ثورة "نابولى" الجماهير لهيجواين: لا نريدك يا خائن
12
125
لماذا ثارت جماهير نابولى وحرقت صورته؟ سؤال يطرح نفسه بقوة على رد الفعل العنيف الذى تعرض له جونزالو هيجواين من جانب جماهير نابولى فى "زمن الاحتراف" عندما قرر الانتقال إلى يوفنتوس مقابل 90 مليون يورو.

الإجابة عن السؤال ليست سرا بل حقيقة تكشف عنها أرقامه والتى تضعه ثانى أفضل لاعب فى تاريخ النادى على الإطلاق بعد مواطنه دييجو أرماندو مارادونا أسطورة الكرة العالمية فى القرن العشرين وفارس مدينة نابولى الأول. وبالأرقام حقق هيجواين فى 3 سنوات فقط ارتدى فيها قميص نابولى ما لم يحققه نجوم آخرون كبار فى مقدمتهم كاريكا البرازيلى وفابيو كانافارو الإيطالى.

حيث نجح هيجواين فى الحصول على لقب هداف الفريق الأول فى المواسم الثلاثة المتتالية كان آخرها تتويجه مع الفريق هدافا للدورى الإيطالى الموسم الماضى برصيد 36 هدفا أصبح معها الأكثر تسجيلا للأهداف فى موسم واحد. كما حقق هيجواين رقما قياسيا آخر يتمثل فى وصوله إلى 93 هدفا سجلها فى 164 مباراة فقط لعبها برفقة نابولى فى المواسم الثلاثة. والمعروف أن هيجواين هو أغلى لاعب ضمه نابولى فى تاريخه عندما استقدمه بعد مفاوضات طويلة من ريال مدريد الإسبانى فى صيف عام 2013 مقابل 38 مليون يورو عقب رحيل نجمه الأوروجويانى إديسون كافانى.

وبات قدوم هيجواين برفقة يوفنتوس إلى مدينة نابولى لأداء لقاء الفريقين فى الدورى الإيطالى أمرا بالغ الصعوبة فى ظل العنف الذى تلوح به جماهير نابولى حاليا وترديدها عبارات الخائن وكتابتها على الجدران ومطالبة اليوفى بإبعاد اللاعب خوفا على حياته من دخول المدينة فى تغريدات تحقق بحولها الشرطة.

وفى نفس الوقت انتقد دى لاوروينتس رئيس النادى اللاعب ووصفه بالخائن، مشيرا إلى أن هيجواين لم يظهر أى نية للرحيل وكان يتفاوض معه بشأن تعديل عقده أو الانتقال لناد إنجليزى فى الميركاتو الصيفى ولم يحاول التطرق إلى إمكانية انضمامه لليوفنتوس أو يلمح مع وكيل أعماله عن وجود مفاوضات، مشيرا إلى أنه فوجئ بما حدث من رئيس اليوفى الذى أتى طالبا حسم الصفقة وقدم له عقده مع اللاعب موقع من هيجواين عبر سداد 90 مليون يورو.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق