نبيل الحلفاوى.. "ياقوت" الملبوس بشيطان التمثيل
سيد محمود
12
125
يظل نبيل الحلفاوى هو الحالة الاستثنائية، فى التمثيل، هو الممثل العاشق، الذى لا يقبل فى أعماله نصف تمثيل ونصف نجاح لأنه موهبة اكتملت عناصرها منذ أن بدأ مشواره الفنى ثم تحول إلى نجم لكل الأعمال التى تُسند إليه.

فى شخصيته "ياقوت" يمثل وكأنه كان كشخصيته غائبًا عن التمثيل منذ 20 عامًا، فياقوت هجر أولاده وحياته الأسرية حاملاً كل أخطائه وذنوبه وحكاياته ثم عاد ليكتشف أن له أبناء يتمنى لو يحتضن أحدهم أن يلمسهم أن يقضى بقية عمره بينهم..

أو كما يقول أن "يموت بينهم". نبيل الحلفاوى النجم الأهلاوى الوطنى الإنسان نجم موقع التواصل الاجتماعى "تويتر" كتب قبل أيام من قدوم شهر رمضان يعتذر لجمهوره على الموقع عن التوقف لانشغاله بمسلسل "ونوس" لأنه لديه تقليد أن يعتزل الحياة عندما يبدأ تصوير عمل فنى..

وقال معتذرًا "سأحتجب عنكم لتقليد اتبعته وهو أننى لا أتحدث عن العمل حتى ينتهى" ووعد جمهوره بأن يعقد ندوة على موقع "تويتر" بعد العيد يناقش فيها دوره والعمل معهم. الحلفاوى فى "ياقوت" يصل إلى ذروة الأداء فهو يمثل كما يقولون بلغة العيون، بملامح ممتعة ذقن وشعر كثيف، وملابس غير مهندمة، ومشية بها انكسار بفعل الزمن والغربة، وآلام السنين، وهجرته لأسرته وما يفعله به "ونوس" الذى يتحداه ويخضعه دائمًا لأفعال شيطانية.

شخصية ياقوت التى يقدمها نبيل الحلفاوى هى من أجمل الشخصيات التى كتبها المؤلف المبدع عبدالرحيم كمال ولا يصلح لتجسيدها إلا من يؤديها نبيل الحلفاوى وكأن المؤلف قد كتبها خصيصًا له..

وأظنه كذلك لأن الحلفاوى كان قد شارك فى مسلسل "دهشة" مع الفخرانى لنفس المؤلف فرأى فيه هذه الشخصية المغلفة بحالة تصوف صادقة جدًا.. ترغمك على التعاطف معها شخصية قد تراها فى مواقف كثيرة من حياتنا.. لمع وأبدع فيها الحلفاوى كعادته متحولاً من ممثل أمام الكاميرا إلى إنسان ملبوس بشيطان شخصياته.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق