مختار مختار: الاتحاد يتعرض لظلم!
طارق اسماعيل
12
125
يضع جمهور الاتحاد آمالا عليه ويعتبرونه المدير الفنى المثالى بالالتزام والأخلاق وشعور الجميع بأنه عاشق للقلعة الخضراء وهو ما وضعه فى منزلة خاصة فى نفوس أبناء الثغر، خاصة أنه تولى المهمة الموسم الماضى فى ظروف صعبة.. مع الكابتن مختار المدير الفنى للاتحاد كان اللقاء.

* بداية كيف ترى الدورى الموسم الجديد؟

ـ صعب للغاية فى ظل رغبة كل فريق فى أن يحقق نجاحًا ويحتل مركزًا جيدًا ويبتعد من البداية عن دوامات الهبوط، وذلك يعنى أن كل فريق سيبذل أقصى جهد لكى يجمع نقاط فى الدور الأول من الدورى ليضمن مركزًا جيدًا.

* هل دورى الموسم الحالى أصعب من السابق؟

ـ بالتأكيد لأن كل الفرق استعدت بقوة ولا تستطيع أن تتوقع نتيجة لقاء من البداية والنتائج الأولى بالدورى تؤكد ما أقول والمتابع للقاءات الأسبوع الأول سيجد أن اللقاءات بدأت قوية والدليل أن كل مباراة مستمرة من البداية للنهاية بحماس وقوة ووجدنا فريق بتروجت يفوز فى آخر دقيقة من الوقت بدل الضائع.

* عن استعداده للدوري؟

ـ إلى حد كبير، وإن كنت أرغب فى وقت أطول للإعداد، لكن نجحنا فى الاستعداد بشكل جيد، ولعبنا مباريات ودية لا بأس بها أظهرت إيجابيات وكشفت عن سلبيات وأعتقد أننا استفدنا منها تمامًا.

* وصفقات الاتحاد الجديدة.. ما رأيك فيها؟

ـ جيدة، وهناك لاعبون مكسب كبير مثل حازم إمام وخالد قمر ومحمد سالم وغيرهم، وأظن أن هؤلاء سيكون لهم دور فعال وإيجابى مع الفريق المرحلة المقبلة، وهم انضموا لكى يؤكدوا أنهم صفقات رابحة، ويملكون قدرات خاصه تؤهلهم لتحقيق الكثير فى مشوار الدورى.

* وما طموحك مع الاتحاد الموسم الحالي؟

ـ احتلال مركز يليق باسم نادى الاتحاد العريق، الذى له مكانة كبيرة ليس لدى عشاقه بالإسكندرية، بل لدى كل محبى القلعة الخضراء العاشقين لكرة القدم والراغبين فى أن يكون لنادى الاتحاد مكانه فى جدول الدورى والمسابقة.

* كيف ترى الفرق الصاعدة لدورى الأضواء هذا الموسم؟

ـ كل الفرق استعدت للدورى بقوة، وفى مقدمتها الفرق الصاعدة لكن لا أستطيع الحكم عليها حاليا، وإنما على الأقل بعد منتصف الدور الأول من الدورى حيث الصورة ستظهر بوضوح.

* من تتوقع أن يفوز بالدورى؟

ـ لا أحد يملك التوقع أو التنبؤ لكن أتوقع أن تكون المنافسة بين أربعة فرق على الأقل خلال مشوار الدوري.

* وما أهم مشكلة تواجه الجهاز الفنى حتى الآن؟

ـ مشكلة الملعب الذى نتدرب عليه وللأسف نتعرض لمعوقات عديدة جعلت البعض يحرمنا من اللعب والتدريب على استاد الإسكندرية بدعوى إصلاحه، وهو للأسف أمر سبب لنا ضررًا بالغًا، كما أن تغيير ملعب التدريب يؤثر على الفريق ويخرجه من التركيز الذى يفترض أنه سيلعب به الموسم الجديد.

* ألا يوجد خطوات لحل هذه المشكلة؟

ـ أتمنى ذلك، ولدى أمل أن يجدوا حل هذه المشكلة التى تحتاج لتضافر كل الجهود لكى نستطيع إيجاد ملعب خاص للاتحاد.

* أنت ترغب فى منح استاد الإسكندرية لنادى الاتحاد؟

ـ أتمنى أن يكون لنادى الاتحاد استاد يلعب فيه ويتدرب عليه وهذا حق نادى الاتحاد الذى يتعرض لظلم نتيجة عدم وجود ملعب سواء للعب أو التدريب.

* الملعب سيكون عاملا فى نجاح الاتحاد؟

ـ بالطبع سيكون له دور فى استقرار اللاعبين والفريق وسينهى أهم مشكلة للفريق والنادي.

* ومتى ينافس الاتحاد على البطولة؟

ـ الاتحاد لديه مقومات البطولة، لكن لا يملكها فهو فى حاجة، لإمكانيات مادية ضخمة وملعب وأشياء أخرى فى الوقت الذى يملك الجماهيرية والشعبية التى تساعده على الطموح موضوع البطولة مشوار طويل.

* ومن هنا كانت الواقعية بأنك تسعى لمركز جيد؟

ـ بالتأكيد حتى أكون أمينًا مع من وثقوا فيّ وأعطوا لى مهمة الفريق وقيادته وسهل جدًا أن نطلق التصريحات حسب الأهواء لكن هذا لا يجوز وغير مقبول وإنما علينا العمل بهدوء ووفق خطوات مدروسة لكى نصل إلى أهدافنا.

* هل تشعر بالتفاؤل لمستقبل الاتحاد؟

ـ بالطبع ونادى الاتحاد من الأندية الكبرى، وأثق أن المستقبل يحمل له الكثير خلال الفترة المقبلة.

* وعودة الجماهير إلى الملاعب من جديد؟

ـ أى لاعب أو مدرب أو مسئول يتمنى عودة الجماهير للمدرجات لكن بالتأكيد لدى المسئولين رؤية فى اختيار الوقت الملائم لذلك.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق