الزمالك المسحور
12
125
عاد سيناريو السحر والشعوذة في مباريات القمة، داخل معسكر الزمالك حيث انفجرت مواقع التواصل الاجتماعي للسخرية من الفريق الأبيض عقب نشر صورة لإسماعيل يوسف المشرف علي قطاع الكرة بالفريق الأبيض مع أحد الدجالين المشهورين في مدينة نصر، وهو الفخ الذي وقعت فيه بعض المواقع والصحف ومواقع التواصل الاجتماعي بأن تيجانا ذهب إلي أحد الدجالين لفك السحر الموجود في ملعب برج العرب بتعليمات من رئيس الزمالك.

كما استمرت السخرية والتعليقات علي الفريق الأبيض بعدما ظهر عامل غرفة خلع الملابس الخاص وهو يرش المياه أمام لاعبي الزمالك أثناء دخولهم غرفة خلع الملابس الخاصة بهم، لفك السحر وما تلاه من تصريحات لرئيس نادي الزمالك أنه قرر إقالة العامل من منصبه بسبب تصرفه. صورة إسماعيل يوسف تم تركيبها عبر برنامج فوتوشوب، وتم تسريبها من قبل بعض الصفحات الأهلاوية علي صفحات التواصل الاجتماعي، وهو الفخ الذي وقعت فيه بعض وسائل الإعلام، كما أن تصرف عامل غرفة خلع الملابس هو تصرف فردي،

لكن في النهاية رئيس الزمالك هو من جعل الزمالك أرضا خصبة لأعمال السحر والشعوذة بسبب تصريحاته المستمرة عن الأعمال والسحر والشعوذة ما جعله مادة خصبه للسخرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، كما جعل النادي أيضًا معرضًا لمثل هذه الشائعات وجعل أي خبر عن السحر والشعوذة قابلا للتصديق في الفريق الأبيض، من قبل الجماهير، وكيف لا يتم تصديقه ورئيس النادي دائم التصريح عن السحر والشعوذة ولا يخجل من أن يقوم بجولة علي القنوات الفضائية ويسترسل في تلك التصريحات.

وكان رئيس الزمالك قد أكد أن الأهلي حسم مباراة القمة في الدور الثاني لدوري الموسم الماضي، بعد استعانة هيثم عرابي مدير التعاقدات بالأهلي بساحر مغربي جلبه معه أثناء تفاوضه مع إيفونا، كما اتهم طارق العشري مدرب إنبي الموسم الماضي بأنه يلجأ لساحر معروف للفوز في المباريات، كما خرج ليهاجم عصام الحضري حارس المرمي ويؤكد أنه يستعين بعفريت يدعي جامايكا. إسماعيل يوسف أكد أنه لا يعرف أصل تلك الصورة وهو لا يتذكر الشخص الموجود فيها ولا يعلم إن كان دجالًا أم لا،

خاصة أنه يقوم بالتصوير مع عشرات الأشخاص بين الحين والآخر من الجماهير، وحتي وإن كان قد قام بالتصوير مع هذا الشخص فهل مطلوب منه أن يكشف عن شخصية كل من يقوم بالتصوير معه وهل هو دجال أم لا.

فيما أكد رئيس الزمالك أن ما تم هو حرب قذرة للتشويش علي الزمالك قبل القمة، مؤكدًا أن هناك سحرًا وشعوذة بالفعل يتم قبل تلك المباريات لكن الجميع يعلم من يقوم بهذا الأمر، وهو بالتأكيد ليس الزمالك، مؤكدًا أنه طالب اللاعبين بقراءة القرآن لتحصينهم من الأعمال السفلية التي تقام لهم. الواقع أن الزمالك كان مسحورًا بالفعل في أرض ملعب برج العرب في مباراة القمة الأخيرة،

ولكنه لم يكن مسحورًا بسبب ساحر أو مشعوذ ولكن بسبب تغييب اللاعبين ذهنيًا وتشتيتهم بسبب أزمة رئيس النادي علي ملعب المباراة، ويكفي أن اللاعبين قبل المباراة بيوم واحد لم يكن لديهم معلومة أكيدة عن إقامة اللقاء وهل سيتم تأجيله أم لا وهل سيذهبون إلي برج العرب أم أسوان أم الدفاع الجوي. رئيس الزمالك هو من سحر الزمالك، وهو من شتته وأبعده عن تركيزه وتسبب في هزيمته في برج العرب، وهو ما أهل الزمالك أيضًا ليكون الجميع مستعدًا لتصديق أي خبر يقال عنه خاصة في شائعات السحر والشعوذة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق