الانتصار الكبير في الزمالك
عبد الشافى صادق
12
125
عندما يقوم ممدوح عباس رئيس نادي الزمالك الأسبق بالحجز علي أموال النادي في البنوك، فلابد أن ينتفض أعضاء الجمعية العمومية لإنقاذ ناديهم.. وحين يروّج أنصار عباس لإثارة القلاقل في ميت عقبة، فلابد أن يكون للجمعية العمومية صوت عالٍ للحفاظ علي الاستقرار والهدوء ومواصلة ثورة التطوير والتجديد التي بدأت قبل عامين، وجعلت نادي الزمالك في أبهي وأجمل الصور.

كل هذه الأسباب كانت وراء تدفق أعضاء النادي وحرصهم علي الحضور بكثافة وتسجيل أسمائهم في كشوف الحضور والإدلاء بأصواتهم في الصناديق بخصوص الميزانية والحساب الختامي..

وفي يوم الجمعة الماضي احتشد أعضاء نادي الزمالك أمام اللجان يسجلون أسماءهم في صورة حضارية وراقية تليق بسمعة وتاريخ النادي الكبير، وزادوا علي هذا الأمر بالحضور غير المسبوق في أي نادٍ في مصر في جمعية عمومية عادية، اعتاد الناس عدم حضورها في الماضي وتفويض مجلس الإدارة في إدارة شئون النادي.. لكن أعضاء الزمالك سجلوا رقمًا قياسيًا في حضور الجمعيات العمومية العادية، وهو حضور ثمانية آلاف وسبعمائة وثلاثة وعشرين عضوًا،

ووافق علي الميزانية والحساب الختامي سبعة آلاف وثمانمائة وأربعة وتسعين عضوًا مقابل ثمانمائة وتسع وعشرين عضوًا رفضوا الميزانية، وهؤلاء الرافضون يكشفون الحجم المتواضع جدًا لأنصار ممدوح عباس في النادي، وأن الأغلبية الكاسحة تدعم وتساند مجلس الإدارة الحالي صاحب الإنشاءات والمشروعات الكبيرة التي شارك في افتتاحها المهندس إبراهيم محلب رئيس الحكومة السابق، وبعض الوزراء فضلاً عن نجوم الرياضة من كل الأندية ونجوم الفن والسياسة في يوم لن يسقط من ذاكرة التاريخ. والحضور غير المسبوق لأعضاء النادي في جمعية عمومية عادية كان ردًا قاسيًا علي الذين روجوا لفكرة إسقاط مجلس الإدارة الحالي،

والدليل أن الموافقة علي الميزانية وتجديد الثقة في جميع أعضاء مجلس الإدارة الحالي جاء باكتساح.. وكانت هذه الجمعية انتصارًا كبيرًا علي المعارضة وردًا قاسيًا علي الذي حجز علي أموال النادي لتعطيل مسيرته. وفي هذا اليوم كان هناك انعقاد آخر لجمعية أخري هي الجمعية العمومية غير العادية للموافقة علي لائحة النظام الأساسي للنادي.. وهي اللائحة التي تتكون من خمسة أبواب تبدأ بالعضوية مرورًا بالشئون المالية والإدارية ومجلس الإدارة واختصاصاته والجمعية العمومية ودورها والشئون المالية والأحكام العامة.. والغريب أن هذه اللائحة لم تتضمن أي نصٍ أو بندٍ بخصوص السنوات الثماني..

وهل سيتم تطبيقه أم إلغاؤه، وسألت أحمد صالح ممثل الجهة الإدارية والمشرف علي هذه الجمعية عن الجمعية غير العادية، فكانت إجابته أن وزارة الشباب والرياضة هي التي دعت إلي هذا الأمر ونظمته في نادي الزمالك، في إطار وضع نظام أساسي لكل نادٍ أو هيئة رياضية بما يتناسب مع قانون الرياضة الجديد.. وأشار إلي أن الجهة الإدارية نفّذت هذا الأمر في الزمالك لكونه يدير مجلس إدارة منتخب ودعوة جمعيته العمومية للانعقاد قانوني ومشروع.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق