تصريحات يحيى تفجر الغضب فى الشرقية
12
125
بدأ صبر مجلس ادارة نادى الشرقية برئاسة الدكتور حمدى مرزوق ينفد من التصريحات المتكررة لطارق يحيى المدير الفنى والتى يلقى فيها باللائمة على مجلس الادارة وكأنه المسئول عن هذه النتائج المتواضعة متناسيا أن المجلس ترك الحرية للمستثمر أحمد أباظة فى تعاملاته مع الفريق.. وطلب المجلس من يحيى الاعتذار عن هذه التصريحات المنافية للحقيقة.

ولاشك أن النتائج الهزيلة لفريق الشرقية وتنصل طارق يحيى من المسئولية يفتحان الطريق لصدام وشيك بين المجلس والمدير الفنى خاصة أن عقد النادى مع المستثمر أحمد أباظة يعطى لمجلس الادارة حق التدخل إذا استشعر الخطر على الفريق،

وما يعانى منه الشرقية حاليا يؤكد أن الفريق فى قلب الخطر وليس قريبا من حافته فقط. على الجانب الآخر تسيطر حالة من الغضب الشديد على جماهير الشرقية بسبب عدم حل مشكلة استاد الزقازيق مما حرم فريق الكرة على اللعب فى أرضه واضطر الى اللعب فى ملعب بنها الذى يصب فى مصلحة المنافس فى أغلب الأحيان بدليل أن الفريق لم يحقق أى فوز حتى الآن

.. كان وزير الشباب والرياضة قد حرص على تقديم دعم قيمته 4 ملايين من الجنيهات لحل مشكلة استاد الزقازيق وبعد اتصالات أجراها اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية تم رفع المبلغ إلى 10 ملايين وكان من المفترض أن يفى هذا المبلغ بالغرض المطلوب خاصة أن الأمن اشترط للموافقة على اقامة مباريات الشرقية بملعب الزقازيق أن يتم تركيب كاميرات وبوابات إلكترونية

إضافة إلى تعلية السور الخارجى للملعب، لكن المشكلة أن المسئولين عن استاد الزقازيق استخدموا المبلغ الذى رصدته الوزارة لعمل إصلاحات شاملة للمدرجات والحمامات التى تقع أسفلها، الأمر الذى يستغرق وقتا طويلا ويحول دون عودة الفريق للعب على استاد الزقازيق هذا الموسم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق