لقاء سويدان تغيب عن رمضان هذا العام: أمى دفعتنى للمشاركة فى أغنية "فداكِ يا مصر"
مني الدحة
12
125
فنانة حفرت اسمها بين نجوم الإبداع فى زمن قياسى.. صاحبة موهبة وتميز.. قررت الاستمتاع بشهر رمضان هذا العام مع ابنتها "جومانة" بعيدًا عن "لوكيشن" التصوير، وترى أن العرض خارج الموسم الرمضانى أفضل كثيرًا، لأن زحام دراما رمضان يظلم المسلسلات المشاركة التى تصل إلى خمسين مسلسلاً، وتظل الشاشات خالية بقية العام إلا من المسلسلات التركية والهندية.. إنها الفنانة لقاء سويدان:

<< سألتها عن سبب غيابها هذا العام عن السباق الرمضانى؟

ــ فى الحقيقة أن ما عُرض علىَّ من نصوص وسيناريوهات لم يشجعنى على المشاركة، لأنها لا تضيف إلى رصيدى الفنى الذى أحاول دائمًا أن أحافظ عليه بالتدقيق فى الاختيار.

<< رغم مشاركتك فى ثلاثة مسلسلات فى رمضان قبل الماضى؟

ــ أنا لا أقدم شخصيات مكررة وأختار أدوارى بعناية فلا ضرر من ذلك، المهم أن تكون أعمالاً هادفة وتحمل فكرًا ومضمونًا.

<< "أريد رجلاً"..

ــ الحمد لله رد الجمهور إيجابى، وهو من أكثر المسلسلات المحببة إلى قلبى وعُرض منذ أسابيع، أجسّد من خلاله دور سيدة مطلقة تتعامل بالمنطق والعقل حينما تتعرض لمشكلات مع طليقها تعالجها بحكمة بعيدًا عن أعيُن أطفالهما، وهم دور له خط درامى مختلف عن الشخصيات الأخرى فى المسلسل وكثرة أحداثه المثيرة، وهو ما خفّف من الملل من متابعته لطول حلقاته.

<< "جومانة".. نجمة جديدة فى الوسط الفنى؟

ــ تضحك وتقول: بنتى حبيبتى.. وتستطرد: أبدًا.. هى قامت بدور ابنتى فى مسلسل "لو" اختارها المخرج سامر البرقاوى، وقد كانت ترافقتنى أثناء التصوير، وقد غيّر الدور من ولد إلى بنت، والمسلسل أقوم فيه بدور "داليا" تتزوج من رجل أكبر منها ويقرر إنصافها فى مواجهة أولاده، وقد كانت تجربة درامية مختلفة بالنسبة لى، تبتسم وتُكمل: قبل أن تسألينى أنها تمثل شخصيتى أجيبك بالنفى القاطع لأنها شخصية ضعيفة ومستسلمة عكس شخصيتى؛ فأنا قوية أضع كرامتى نصب عينى، والمسلسل مثير وهادف ككل أعمال المنتج صادق الصباح الذى اختارنى بعد تجربتى معه منذ ثلاثة أعوام فى مسلسل "نقطة ضعف"، وعلى فكرة "لو" ليس مسلسلاً لبنانيًا لكن يمكن أن نسميه (عربي) حيث يضم ممثلين من مصر ولبنان وسوريا.

<< آمال مجدى و"صاحب السعادة"..

ــ هو فعلاً صاحب السعادة.. وبينى وبينه تناغم فى الأداء؛ النجم الكبير عادل إمام، وهو ما جعلنى أشعر بالسعادة للوقوف أمامه ضيفة شرف فى دور إعلامية تتبنى العديد من القضايا فى أحداث المسلسل، وهو إنسان متواضع إلى أقصى حد وله كاريزما ورهبة، وقد تعلمت منه الأداء السهل الممتنع، وأضاف لى الكثير ولذلك رشحنى مرة أخرى فى مسلسله "أستاذ ورئيس قسم" فى دور صعب ومعقد لفتاة شعبية من الأنفوشى تعمل فى ملهى ليلى، ولم ترتقِ إلا بعد سفرها إلى أمريكا, وقد كانت ردود الفعل رائعة جدًا من أهلى فى لبنان ومن جمهورى بكل مستوياته، وقد عوضتنى عن المجهود الذى بذلته فى المسلسل، وقد كنت مراهنة على ذلك لأننى تحديت نفسى فيه، ورغم ذلك تملكتنى الرهبة الشديدة طوال فترة عملى بالمسلسل!

<< لو عُدنا إلى البداية فى مسلسل (هو.. وهى) ماذا تعلمتِ من سعاد حسنى؟

ــ تصمت قليلاً وتسترجع ذكرياتها وتقول: ياه.. كانت تحب عملها إلى أقصى حد، وتعلمت منها المثابرة وتنفيذ أوامر المخرج.

<< وقفتِ أيضًا أمام كبار الفنانين..

ــ بالتأكيد.. فأنا فنانة محظوظة وكل فنان استفدت منه؛ عادل إمام كما قلت لك السهل الممتنع، نور الشريف.. رؤية الشخصية التى أؤديها من عدة زوايا، محمود عبدالعزيز.. الأداء الصادق بمعايشة الشخصية معايشة كاملة، يحيى الفخرانى.. الإحساس الصادق فى الأداء.

<< لو عُرض عليك دور أمام النجم حسين فهمى..

ــ سوف أتعامل معه كزميل فقط، وأنا أستطيع كممثلة محترفة أن أقوم بذلك.. وحقيقة أنا لا أُكن لحسين فهمى أية مشاعر.

<< انطلقت فى العديد من الأعمال بعد طلاقك من حسين فهمى..

ــ قررت التركيز فى أعمالى كما ترين وراهنت على نجاحى فى كل الأدوار التى أديتها فى "أستاذ ورئيس قسم" و"ذهاب وعودة" و"أريد رجلاً".

<< هل ستفكرين فى الارتباط مرة أخرى؟

ــ بصراحة لن أتعجل فى الارتباط سأضع أمام عينى حُسن الاختيار لرجل بمواصفات خاصة، أهمها على الإطلاق أن يحبنى ولا يظلمنى وأن يراعى الله فى معاملتى.. والحب أجمل ما فى الحياة.

<< "فداكِ يامصر".. أغنية حزينة لكنها معبّرة؟

ــ أمى هى التى دفعتنى للمشاركة فى أغنية "فداكِ يامصر" تكريمًا للشهداء وذلك بعد استشهاد شقيقى أحمد، وقد رفضت خوفًا على مشاعرها حينما عرض علىَّ صديقه الملحن وائل عقيد الذى اتصل بوالدتى فوافقت بعد أن انهارت فى البكاء، وهى من تأليف هشام عبدالحليم وتوزيع أسامة عبدالهادى، وقد انتهينا منها خلال يومين فى فترة كانت صعبة من عام 2014.

<< تقولين إنك أهلاوية متعصبة.. لماذا؟

ــ بالفعل لا أترك مباراة للنادى الأهلى إلا وأشاهدها حتى وإن كنت مشغولة فى التصوير.. فقد كنَّا نصور مسلسل "أستاذ ورئيس قسم" مع النجم الأهلاوى الكبير أستاذى عادل امام.. وعندما أقيمت مباراة الأهلى والزمالك أوقفنا التصوير لمشاهدة المباراة.. وسعيدة أن الأهلى اقترب من الدورى وسيحصل عليه إن شاء الله.

<< شاهدتِ مباراة الأهلى وروما؟

ــ كنت أتمنى أن أسافر إلى الإمارات لمشاهدتها، وفرحت جدًا بالفوز الثمين الذى أسعد كل الأهلاوية وكل الجمهور المصرى والعربى أيضًا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق