حسام البدرى يقلب فى الأجندة الحمراء: عودة "التيكى تاكا" للأهلى.. مسئوليتى
12
125
حسام البدرى المدير الفنى للنادى الأهلى يؤكد أنه مجبر على قائمة الفريق لكنه لا يعترض عليها، لم يحسم أمر الصفقة المقبلة ولم يفتح ملف تجديد عقود اللاعبين، يشرح حقيقة اعتراضه على حكم لقاء الأهلى ووادى دجلة ويشيد بتجربة تريزيجيه ويتوقع لمحمد هانى وكريم نيديفيد أن يكونا مستقبل الكرة المصرية، ومعه كان هذا الحوار:

** ثلاث مباريات فى الدورى بثلاثة انتصارات متتالية فهل الفريق يسير على الطريق الصحيح؟

بالطبع يسير على الطريق الصحيح لأن الهدف بالنسبة لنا هدف ثابت وهو الفوز بطولة الدورى لأنها من أهدافنا الأساسية ومهم جدا أن نفوز فى المباريات الأولى ونحصد النقاط كاملة، وحتى لو فقدنا أى نقطة فإن الهدف ثابت لا يتغير لكن الفارق هنا أن الفوز يدعم هدفنا بشكل أكبر خاصة أمام ثلاثة فرق قوية ومن المصنفين فى الكرة المصرية.. ولا ننسى هنا أن الأهلى عانى فى الفترة الأخيرة من خسارة فى نهائى كأس مصر ومن خروج من البطولة الأفريقية ومن ضيق وقت وكان من المهم والضرورى أن يقف الفريق على أقدام ثابتة بتحقيق انتصارات فى الجولات الأولى وقد كان.

** النتائج جيدة فماذا عن الأداء وإلى أى مدى أنت راض عنه؟

راض عن الأداء بشكل كبير لكن طبعا ليس بالشكل الكافى لأننى مازلت أطمع وأطمح للمزيد عن طريق المتعة إلى جانب النتائج وهو ما سيتحقق بمرور الوقت خاصة أننا مازلنا فى بداية المشوار وتذبذب الأداء أمر طبيعى حتى تستقر الأمور ويحدث الانسجام المطلوب بين كل اللاعبين.

** عندما توليت المهمة هل وجدت نفسك مجبرًا على قائمة الفريق التى لم ينقصها إلا لاعب واحد فقط؟ نعم أنا مجبر على القائمة لأننى وجدت نفسى أتعامل مع قائمة لاعبين لم أخترها ولم يكن لى أى دور فيها بمن فيهم اللاعبون الجدد، لكن هذا لا يعنى أننى معترض عليهم لكننى فقط أوضح أنهم ليسوا اختيارى ومع ذلك لا توجد مشكلة لأننى أعرف الظروف جيدا ولن أضيف جديدا إذا قلت إننى ابن النادى وتحت أمره فى أى وقت وأى ظروف.

** بصراحة إلى أى مدى أنت مقتنع بالصفقات الجديدة بالفريق وخاصة أكرم توفيق وأجاى وميدو جابر؟

بلغة الكرة من المستحيل أن أتكلم عن الأمور الفنية للفريق ومن الصعب أن أصنفهم مهما تكن الظروف، لكننى أتمنى للصفقات أن تكون إضافة للفريق بمن فيهم الذين لم نستغلهم حتى الآن بالشكل المطلوب وتحديدا الثلاثى أكرم وأجاى وميدو، ومع الوقت كل اللاعبين سيشاركون والأفضل يبقى ويستمر.

** وماذا عن الصفقة الناقصة للفريق وهل استقررت عليها أم لا وما حقيقة الكلام حول جيبور وبغداد بونجاح؟ حتى الآن لم نستقر على الصفقة الجديدة، وبهذه المناسبة أحب أن أوضح أننى لا علاقة لى بجيبور ولم يسبق لى أن دربته وأيضا لم أتحدث بخصوص بونجاح وحتى الآن لم أبحث مع مدير التسويق بالنادى هوية الصفقة القادمة لأن كل شىء فى حينه، وحاليا نحن مشغولون بمباريات الدورى وعندما يحين وقت ضم لاعب جديد سنفعله فى وقته.

** بعد ثلاث مباريات رسمية بالدورى ومباراة ودية أمام العبور.. مهاجمو الفريق لم يسجلوا أهدافًا حتى الآن وخصوصا أجاى وعمرو جمال ألا يقلقك ذلك؟

لعبنا قبل الدورى مباراتين وديتين وسجل أجاى فى إحداهما، لكن بالطبع ذلك لا ينفى أننى قلق بخصوص ذلك على اللاعبين أنفسهم لأن الأهداف يمكن تسجيلها عن طريق أى لاعب حتى لو كان مدافعًا لكن المشكلة أن مهمة المهاجمين هى إحراز الأهداف وبالتالى يقلقنى عدم قيامهم بدورهم الأساسى، خاصة أن مباراة العبور على سبيل المثال شهدت فوز الفريق بخماسية وكان يجب أن يسجل المهاجمين ولو هدف وحيد لإثبات الوجود، وهم بالفعل مقصرون فى ترجمة الفرص إلى أهداف وهى أزمة نسعى لحلها فى الوقت الحالى.

** وما صحة الكلام الذى يتردد عن أنه من الممكن الاستغناء عن مروان محسن بسبب إصابته؟

كلام غير صحيح لأننى حتى الآن لم أتعامل مع مروان ومن غير المنطقى أن أستغنى عنه دون حتى أن أتعامل معه لذلك فهذا الكلام غير صحيح.

** وما حقيقة رفضك لضم حسام باولو بسبب كبر سنه؟

كلام فارغ وغير صحيح بالمرة لأنك لو سألتنى عن المهاجم المميز فى الدورى المصرى سأجيبك بأنه حسام باولو فكيف أرفضه، ثم إنه لاعب فى فريق سموحة ومرتبط معهم بعقد فكيف سنضمه والموضوع من أساسه غير صحيح.

** تردد كلام أيضا عن تدخل محمود طاهر للاستفسار عن اللاعبين الجدد ومشاركتهم مع الفريق فما صحة ذلك؟

أيضا كلام عار عن الصحة لأنه لا أسلوبى ولا أسلوب المهندس محمود طاهر ولا هذه هى طريقة التعامل فى النادى الأهلى.

** وصفت عماد متعب بأنه الملك توتى فما المطلوب منه فى وجهة نظرك حتى يعود لسابق عهده؟

أنا لم أصف متعب بهذا اللقب لكن الإعلام هو من فعل ذلك وأنا قلت إنه يستحق لأنه أحد اللاعبين الكبار فى الفريق وله بصمات لا يمكن لأحد أن ينكرها، ومن المؤكد أن متعب دوره مهم فى الفريق وسيأتى وقت نحتاجه لأنه لابد أن نستفيد من قدراته ومن خبراته، ومتعب لاعب كبير يعرف جيدا كيف يعود لسابق عهده.

** وما المطلوب منه حتى يعود رقم واحد فى هجوم الفريق؟

لا يوجد اللاعب صاحب الرقم واحد بالفريق لأن الفريق يلعب مباريات كثيرة والكل نعتمد عليهم وهناك أوقات نحتاج فيها إلى لاعب بعينه وهكذا ولكل مباراة ظروفها ومن المؤكد أننا نثق فى قدرات متعب ونثق فى خبراته وهو لاعب كبير يعرف ومتفهم جيدا حقيقة قوته.

** حسام غالى وعماد متعب عقدهما ينتهى بنهاية الموسم الحالى فهل ستطلب التجديد لهما أم سيكون لك رؤية أخرى؟

المرحلة الحالية نحن نركز فى المباريات ومهتمون بذلك بكل جهدنا وعندما يأتى شهر يناير وقتها فقط سنعرف قدرات اللاعبين ونحدد احتياجاتنا، لكن حاليا من العيب أن أتحدث عن أمور سابقة لأوانها وبفترة طويلة، فمثلا فى الوقت الحالى حسام غالى يؤدى بشكل طيب فهل سأطلب عدم التجديد معه، فهذا كلم غير منطقى لكننى تحت أية ظروف لن أطالب لاعبًا بالاعتزال حتى يفهم البعض لكن فقط لكل حديث وقته.

** عودة لجنة الكرة والتى تضم الشيخ طه والكابتن أنور سلامة والمهندس محمود طاهر إلى أى مدى ستفيدك فى عملك؟

أحب فقط أن أوضح أن دور لجنة الكرة يعتبر استشاريًا بالنسبة لى كمدير فنى لكن اختيارات اللاعبين وكل الأمور الفنية هى من اختصاصى أنا فقط، لكن لجنة الكرة مثلا فيما لو اخترت أنا لاعبًا ما فدورهم ينحصر فى مدى إفادة هذا اللاعب للفريق فى المستقبل وهل يمكن بيعه بمبلغ أكبر مثلا أو كيفية الاستفادة منه على كل النواحى لكن كل الأمور الفنية هى من اختصاصى دون أى تدخل من أحد، وبالطبع من الجيد أن تضم لجنة الكرة أفرادًا بخبرات الشيخ طه والكابتن أنور لأنهما صاحبا قدرات كبيرة وخبرات من المؤكد ستفيد النادى.

** عندما توليت المهمة كان أحمد عادل هو الحارس الأساسى بالفريق بينما غاب شريف إكرامى لفترة ليست بالقصيرة فلماذا أعدت عادل للدكة وأعدت إكرامى للمشاركة؟

لا يوجد لاعب أساسى وآخر احتياطى بل يوجد لاعب جاهز وآخر لا، وكل ما حدث أننى عندما توليت المهمة كان شريف هو الأكثر جاهزية لذلك استعنت به، لكن هذا لا يقلل أبدا من أحمد عادل الذى يتمتع بقدرات كبيرة تجعله حارسًا مميزًا، ومن المؤكد أنه سيشارك لأن الفريق يشارك فى أكثر من بطولة والكل سيكون له دور.

** وماذا عن الحارس الجديد محمد الشناوى؟

الشناوى موجود فى حساباتى بشكل كبير ونفس الأمر بالنسبة لإكرامى وأحمد عادل ينطبق عليه لأن الفريق كما قلت يشارك فى أكثر من بطولة، ومن المؤكد أنه سيستعين بكل اللاعبين بمن فيهم حراس المرمى وكل شىء سيحدث بمرور الوقت وتوالى المباريات.

** قبل توليك المهمة كان هناك بعض التوتر فى العلاقة مع الجماهير لكنك وضحت الحقائق فى أكثر من مناسبة فماذا عن العلاقة الآن؟

لا يوجد توتر بالمعنى المعروف لكن كل القصة أنه للأسف البعض يحب أن يتحدث عن أمور انتهت ولا جدوى من فتحها مرة أخرى، لكنهم يهوون الكلام دون حتى أدنى معرفة، وكل ما حدث ووضحته أنا أننى لم أهرب من النادى وكل شىء كان بالاتفاق مع الإدارة، بدليل أنه تم تكريمى فى حفل النادى الأكثر تتويجا فكيف يكرموننى وأنا هارب، لذلك من يتحدث لا يعرف الحقيقة والتى لا يمكن أن أتحدث فيها لأنها أمور تخص النادى نفسه، وحاليا من الطبيعى أن تجد صبيًا صغيرًا يقول لى أنت هربت من النادى فأقوم أنا بالطبطبة عليه وأقول له لم أهرب بس أنت مش فاهم حاجة.

** وماذا عن غياب الجماهير عن المباريات وتأثيره على فريقك؟

بالطبع هناك تأثير سلبى كبير على فريقى خاصة الأهلى الذى يتميز بقاعدة جماهيرية كبيرة لطالما كانت سببا فى حسم البطولات، وأنا دائما أقول إن الجماهير هى الوقود اللازم للاعبين وبدونهم نفقد الكثير لأنهم الدافع الأول للفريق. ** وكيف فى رأيك يعودون للمدرجات مرة أخرى؟ أتمنى أن يحدث ذلك لكن ليس دورى أن أقول كيف يعودون وإن كنت متفائلاً ببعض المحاولات لإعادتهم للمدرجات بشكل تدريجى وهذا أمر جيد نتمنى حدوثه فى أقرب وقت.

** عندما تعاقد الأهلى مع عبدالله السعيد ووليد سليمان كان لأجل تعويض الثنائى أبوتريكة وبركات فيما بعد فهل نجحا فى ذلك وإلى أى مدى؟

السعيد لاعب مميز وتمنيت ضمه حتى قبل ضمه الفعلى بوقت طويل، وأذكر أننى قابلته فى جوهانسبرج وقتما كان يلعب للإسماعيلى وأخبرته برغبتى فى ضمه للأهلى وبعدها بسنة تقريبا انضم لنا وهو لاعب محورى ولا غنى عنه، وعندما يكون فى حالته الطبيعية يقود الفريق والعكس عندما يغيب أو يتراجع مستواه، لذلك أرى أنه نجح فى مهمته ومازال لديه الكثير ليقدمه خاصة أنه يقع عليه عبء كبير بسبب ذلك، ونفس الأمر بالنسبة لوليد سليمان الذى يعتبر أحد أهم اللاعبين بالفريق ويكفى أنه أسهم كثيرا فى فوز الفريق بالبطولات سواء محلية أو أفريقية.

** على ذكر سليمان كيف ترى حديث الميرور الإنجليزيه عنه مؤخرا والتى لقبته بميسى مصر؟

لاعب مميز وله قدرات خاصة وهو يستحق لقب ميسى مصر بصراحة لأنه لاعب موهوب وأنا أتمنى أن يكون على الدوام فى أفضل حالاته لأنه من الأوراق المهمة بالفريق. ** مؤخرا ثار الجدل حول اعتراضك على حكم مباراة الأهلى ووادى دجلة محمود بسيونى فأين الحقيقة؟ لا يوجد أى اعتراض ولو اعترضت لكنت الآن معاقبًا، والحكم كتب ذلك فى تقريره لكن عندما احتسب ضدنا ضربة جزاء تلقينا اتصالا تليفونيا بأن الضربة غير صحيحة وهو قلته للحكم لكننى لم أتعد عليه ولم أتخط حدودى ولا أعرف سببا لكل هذه الضجة المثارة حول الأمر.

** مؤخرا فى جلستك الخاصة مع اللاعبين الشباب بالفريق ضربت لهم نموذج محمود حسن تريزجيه فلماذا وهل تتوقع أن يستغل الشباب الجدد الفرصة فى حال حصولهم عليها؟

ضربت المثل بتريزيجيه لأنه آخر لاعب منحته الفرصة وأنا موجود وصعدته أول مرة فى أفريقيا أمام تشيلسى الغانى فى غانا، ومنحته الفرصة، وبعدها انطلق واستغلها جيدا وأعطيت المثل للشباب حتى يتحمسوا بسببه ويسيروا على نفس الطريق.

** وهل كلماتك كان لها تأثير إيجابى لدى اللاعبين الشباب وسنرى منهم لاعبين كبارًا فى المستقبل؟

حتى الآن لا توجد مؤشرات واضحة لكن عامة هناك اثنان من اللاعبين أتوقع لهما مستقبلا جيدا وهما محمد هانى وكريم نيدفيد ومع الالتزام والإصرار سيكون لهما شأن كبير.

** وكيف ترى مسيرة تريزيجيه الاحترافية؟

أتوقع له النجاح وسيستمر وخاصة عقب انتقاله من أندرلخت لأنه حصل على فرصته وهو عندما يحصل عليها تظهر قدراته وأتوقع له الرحيل من بلجيكا إلى دورى أقوى من ذلك بشرط الاستمرارية بنفس المستوى.

** وكيف ترى مسيرة رمضان صبحى فى ستوك سيتى رغم قلة مشاركاته وسوء نتائج فريقه؟

بصراحة أخشى على رمضان أن يظلم بسبب نتائج فريقه لأنه لاعب صاحب إمكانات كبيرة وفقط تنقصه المشاركة ولو حدث ذلك سيعبر رمضان عن قدراته الحقيقية وربما حتى ينتقل إلى فريق آخر أقوى وأشهر من ستوك سيتى.

** فى ختام الحديث معك متى تعود التيكى تاكا للأهلى خاصة أنك اشتهرت بها عندما توليت المهمة فى ولايتك الثانية بالفريق؟

أنا أحبها جدا ولدىّ إصرار كبير عليها وأدرب الفريق عليها وقريبا ستظهر نتائجها مع الفريق، لكنها تحتاج لتدريبات مستمرة من اللاعبين عليها وتعتمد على سرعة تمرير الكرة

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق