أقامته مؤسسة الأهرام.. نجاح كبير لمهرجان "زيادة".. ونانسي عجرم تفخر بالغناء لمصر
سيد محمود
12
125
أكدت مؤسسة الأهرام أن هناك الكثير يمكن تقديمه لمصر مع وجود أفكار خلاقة تهدف إلي جذب الاستثمارات.. وبناء جسور ثقة بين الجماهير وأصحاب المحال بعد أن أفسدتها طرق الكسب السريع.. وهو ما حدث في تجربة "زيادة" ومهرجان الحب الذي اختتمت به نانسي عجرم الاحتفال الكبير.

الفكرة ببساطة كما يقول محمد النجار المشرف علي الإعلانات بالمؤسسة، أن الأهرام بما يملكه من أدوات مرتبطة برسالته التنويرية والتثقيفية، له دوره المهم في التنمية، فهو ليس مجرد مؤسسة صحفية فقط.. ومن هنا أدركنا من خلال متابعتنا للوضع أنه ليس لدينا مهرجان للتسوق.. لفقدان الثقافة الحقيقية للتعامل مع منتجاتنا وحركة التسوق.. ثقافة ضعيفة لدي المشتري والبائع أيضًا.

من جهة أخري أفسد أصحاب الخدمات العلاقة بينهم وبين الجمهور، ففي أثناء الأوكازيون ترفع الأسعار لمعدلات غير طبيعية ويُكتب عليها التخفيض بعد رفع السعر.. وكأن لا شيء حدث ولا أوكازيون.. أو ترفع البضاعة الجيدة ويترك ما لا يقبل عليه المشتري.. ففقد الزبون الثقة في الأوكازيون. من هنا كانت فكرة "زيادة" وهي أن نطرح مع السلعة "هدية" دعوة لحفل فني كبير نهاية الأوكازيون لنجمة مثل نانسي عجرم.. التي اخترناها لأنها محبوبة وتربطها علاقة طيبة بالأسرة. حققت التجربة نجاحًا غير مسبوق،

لتكون نواة لمهرجان سيتكرر مرتين في العام كما هو معمول به في دول عربية وعالمية. ونجاحنا نابع من حب وتقدير المؤسسة التي أنفقت علي المهرجان من دعاية علي كل وسائل الإعلام والإنترنت، واختتمت التجربة بالحفل الكبير الذي أقمناه.. ونفتخر بإقامتنا مثل هذا الحدث الذي حقق عائدًا جيدًا للجميع. وكانت نانسي قد حضرت خصيصًا للمهرجان من بيروت وعادت صباح اليوم الذي أقيم فيه الحفل بالصالة المغطاة باستاد القاهرة إلي بيروت.

وأعربت نانسي عن سعادتها بوجودها في القاهرة، مؤكدة أن مصر وسياحة مصر لا تحتاج إلي دعم، وأنها بمجرد أن يعرض عليها أي حفل في مصر لا تتردد أبدًا في الموافقة عليه علي الفور، مؤكدة أيضًا أن مصر بخير وستظل دائمًا بخير. وقالت نانسي إن غناءها لمصر لا ينتهي أبدًا، مضيفة أن أي شخص يعرض عليها أغنيات لمصر تستمع لها، وإذا أعجبت بها تقوم بتسجيلها علي الفور، موضحة أنها تحضّر لأغنية جديدة لمصر قريبًا. ما قدمته مؤسسة الأهرام تجربة لها خصوصيتها، لم يسبق أن قدمتها مؤسسة إعلامية، بالطريقة التي اتبعتها الأهرام من تخطيط شارك فيه فريق عمل من قطاع الإعلانات، وتجاوب الجمهور مع التجربة في جميع المحال، وكشف الحفل الفني لنانسي عجرم عن أن التجربة والرسالة وصلت إلي الجمهور الذي أصبح متعطشًا لتكرارها وينتظر موسمًا جديدًا منها وبشكل أكبر وأشمل..

وبالطبع بنجم جديد من كبار النجوم المحبوبين في مجال الأغنية.. فمهرجان "زيادة للتسوق" الذي نظمته مؤسسة "الأهرام" علي مدار 3 أسابيع لدعم الحركة التجارية في مصر، بهدف تشجيع الجمهور من مختلف الفئات علي التمتع بالشراء بأسعار مناسبة لمختلف السلع والمنتجات، كشف عن حاجة السوق المصري إلي مثل هذه المهرجانات.. علي أن تنظم بشكل جيد وتختتم بحفلات داعمة ومشجعة مثل حفل نانسي عجرم الذي شهد حضورًا كبيرًا

.. وكان النجاح دافعًا قويًا لأن تبدأ مؤسسة الأهرام التفكير في تطوير الفكرة لتشمل مهرجانات فنية ورياضية بدعم من أشهر النجوم في مصر والعالم العربي.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق