عودة قوية لبطولة الأهرام للاسكواش كل النجوم يشاركون.. والمنافسات تحت سفح الأهرامات
12
125
بعد غياب دام 10 سنوات، يعود الملايين من عشاق "لعبة الإسكواش" للتوجه بأنظارهم صوب "الأهرامات" لمتابعة منافسات بطولة الأهرام الدولية المفتوحة للإسكواش تحت رعاية مؤسسة الأهرام والتى تنطلق خلال الفترة بين 17 و23 سبتمبر الحالى.

تظهر بطولة الأهرام للإسكواش من جديد إلى النور، حيث يخوض المنافسات فيها 56 لاعبًا ولاعبة من أبرز المصنفين فى قوائم الـ30 الأوائل على صعيد "الرجال والآنسات" ينتمون إلى 13 دولة حول العالم. رصدت اللجنة المنظمة للبطولة جوائز مالية قيمتها 200 ألف دولار وهى قيمة مالية كبيرة ولا تقل عن جوائز كبرى البطولات لتأكيد العودة القوية لبطولة الأهرام للإسكواش التى استحوذت على اهتمام الملايين لعدة سنوات قبل توقفها منذ 10 أعوام.

وتتجه أنظار الملايين فى مصر إلى سفح الأهرامات أملا فى مشاهدة تتويج مصرى على صعيد الفردى والآنسات يعيد الأذهان لفترة ذهبية قديمة عندما صنعت بطولة الأهرام للإسكواش نجومية أحمد برادة وعمرو شبانة اللذين لعبا دورًا كبيرًا فى صناعة جماهيرية اللعبة وتحولها إلى الأهم والأعلى شعبية فى فترة زمنية قديمة.

ويعد المصرى محمد الشوربجى المصنف الأول عالميا المرشح الأول لحسم منافسات الرجال فى ظل تفوقه على منافسيه خلال العامين الماضيين وينافسه بقوة لاعب مصرى آخر هو رامى عاشور.

ويتكرر المشهد فى منافسات الآنسات، حيث يدور الصراع الأقوى بين المصنفة الأولى عالميا نور الشربينى وبرفقتها رنيم الوليلى التى تصدرت التصنيف لفترة وكل منهم يسعى مثل الشوربجى وعاشور لحسم أول ألقاب بطولة الأهرام للإسكواش بعد عودتها إلى خريطة البطولات الرياضية من جديد. وتأتى استضافة منطقة الأهرامات للبطولة وكذلك إعادة مؤسسة الأهرام لتنظيمها فى اطار رسالة المؤسسة إلى العالم بإمكانية استضافة مصر بعثات عالمية فى صورة بطولات كبرى أو أفواج سياحية جماهيرية ردًا على محاولات تدمير السياحة فى مصر من قبل الجماعات الإرهابية، بخلاف الرد على واقعة تأجيل بطولة العالم للإسكواش التى كان مقررًا لها فى مصر العام الماضى وتأجلت بسبب اعتذارات مفاجئة للاتحادات تخوفًا من الحالة الأمنية،

وهو ما أكده الكاتب الصحفى أحمد السيد النجار رئيس مجلس إدارة المؤسسة فى المؤتمر الصحفى الذى عقد بمناسبة اقتراب موعد افتتاح البطولة وشدد خلاله على أن البطولة تحمل في طياتها توجيه رسالة صحيحة إلى العالم عن مصر كونها "بلد الأمن والأمان".

مشيرا إلى أن هناك بطولات أخرى فى الطريق تنوى مؤسسة الأهرام تنظيمها من أجل تقديم صورة للعالم عن الوجه الحقيقى لمصر. فى الوقت نفسه، أعدت وزارة الداخلية ومديرية أمن الجيزة خطة أمنية شاملة لتأمين البطولة وتوفير الأجواء المناسبة للاعبى ولاعبات الأسكواش المشاركين فى الدورة بخلاف الجماهير المنتظر حضورها المباريات على مدار أسبوع كامل، بالتعاون مع اللجنة المنظمة للبطولة واتحاد الإسكواش.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق