شهادة "جينيس" مهمة فى طريق توطين ونشر رياضة الألعاب الإلكترونية
12
125
رحب شريف عبد الباقى رئيس الاتحاد المصرى للألعاب الإلكترونية، بتوجه العديد من المؤسسات التعليمية والأكاديمية المصرية، بتدريس وتدريب الشباب المصرى على تطوير الألعاب الإلكترونية لدعم الوجود بفاعلية لهذه الألعاب فى أوساط الشباب المصرى الذى يمارس هواية ورياضة هذه الألعاب الالكترونية

وآخر هذه التوجهات هو تسجيل معهد تكنولوجيا المعلومات ITI التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات فى موسوعة جنيس العالمية من خلال الحدث الأبرز الذى ينظم فى شهر يناير من كل عام وهو الملتقى العالمى لمطورى الألعاب الالكترونية، واختياره كأكبر تجمع لمطورى الألعاب الالكترونية على مستوى العالم، والذى شارك فيه 1228 مطورًا ومبرمجًا للألعاب،

خرجوا بعدد 135 لعبة إلكترونية خلال ثلاثة أيام متواصلة هى مدة تنظيم الحدث، والذى يعد نتاج اعتماد تخصص مطورى الألعاب الالكترونية بالمعهد منذ عام 2012 والذى كان تلبية لاحتياجات سوق عمل ازداد مع ازدهار صناعة الألعاب الالكترونية عالميًا. وأضاف عبد الباقى أن استكمال هذه الخطوة المهمة من توافر الكوادر البشرية القادرة على إنتاج العاب الكترونية مصرية، يضفى أهمية على خطوات الاتحاد من فتح باب تسجيل اللاعبين والهيئات ووضع تصنيف مصرى للاعبين،

يبدأ تفعيله عقب الانتهاء من مشاركة مصر بفريق فى بطولة كأس العالم للألعاب الالكترونية المزمع إقامتها فى مدينة جاكارتا الإندونيسية فى أكتوبر المقبل.

والجدير بالذكر أن الاتحاد الدولى للالعاب الالكترونية يقوم بتحديد الألعاب التى يتم عليها المسابقات ويقوم بنشرها على الدول المشاركة فى الاتحاد، وستكون هذا العام فى لعبة ليج أوف ليجنيد (League of Legends ) و لعبة كونتر سترايكCounter-Strike، ولعبة ستريت فايتر Street Fighter V، وهى مشاركة مفتوحة دون تحديد فئات عمرية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق