة الحمراء، يكشف حقيقة صورته مع رئيس الزمالك ويعلن أنه لن يرفض مواجهة الإسماعيلي لأنه عصر الاحتراف.. ومعه كان هذا الحوار:

<< في البداية ما حقيقة أنك دفعت بعض الأموال لتسهيل انتقالك للأهلي؟

بالفعل فعلت ذلك لأنني كنت أريد أن ينتهي الأمر علي وجه السرعة وأردت ألا تؤثر بعض الأمور المادية علي إتمام انتقالي للأهلي، وأنا هنا لا أجامل أحدا لكن كل ما هنالك أن الأهلي تمسك بي كثيرا وكان لابد أن أتمسك أنا به أيضا وبنفس الدرجة، وبكل أمانة لو احتاج الأمر أن أدفع مقابلا ماديا آخر لإتمام الصفقة لفعلت.

<< قيل إنك أيضا دفعت مقابلا ماديا للنادي الإسماعيلي؟

أنا دفعت مقابلا ماديا لنادي الشعب وكان هناك بعض الأمور المادية ما بين الشعب الإماراتي والنادي الإسماعيلي ومسئولي الشعب عملوا علي موازنة الأمور فيما بينهم وبين الإسماعيلي وعلي ذلك تم الأمر.

<< وما صحة أن والدك هو من كان وراء رغبتك باللعب للأهلي؟

لمن لا يعرف فإن والدي يعشق النادي الأهلي وكان دائما يتمني لي أن أرتدي فانلته وأن ألعب له في المستقبل لكنه كان يؤازر الإسماعيلي عندما كنت ألعب له وكان دائما يحثني علي بذل المزيد من الجهد لإثبات ذاتي وأحمد الله أنني حققت أمنية والدي وانتقلت للنادي الأهلي.

<< انتقال للأهلي جاء في فترة من الفراغ الفني وأقصد أنه أثناء تولي مدرب مؤقت المهمة عقب رحيل مدرب وانتظار التعاقد مع آخر فهل يصعب ذلك من مهمتك؟

أنا أتعامل مع النادي الأهلي وليس مع مدرب وأنا أؤدي دوري وواجبي علي أكمل وجه وأتدرب وأنتظر اللعب مع أي مدرب وسواء كان المدرب هو الكابتن زيزو أو غيره فالأمر يتساوي بالنسبة لي.

<< بصراحة هل كنت تتمني الانضمام في بداية الموسم وليس من منتصفه في يناير؟

بالطبع الانضمام من بداية الموسم يعتبر أفضل لكن لا توجد مشكلة لأنني أعتبر ذلك بمثابة أقدار كتبها الله علينا ونحن ننفذها ليس إلا.

<< وما ردك علي القائلين بأن انتقالك للشعب الإماراتي كان مجرد ترانزيت للعب للأهلي؟

قبل اللعب للشعب كنت وقعت علي رغبة للانضمام للأهلي لكن الأمر وقتها تعطل فانتقلت للشعب الإماراتي، وكان العقد لمدة سنة كاملة إلا أن مدرب الفريق قرر تغيير اللاعبين المحترفين ومنهم أنا وفي هذه اللحظة فاتحني مسئولو الأهلي في أمر انتقالي لهم ووجدت منهم رغبة كبيرة بالتمسك بي، ويمكن القول إن الرغبات تلاقت وهذا كل ما حدث بكل صراحة.

<< وهل كانت هناك مفاوضات من أندية أخري بخلاف الأهلي؟

بكل صراحة لم يكن هناك فريق يفاوضني إلا الأهلي، وبالنسبة لي فإن الأهلي يكفي لأنني لا أريد اللعب لغيره، لذلك لم أحمل الأمور أكبر من حجمها.

<< لكن قيل إن الزمالك كان يرغب في ضمك لصفوفه؟

لم يحدث علي الإطلاق أن فاوضني الزمالك للعب لهم، وكل ما حدث أنه عقب مباراة الزمالك والإسماعيلي الموسم الماضي بالدور الثاني صافحنا رئيس الزمالك في غرف الملابس والتقطت لنا معه بعض الصور لكن الإعلام استغل صورتي وتحدثوا عن مفاوضات بيني وبين الزمالك، وكل ما حدث كان علي سبيل المزاح عندما قال لي رئيس الزمالك: "مش هنمضي بقي" وبخلاف هذه المزحة لم تكن هناك أية مفاوضات من أي ناد آخر.

<< بشكل عام كيف تقيم تجربتك القصيرة مع نادي الشعب الإماراتي؟

الفترة التي قضيتها في الشعب كانت صعبة جدا خاصة البداية لأن الأمر تطلب بعض الوقت قبل أن أتأقلم مع زملائي الجدد بالفريق، وهو ما حدث بشكل تدريجي، ويمكن القول إنني أديت بشكل طيب معهم وصنعت أهدافا للفريق لكن الأجواء بشكل عام لم تسمح لي بتقديم أفضل ما عندي.

<< وكيف تري الفارق بين الدوري المصري ونظيره الإماراتي؟

قد يري البعض أن المقارنة تصب في مصلحة الدوري الإماراتي بسبب الإنشاءات الرياضية الكبيرة والملاعب العظيمة وأيضا وجود بعض الأسماء الكبير فيه، لكن الحقيقة أن الأمور الفنية تصب في مصلحة الدوري المصري، ففي الإمارات يمكن للاعب أن يمارس كرة القدم حتي سن الأربعين من عمره وهو من الصعب حدوثه في الكرة المصرية.

<< وماذا عن الغياب الجماهيري في المدرجات المصرية وكيف تري السبيل لعودته؟

في الدوري الإماراتي لا يوجد جماهير بالشكل المعروف، أما هنا في مصر فالأمر مختلف، لأن غياب الجماهير له أسبابه وبالطبع أنا وأي لاعب يتمني عودة الجماهير خاصة الفرق الكبري الجماهيرية مثل الأهلي والزمالك والإسماعيلي وغيرها، لأن عودتهم تعني لهم الكثير وترفع من شأن اللعبة بشكل كبير لكن علينا مناقشة الأمر بشكل جاد قبل اتخاذ قرار عودتهم حتي لا يحدث مكروه لأي أحد مثلما سبق وحدث في بعض المباريات، وأتمني أن يحدث ذلك في أقرب وقت.

<< ألا يقلقك الجلوس علي دكة البدلاء مثلما حدث لبعض اللاعبين الذين سبق وانتقلوا للأهلي وغادروه دون أي بصمة؟

علي الإطلاق لا أخشي ذلك لأنني أثق تماما في قدراتي والمنافسة مع اللاعبين ليست أمرا سيئا، بل إنها تفيد اللاعب وتفيد الفريق في نفس الوقت، ومنذ توقيعي للأهلي وأنا لم يراوني أبدا أن أغادره دون أن أترك بصمة كبيرة معه.

<< لكن مركزك يضم العديد من اللاعبين؟

كثرة اللاعبين أمر طبيعي في الفرق الكبري التي تنافس في أكثر من بطولة في وقت واحد مثل الأهلي، ووفرة اللاعبين شيء جيد يمنح المدرب فرصا عديدة لوجود أكثر من حل في وقت الأزمات، وهو ما أعرفه جيدا ولا يقلقني أبدا وجود أكثر من لاعب في مركزي.

<< هل كنت ترغب في اللعب للأهلي في أوقات سابقة وبالتحديد في الجيل الذهبي الذي ضم أبوتريكة وبركات ووائل جمعة وغيرهم؟

أي لاعب كان يتمني اللعب مع هذه الأسماء الكبري، لكن كل جيل وله مميزاته، وإذا كان الفريق قد عاني الموسم الماضي فهو شيء طبيعي لفريق حصل علي كل شيء طوال قرابة عشر سنوات، وما حدث له ليس إلا فترة إحلال وتجديد، لكن حتما سيعود لحصد البطولات مرة أخري خاصة بعد أن عزز صفوفه بمجموعة كبيرة من اللاعبين.

<< وهل تشعر بضغط نفسي كبير لأن الكل ينتظر الظهور الأول للسولية في الأهلي؟

هي ليست ضغوطا ولكنني أعتبرها مسئولية كبيرة ملقاة علي عاتقي خاصة أن الكل في الأهلي تمسك بي سواء كانوا مسئولين أو جهازا فنيا أو لاعبين وحتي الجماهير التي غمرتني بحبها قبل أن أنضم لفريقها.

<< ألم تقلق عندما صرح بيسيرو قبل رحيله بأنه لا يرغب في ضم السولية؟

لم أقلق بالمرة لأنني سمعت الكثير من الكلام غير الصحيح طوال الفترة الماضية وتعمدت ألا أهتم بكل ما يقال وقررت فقط إثبات ذاتي عندما ألعب للأهلي، خاصة أن أي لاعب ينضم لفريق كبير فمن المؤكد أن الكثير من الشائعات ستلاحقه.

<< بعض اللاعبين رفضوا اللعب أمام أنديتهم السابقة فهل من الممكن أن ترفض اللعب أمام الإسماعيلي يوما ما؟

لا لن أفعل ذلك لأنني لاعب محترف وأعرف معني ذلك، ثم إن هذا عملي الذي أتقاضي عليه راتبي ولن أتخاذل يوما، وهذا بالطبع مع كامل التقدير لفريق الإسماعيلي الذي له أفضال كبيرة عليّ بعد الله عز وجل، ولن أقول غير ذلك يوما ما لكنها كرة القدم وعصر الاحتراف الذي نعيشه اليوم ولا يعرف مثل هذه الأمور.

<< مازلت صغيرا في السن فهل تطمح في الاحتراف الأوروبي يوما؟

قد لا يعرف الكثيرون أنني منذ فترة تلقيت عرضا من فري فياريال الإسباني وعشت معهم فترة معايشة لمدة أسبوع وكان من المفترض أن يتابعوني عن قرب قبل الدورة الرباعية التي ألغيت وقتها ولم يعرف الأمر النجاح، وحاليا أنا محترف بالأهلي وأتمني أن أحصل علي عرض احتراف أوروبي مناسب في الفترة المقبلة لأنه إفادة لي ولفريقي بالطبع.

<< وما الكلمة التي تقولها لجماهير الإسماعيلي خاصة في ظل حساسية العلاقة مع النادي الأهلي؟

قبل أي شيء أشكرهم علي كل ما قدموه لي في السنوات الماضية، لكن هذه كرة القدم وعصر الاحتراف الذي نعيشه، وأحب أن أقول إنني مدين للإسماعيلي بالكثير وحتي عندما رفضوا انضمامي للأهلي في الصيف الماضي كان يمكنني الصبر حتي يناير ووقتها سأوقع مجانا لكنني أردت أن يستفيد النادي الإسماعيلي لأنه صاحب فضل كبير عليّ كما قلت سابقا.

<< نذهب للمنتخب وأسألك عن صحة أن استبعادك كان من أحد أفراد الجهاز الفني الذي طلب منك اللعب للزمالك ورفضك كان سببا في استبعادك؟

للأسف سمعت هذا الكلام وهو عار تمام من الصحة ولم يفاتحني أحد في اللعب للزمالك أو غيره، أما استبعادي عن المنتخب فإن مستواي وحده هو القادر علي عودتي له مرة أخري وليس شيء آخر.

<< لكنك كتبت علي حسابك الشخصي في تويتر عبارة "حسبي الله ونعم الوكيل"؟

بالفعل كتبت ذلك لكنني كنت أقصد أمورا عديدة وليس فقط الاستبعاد من المنتخب ولا أحب الحديث أكثر من ذلك في هذا الأمر.

<< إذن كيف تري فرصة المنتخب في التأهل للأمم الأفريقية والمونديال تحت ولاية الأرجنتيني كوبر؟

الأمور ليست صعبة لكنها أيضا ليست سهلة، فالمنتخب يضم لاعبين محترفين في أندية أوروبية كبيرة، كما أن اللاعبين المحليين علي مستوي عال من المهارة ويمكنهم تحقيق التأهل سواء للأمم الأفريقية أو المونديال، فقط يجب علي الجميع أن يعملوا بثقة وإصرار لأجل تحقيق هذا الهدف.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق