"ترانسفير ماركت" يكشف فوضى الانتقالات
12
125
إذا كنا نتحدث عن معايير ثابتة لتقييم اللاعبين الذين تتعاقد معهم الأندية المصرية فإن تلك المعايير غير موجودة بحسب تقييم موقع ترانسفير ماركت الألمانى الذى يقيّم اللاعبين بناء على معايير ثابتة من ضمنها مشاركتهم الدولية وعدد إصابات أى منهم وقدرته على تسجيل الأهداف وعمر اللاعب وتجاربه السابقة.

الموقع الألمانى كشف فوضى انتقالات اللاعبين لدينا والأسعار الفلكية التى يتم دفعها للاعبين والبزخ الكبير الذى سيطر على إدارات الأندية، فيما برزت صفقات الأهلى خاصة على معلول والشناوى وصب التقييم لمصلحة الفريق الأحمر، وإن اختلف الأمر مع أجاى.

الكارثة الكبرى كانت فى تقييم الموقع الألمانى لأغلى صفقتين هذا الموسم وهى انتقال النيجيرى ستانلى أوهاوتشى للزمالك وجونيور أجاى للأهلى حيث إن فى صفقة ستانلى ستتخطى مليونين ونصف المليون دولار فى حالة تفعيل بند البيع النهائى الموجود فى العقد، أى ما يوازى 25 مليون جنيه فى حين أن الموقع قيّم اللاعب مقابل 510 آلاف يورو أى حوالى 6 ملايين جنيه فقط، وقال التقرير إن اللاعب مستواه انخفض فى نهاية الموسم،

كما أنه لم يلفت أنظار الجهاز الفنى للمنتخب النيجيرى، ويظل لاعب محلى، لكنه قد يعاد بيعه فى السنوات المقبلة خاصة أنه صغير السن ويمتلك قوة بدنية وإمكانات تهديفية جيدة، فيما قيّم الموقع ثمن أجاى مقابل 550 يورو أى حوالى 5 ملايين ونصف المليون جنيه، فيما دفع فيه الأهلى ثلاثة ملايين دولار أى ما يوازى 30 مليون جنيه،

حيث قال الموقع إن أجاى لاعب بديل فى المنتخب الأوليمبى النيجيرى، واحتل المركز الخامس فى قائمة هدافى الدورى التونسى بعشرة أهداف. أسامة إبراهيم لاعب الزمالك المنتقل من إنبى مقابل 4 ملايين جنيه، قيمه الموقع الألمانى بقيمة لم تتخط 213 ألف يورو أى ما يوازى مليونين ونصف المليون جنيه، مؤكدًا أنه لاعب صغير السن ودولى على مستوى المنتخب الأوليمبى فقط، ويتميز فى لعب الكرات العرضية المتقنة، لكن يعيبه عدم تسجيل الأهداف ولعب الكرات الثابتة،

ولم يلفت انتباه الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى الأول، فيما قيّم الموقع زميله محمد ناصف الذى انضم مقابل 2 مليون جنيه بقيمة بلغت 320 ألف دولار أى ثلاثة ملايين و200 ألف جنيه مصرى، وقال الموقع إنه لاعب دولى شارك مع المنتخب المصرى فى العديد من المناسبات، كما أنه يتميز بإرسال الكرات العرضية المتقنة والدفاع بشكل جيد وإن كان يعيبه عدم تسجيل الأهداف أو إتقان الكرات الثابتة. على فتحى يعتبر الأقرب فى تقييمه وفقًا للموقع الألمانى، حيث تعاقد معه الزمالك مقابل 2 مليون ونصف المليون جنيه،

وهى نفس القيمة التى أعلن عنها الموقع الألمانى فى تقييمه للاعب الذى قال عنه إنه خاض تجربة احتراف فى البرتغال لم تكلل بالنجاح، ولكن اللاعب يتميز بالقدرة على الانطلاق ولعب الكرات العرضية المتقنة. صلاح ريكو لاعب الشرطة المنتقل للزمالك فى صفقة ينقصها الرتوش الأخيرة مقابل ثلاثة ملايين جنيه،

قيمة الموقع مقابل 210 آلاف يورو أى ما يوازى مليونين ونصف المليون جنيه، وقيمه التقرير بناء على صغر سنه 26 عامًا، وقدرته على التصويب البعيد ولعب الكرات الثابتة وقال التقرير إنه لاعب وسط هداف. الصفقة الثلاثية المنتقلة من المقاصة للزمالك مقابل 7 ملايين ونصف المليون جنيه، نظير ضم الفريق الأبيض للثلاثى حسنى فتحى ومحمود دونجا ومحمد مسعد قيمها الموقع الألمانى مقابل ثلاثة ملايين و600 ألف يورو أى ما يزيد على 4 ملايين جنيه بقليل،

حيث تم تقييم حسنى فتحى الظهير الأيمن بـ125 ألف يورو أى مليون ونصف المليون جنيه، حيث وصفه التقرير بالمدافع الهداف خاصة أنه ظهير أيمن وتمكن من تسجيل أربعة أهداف لفريقه هذا الموسم، لكن يعيب اللاعب ضعف قوته الجسمانية وعدم دقة عرضياته بالقدر الكافى، كما تم تقييم محمود دونجا بـ150 ألف يورو حيث وصف بأنه لاعب وسط نموذجى فى الضغط على لاعبى المنافس وتعطيل الهجمات ولكن يعيبه عدم التكملة الهجومية بالشكل الكامل،

كما تنقصه زيادة دقة التصويبات البعيدة على المرمى، وأخيرًا تم تقييم محمد مسعد بـ105 آلاف يورو حيث وصف باللاعب المهارى الذى يخترق دفاعات المنافس لكن تكرار إصاباته ولعبه مباريات قليلة جدًا مع فريقه المصرى الذى أعير إليه يقلل من سعره بشكل كبير. المفاجأة الحقيقية لصفقات الزمالك والأهلى هى صفقة ميدو جابر والذى دخل القطبان الكبيران فى مزايدة لشرائه من المقاصة ووصل سعره إلى 9 ملايين جنيه دفعها الأهلى بجانب إعارة أحمد الشيخ للمقاصة حيث قيمه الموقع بـ213 ألف يورو فقط أى ما يوازى مليونين ونصف المليون جنيه،

وقال التقرير إنه لاعب جيد يجيد اللعب فى أكثر من مركز من مراكز الوسط ويجيد تسجيل الأهداف والاختراقات، لكنه لاعب محلى لم يلفت أنظار المنتخب المصرى فى أى من المناسبات، وهو ما يقلل من قيمته التسويقية. صفقات الأهلى هو الآخر كان بها العديد من المفاجآت لكنها تختلف عن صفقات الزمالك فقيمة تعاقدات الأهلى قد تكون أقل من القيمة التى قدر بها اللاعبين الموقع الألمانى خاصة أن لاعبًا مثل محمد الشناوى

والذى ضمه الأهلى مقابل ثلاثة ملايين جنيه قيّمه الموقع بأربعة ملايين ونصف المليون جنيه، مؤكدًا أنه لاعب دولى انضم لمعسكرات المنتخب فى العديد من المناسبات المهمة لكنه لم تتح له الفرصة للعب أساسيًا لكن انضمامه لأغلب المعسكرات يدل على اقتناع هيكتور كوبر بقدراته. كما قيّم الموقع اللاعب على معلول بـ850 ألف يورو، أى ما يعادل 9 ملايين ونصف المليون جنيه على الرغم من أن الأهلى تعاقد معه مقابل 700 ألف يورو فقط،

وقال التقرير إن هداف الدورى التونسى يلعب كمدافع أيسر ويجيد اللعب فى أكثر من مركز من مراكز الوسط، كما أنه لاعب دولى أساسى مع المنتخب التونسى ويجيد لعب الكرات الثابتة بإتقان وركلات الجزاء وكلها مميزات تصب فى مصلحة اللاعب. فيما لم تصب صفقة مروان محسن فى مصلحة لجنة التعاقدات بالنادى الأحمر،

حيث إن اللاعب الذى تعاقد معه الأهلى مقابل 10 ملايين جنيه، قيّمه الموقع بـ6 ملايين جنيه مصرى فقط، مؤكدًا أنه خاض تجربة غير ناجحة فى البرتغال، بالإضافة إلى أن اعتلائه قائمة هدافى فريقه يعود لإجادته ركلات الجزاء، لكن يميزه إجادة ضربات الرأس والتسديد بكلتا قدميه وهو لاعب دولى حجز مكانًا فى صفوف المنتخب المصرى وكان له دور فى مباراتى نيجيريا وإعادة الفراعنة لأمم أفريقيا بعد غياب 6 سنوات.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق