الأهرام الرياضى فى "قلب" باريس
خاص
12
125
أكثر من ملف ساخن فرض نفسه داخل معسكرات المنتخبات المشاركة فى يورو 2016، بعيدا عن المباريات المثيرة والنتائج المدوية وأحلام المنافسة والتأهل إلى الدور الثانى مبكرا. ومنذ الوصول إلى فرنسا عبر 24 منتخبا والأحداث الساخنة لا تتوقف وصنعت إثارة كبيرة منحت البطولة "إثارة كبيرة" فى نفس الوقت. ونجحت "الأهرام الرياضى" فى اختراق كواليس المنتخبات الكبرى فى اليورو ورصد كل المشكلات والملفات الساخنة التى انفجرت فى الساعات الأخيرة بعيدا عما يدور فى المستطيل الأخضر وضربة الافتتاح الباهتة التى شهدت فوزا فرنسيا هزيلا على رومانيا بهدفين مقابل هدف فى الافتتاح.

كاسياس يؤجل الاعتزال

فى إسبانيا كل الطرق تؤدى داخل المنتخب الإسبانى إلى تأجيل إيكر كاسياس 35 عاما حارس مرمى بورتو البرتغالى وقائد الماتادور حسم موقفه الرسمى من اعتزال اللعب دوليا من عدمه لما بعد معرفة قرار مديره الفنى فيسنتى ديل بوسكى نفسه من البقاء لعامين مقبلين والوجود فى المونديال المقبل أو الرحيل عن منصبه وتنفيذ قراره المعلن فى 2014 عن اعتزال التدريب بشكل نهائى.

وأبلغ إيكر كاسياس أكثر من زميل له فى المنتخب أن فرص اعتزاله اللعب دوليا ستتضاعف فى حالة اعتزال ديل بوسكى التدريب والرحيل عن منصبه، مشيرا إلى أنه لا يتوقع الحصول على نفس الدعم من أى مدرب آخر يتولى مسئولية المنتخب خلفا لديل بوسكى خاصة فى ظل لمعان اسم الأصغر سنا دى خيا المتألق برفقة مانشستر يونايتد الإنجليزى فى الفترة الأخيرة وتعالى الأصوات الداعية لمنحه الفرصة للعب أساسيا فى تشكيلة المنتخب خلال المستقبل.

بوفون ورفاقه يرفضون فينتورا الإيطالى

قلق كبير ساد أروقة المنتخب الإيطالى عقب قرار اتحاد كرة القدم تعيين جيامبيرو فينتورا مديرا فنيا للمنتخب خلفا لأنتونيو كونتى المدير الحالى لمدة عامين مقبلين بعد انتهاء منافسات كأس الأمم الأوروبية الجارية حاليا.

وترددت أنباء قوية عن وجود لاعبين استقبلوا الخبر بشكل سيئ، من بينهم جيانلويجى بوفون حارس مرمى وقائد يوفنتوس والمنتخب، الذى تعرض قبل عامين لمعركة كلامية مع فينتورا خلال تحليله لمباريات الدورى الإيطالى وكذلك ليورنزو أنسينى هداف نابولى الواعد الذى كان فينتورا انتقد ضمه للمنتخب فى عهد تشيرازى برانديللى قبل عامين، وتردد بقوة أن لوبى بوفون القوى فى المنتخب الذى يضم أكثر من نجم فى مقدمتهم ليوناردو بونوتشى وجورجيو كلينى وآخرون قد يصطدم مع المدرب الجديد خاصة أنه ليس من أصحاب الأسماء الكبيرة فى إيطاليا وكان أبرز إنجازاته الصعود بالفرق بالدرجة الثانية،

ويأتى الجدل فى وقت تعرض خلاله أنتونيو كونتى لانتقادات كبيرة من جانب دييجو أرماندو مارادونا أسطورة الكرة الأرجنتينية بسبب توقيعه لتشيلسى.

كل الدلع لسانى فى ألمانيا

بات لقب "الفتى المدلل" يلاحق الثنائى الواعد جوليان دراكسلر صانع ألعاب فولفسبورج وليروى سانى لاعب وسط شالكة خلال وجودهما فى معسكر المنتخب الألمانى بسبب المعاملة الخاصة التى يجدها الثنائى من جانب يواكيم لوف المدير الفنى للماكينات فى الفترة الأخيرة. وذكرت تقارير صحفية أن لوف تحدث مع الثنائى عن دورهما الكبير فى مستقبل الكرة الألمانية وضرورة الهدوء وضبط الأعصاب فى حالة الجلوس بديلين خاصة أنهما لا يزالان صغيرى السن..

دراكسلر 22 عاما وسانى 18 عاما، وضرورة التعلم من أصحاب الخبرة فى المنتخب يتقدمهم مسعود أوزيل وتوماس مولر وباستن شفاينشتايجر قادة الوسط وعدم الاستعجال فى الحصول على الفرصة للوجود ضمن التشكيل الأساسى خاصة أن المستقبل لهما وسيكونان ورقته الرابحة عندما تخوض ألمانيا رحلة الدفاع عن لقب بطل كأس العالم فى روسيا 2018. ومنحت تصرفات يواكيم لوف مع دراكسلر وسانى تلميحات صريحة بنيته فى البقاء على رأس الجهاز الفنى بعد اليورو وعدم الرحيل للعمل فى أندية أخرى.

عقد برتغالى جديد لـ"سانتوس"

عقد جديد ينتظر فيرناندو سانتوس المدير الفنى للمنتخب البرتغالى للبقاء على رأس الجهاز الفنى لمدة عامين مقبلين وفقا للتسريبات الواردة من الاتحاد البرتغالى يتضمن رفع راتبه السنوى إلى مليون و750 ألف يورو وذلك فى حالة الوصول إلى دور الثمانية على الأقل فى سباق يورو 2016.

وتلقى فيرناندو سانتوس تأكيدات من الاتحاد البرتغالى عبر نائبه هومبيرتو كويلو تفيد أنه سيجرى التجديد له للبقاء فى التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم المقبلة فى حالة الحصول على بطاقة التأهل إلى دور الثمانية على الأقل فى البطولة القارية الكبيرة، خاصة أن المنتخب يبدأ المشوار فى الدور الأول عبر وجوده فى مجموعة سهلة لا تضم فئة الكبار أمثال فرنسا وإيطاليا وبلجيكا وألمانيا وإسبانيا وإنجلترا وروسيا وتأهله إلى دور الستة عشر شبه مؤكد.

تهديدات لكاراسكو

فى بلجيكا تهديد صريح تلقاه كاراسكو نجم وسط أتلتيكو مدريد الإسبانى الصاعد من جانب مارك فيلموتس المدير الفنى للمنتخب البلجيكى بالإبعاد عن التشكيلة الأساسية فى حالة استمرار تفاوضه مع مسئولين فى أندية أخرى للرحيل عن الأتلتيكو فى الميركاتو والتركيز فقط فى مباريات المنتخب خلال اليورو.

وتلقى كاراسكو صاحب "القبلة الشهيرة" فى نهائى دورى أبطال أوروبا تهديد المدير الفنى بعد ظهور معلومات حول تفاوضه مع إدارة تشيلسى الإنجليزى تمهيدا للانتقال إلى صفوف الأخير مقابل 60 مليون جنيه إسترلينى وهو ما اعتبره المدير الفنى خروجًا عن النص فى ظل اتفاقه مع النجوم الكبار فى التشكيلة ممن يملكون عروضًا أخرى بترك ملفها تماما إلى وكلاء أعمالهم وفى مقدمتهم ادين هازارد صانع ألعاب تشيلسى الإنجليزى والمطلوب فى ريال مدريد الإسبانى، ولوكاكو هداف إيفرتون الإنجليزى الذى يتفاوض مع أندية أخرى.

كولمان ينتظر العلاوة الويلزية

رغم الاتفاق النهائى على بقائه فى منصبه حتى يونيو 2018 إلا أن كريس كولمان المدير الفنى لمنتخب ويلز ينتظر "علاوة" مالية كبيرة فى راتبه السنوى من خلال التأهل بالمنتخب إلى دور الستة عشر لليورو وفقا لاتفاقه مع الاتحاد الويلزى لكرة القدم فى وقت سابق والتى تنص على رفع راتبه السنوى إلى مليون و500 ألف يورو اعتبارا من أغسطس 2016.

وكان كريس كولمان تلقى دعما كبيرا من نجوم المنتخب وفى مقدمتهم جاريث بيل نجم ريال مدريد الإسبانى وقائد المنتخب والذى طالب بالإبقاء على المدير الفنى ووصفه بالشخص "الملهم" للشعب الويلزى بعد نجاحه فى بناء منتخب قوى حقق بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الأوروبية لأول مرة. ورفض كولمان فى وقت سابق أكثر من عرض للانتقال لأندية فى الدورى الإنجليزى واختار الاستمرار لمدة عامين برفقة المنتخب الويلزى أملا فى التأهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة وتحقيق الثنائية التاريخية لأول مرة.

سلم واستلم فى أوكرانيا

أنباء قوية ترددت داخل معسكر منتخب أوكرانيا عن نية مسئولى الاتحاد تنصيب أندرى تشيفشينكو المدرب المساعد مديرا فنيا للمنتخب عقب انتهاء البطولة وتسلم راية القيادة من ميخاليو فورمنكو المدير الفنى الحالى والذى تنتهى ولايته رسميا فى 30 يوليو المقبل.

ونال تشيفا 38 عاما صلاحيات واسعة فى الأيام الأخيرة ومنذ الاستعانة به ضمن الطاقم الفنى من جانب فورمنكو تمهيدا لإعداده لأن يكون الرجل الأول فى المستقبل خاصة فى ظل ظهور خلافات كبيرة بين اللاعبين تحتاج إلى نجم كبير صاحب شخصية قوية للسيطرة عليها بالإضافة إلى بناء منتخب جديد قادر على تحقيق حلم اللعب فى كأس العالم المقبلة فى روسيا 2018. ويملك تشيفا تاريخا كرويا كبيرا يتصدره حصوله على الكرة الذهبية ولقب أفضل لاعبى العالم مرة من قبل وتحقيقه أكثر من 15 بطولة كبرى فى مسيرته برفقة ميلان الإيطالى وتشيلسى الإنجليزى بخلاف الحصول على لقب هداف أوكرانيا التاريخى، وهو الرمز الكروى الأول فى البلاد منذ سنوات.

لاجرباك آخر سلاح سويدى

فى واقعة طريفة وفريدة من نوعها، استعان الاتحاد السويدى لكرة القدم بالمخضرم لارس لاجرباك المدير الفنى الحالى للمنتخب الأيسلندى والمدير الفنى الأسبق للسويد من أجل التدخل لإقناع زالاتان إبراهيموفيتش هداف باريس سان جيرمان الفرنسى والنجم الأول فى تشكيلة السويد بتأجيل قرار الاعتزال الدولى والبقاء مع المنتخب لعامين مقبلين رغم وصوله إلى 35 عاما من أجل المشاركة القوية فى التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى كأس العالم المقبلة.

وجاء اللجوء إلى لاجرباك فى ظل علاقته القوية مع إبراهيموفيتش والذى كان أول مدرب يعتمد عليه بشكل كامل فى المنتخب ومنحه شارة قيادة السويد وله تأثير كبير عليه بوصفه الأب الروحى له منذ سنين طويلة.

وكان زالاتان إبراهيموفيتش أعلن أنه بصدد إنهاء مسيرته الدولية من أجل التفرغ فى آخر عامين له فى الملاعب إلى مشواره مع ناديه الجديد بعد قراره بالرحيل عن صفوف باريس سان جيرمان الفرنسى على هامش الميركاتو الصيفى. تركيا تنتفض ضد فاتح تريم رغم الشعبية الكبيرة التى يملكها فاتح تريم المدير الفنى للمنتخب التركى بين لاعبيه بسبب تاريخه الحافل كمدرب مع جالاطا سراى والمنتخب فى الماضى فإنه أصبح "قنبلة موقوتة" داخل معسكر الأتراك، وانفجر الغضب ضده من جانب اللاعبين بسبب تفاوضه مع اتحادات أخرى لتولى تدريب منتخبات لها وكذلك أندية عقب انتهاء منافسات كأس الأمم الأوروبية. وتلقى فاتح تريم تلميحات "وصلت إلى حد التوبيخ" من اللاعبين الذين منحوه ثقة كبيرة فى العامين الماضيين بعدما وعدهم بالبقاء حتى مونديال روسيا 2018،

وانعكس ذلك على علاقته بهم التى بدأ يشوبها التوتر، وأصبحت العلاقة بين المدير الفنى ولاعبيه تنحصر فقط فى التدريبات والمحاضرات داخل المعسكر. المثير فى الأمر أن مسئولى الاتحاد التركى سارعوا بالاجتماع أكثر من مرة باللاعبين فى المعسكر وطالبوا التركيز فقط فى المباريات وعدم النظر إلى مستقبل فاتح تريم مع المنتخب والمنتظر حسمه بعد انتهاء البطولة أملا فى التأهل إلى دور الستة عشر على الأقل وتجنب الخروج المبكر.

ليفاندوفيسكى "الرجل الأول"

فى بولندا لا صوت يعلو على كلمة روبرت ليفاندوفيسكى داخل منتخب بولندا.. حقيقة فرضت نفسها بعد التغييرات التكتيكية التى قرر آدم نوالكا المدير الفنى الإقدام عليها من أجل توفير أجواء التألق لمهاجم بايرن ميونيخ الألمانى وقائد المنتخب روبرت ليفاندوفيسكى خلال منافسات يورو 2016.

وشهدت كواليس المنتخب البولندى طلب ليفاندوفيسكى اللعب بطريقة المهاجم الصريح الوحيد وليس اللعب كرأسى حربة بوجود مهاجم بجواره بداعى أنه يقلل من حركته وحريته داخل منطقة الجزاء ويتعارض مع التكتيك الذى يلعب به فى بايرن ميونيخ خلال آخر موسمين وسجل خلالها أكثر من 50 هدفا.

وتسبب هذا الرأى فى إبعاد أردكايوز ميليك رأس الحربة الواعد ونجم أياكس أمستردام الهولندى الذى سجل أكثر من 20 هدفا فى الموسم المنقضى والمنتظر أن يلعب فى مركز الجناح الأيسر بدلا من رأس الحربة الثانى بعد تعديل طريقة اللعب من 4 ــ 4 ــ 2 إلى 4 ــ 3 ــ 2 ــ 1 بناء على طلب ليفاندوفيسكى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق