ديكو نجم البارسا وتشلسى والبرتغال يتحدث لـ"الأهرام الرياضى": لا أنسى ذكرياتى الجميلة فى مصر
محسن لملوم
12
125
لعب لبورتو البرتغالى فتوهج.. وارتدى قميص برشلونة فأبدع.. يعتز بزيارته لمصر ومعجب بأداء صلاح فى روما.. النجم البرتغالى ديكو يجيب عن كل التساؤلات فى حوار شامل مع "الأهرام الرياضى" على هامش تكريمه فى حفل الجولدن فوت بموناكو:

** لنبدأ من النهاية وكيف ترى تكريمك مع أساطير الكرة العالمية فى حفل الجولدن فوت بمونت كارلو وطبع بصمة قدميك على شاطئ الأبطال؟

أعتبر مجرد وجودى وسط نجوم وأساطير الكرة أمرًا رائعًا جدا لأنه يعنى أننى واحد منهم، وبمثابة تكريم لمشوارى الحافل سواء مع الأندية التى لعبت لها أو مع منتخب البرتغال، كما أنها فرصة عظيمة للقاء الأصدقاء والذين حالت الظروف والارتباطات دون لقائهم، لذلك فأنا سعيد جدا لوجودى مع الأحباب والتكريم معهم يعتبر شيئًا جيدًا يسعدنى على المستوى الشخصى إلى أقصى درجة.

** منذ اعتزالك وأنت بعيد عن الأضواء إلى حد ما لماذا؟

عندما كنت أمارس كرة القدم كان ذلك على حساب أسرتى الصغيرة وبصراحة منذ اعتزالى وأنا أحرص على قضاء أكبر وقت ممكن معهم لأعوض غيابى عنهم بسبب ارتباطاتى مع الأندية التى لعبت لها سواء فى إسبانيا أو إنجلترا أو البرتغال أو البرازيل وذلك بخلاف ارتباطاتى مع المنتخب والتى غيبتنى عن أسرتى كثيرا.

** طوال مسيرتك الكروية لعبت مع نجوم كثيرين فمن هو أفضل لاعب لعبت إلى جواره؟

هذا السؤال صعب جدا والإجابة عنه أصعب لأننى لعبت مع نجوم كثيرين وأى إجابة ستكون ظالمة للاعبين الآخرين فمثلا لو قلت ميسى فى برشلونة فكيف أنسى رونالدو وأيضا الداهية البرازيلى رونالدينيو الذى كان يفعل كل يوم أشياء جديدة فى كرة القدم، وفى رأيى أعتقد أن لكل لاعب أسلوبًا خاصًا يميزه عن غيره من اللاعبين ومن الظلم اختيار لاعب بعينه دون الآخرين.

** السؤال الذى يفرض نفسه حاليا من هو الأفضل فى رأيك رونالدو أم ميسى؟

من السهل على الصحافة طرح مثل هذا السؤال وأيضا من السهل على الجمهور اختيار الأفضل سواء كان رونالدو أو ميسى أو غيرهما، لكن على أرض الواقع الأمر مختلف تماما، فمثلا لا يمكن اختيار الأفضل بين بيليه ومارادونا أو زيدان، لكن كما قلت يبقى لكل لاعب أسلوبه الخاص به الذى يميزه عن غيره، ومن الصعب الحديث عن الأفضل بين اثنين قدما كل شىء فى كيرة القدم ويعتبران من أفضل اللاعبين فى العصر الحالى.

** لعبت أيضا أمام نجوم كثيرين فى أندية ومنتخبات مختلفة فمن هو اللاعب الذى تمنيت اللعب معه ولم تسمح الظروف بذلك؟

لاعبون كثيرون لعبت ضدهم وتمنيت أن ألعب معهم مثل الأرجنتينى دييجو سيمونى والإنجليزى بول سكولز لكن يبقى الفرنسى زين الدين زيدان هو أكثر لاعب تمنيت اللعب إلى جواره لأنه يسهل كثيرا من مهام زملائه فى الملعب وهو أحد اللاعبين الكبار فى عالم كرة القدم.

** ومن هو المدرب الذى تدربت على يديه وتدين له بالكثير؟

من حسن حظى أننى تدربت على يد مدربين عظام فى الأندية التى لعبت لها مثل سكولارى وأنشيلوتى وريكارد وفرناندو سانتوس لكن يبقى مواطنى جوزيه مورينيو له تأثير خاص على شخصيتى، وأعتز به جدا لأننا فى بورتو حققنا إنجازات رائعة، ويكفى أننا فزنا معا ببطولة دورى أبطال أوروبا على حساب أندية كبرى.

** قبل عامين أعلنت أنك قادر على اللعب لفترات طويلة ثم فاجأت الجميع بالاعتزال فما السبب؟

نعم كان يمكننى اللعب سنوات أخرى مقبلة لكن الإصابة كان لها رأى آخر وحالت دون استكمال مسيرتى فى الملاعب.

** رغم أنك سجلت العديد من الأهداف فإنك دائما تتحدث بفخر عن هدفك فى مرمى بنفيكا لمصلحة بورتو فلماذا؟

بالفعل يعتبر هذا الهدف من أهم وأغلى أهدافى وكنت وقتها ألعب فى فريق بورتو وكانت مواجهة نارية أمام غريم قوى هو بنفيكا والذى تقدم علينا بهدف للاشىء حتى احتسب لنا الحكم ضربة حرة مباشرة من مسافة بعيدة وكان التوفيق حليفى عندما سددتها قوية لتسكن شباك المنافس بشكل رائع وتنتهى المباراة بالتعادل الإيجابى ووقتها كنت حديث الجميع فى البرتغال لذلك أعتز بهذا الهدف ومازال فى ذاكرتى ولن أنساه.

** الكل يتساءل عن لعبك للمنتخب البرتغالى رغم أنك تحمل الجنسية البرازيلية؟

الأمر بالنسبة لى كان سهلا جدا ولم يكن هناك أى تعقيد لأننى ذات يوم تلقيت دعوة من سكولارى للانضمام للمنتخب البرتغالى ولم أتردد وقتها لأننى أحب البرتغال ولم تكن هناك دعوة مماثلة من المنتخب البرازيلى لذلك وافقت على الفور وأنا سعيد جدا باللعب للبرتغال وغير نادم.

** فى رأيك ما سبب سيطرة برشلونة على البطولات فى السنوات الأخيرة سواء فى إسبانيا أو أوروبا؟

طالما أنك تملك لاعبين على أفضل مستوى وبينهم ميسى ويقودهم مدرب رائع اسمه جوارديولا قادر على استثمار قدرات اللاعبين لمصلحة الفريق وبالتالى كان من الطبيعى أن يسيطر الفريق على البطولات محليا وقاريا.

** فى عام 2013 كان لك واقعة سيئة عندما سقطت فى اختبار للمنشطات قبل تبرئتك فكيف عشت هذه الأزمة؟

كانت من أسوأ لحظات حياتى خاصة أننى كنت متأكدًا من براءتى والتى ظهرت فيما بعد لكن المشكلة لم تكن فى شخصى أنا بل فى أفراد عائلتى التى تأثرت بهذا الأمر لكن الحقيقة ظهرت فى الوقت المناسب وانتهى الأمر فى حينه.

** هل تطمح للعمل كمدرب فى المستقبل؟

لا أرى فى نفسى مدربا جيدا لأن الأمر ليس بهذه السهولة وبشكل عام أنا أعمل كسفير للكرة فى قارة آسيا وأحب العمل الإدارى إلى حد كبير وربما يكون هذا طريقى فى المستقبل.

** سبق لك وزرت مصر عندما لعبت ضد الأهلى بفانلة برشلونة فكيف تتذكر هذه المباراة؟

نعم أذكر هذه الزيارة جيدا لأن برشلونة وقتها كان قويًا جدا ويضم العديد من النجوم ولعبنا فى مصر مباراة ودية ضد الأهلى وفزنا برباعية نظيفة وكانت الأجواء رائعة والجمهور حماسى جدا وأذكر أننا رزنا آثار مصر القديمة وسعدنا بها لكن المشكلة الوحيدة وقتها كانت تتمثل فى ارتفاع حرارة الجو بعكس أجواء أوروبا الباردة نوعا ما.

** وما هى معلوماتك عن الكرة المصرية بشكل عام؟

تابعت منذ فترة أداء منتخب مصر الأول وكان يقدم مباريات جيدة، وترك انطباعًا إيجابيًا لدىّ، كما أعرف أن المدرب البرتغالى جوزفالدو فيريرا كان يعمل مدربا فى الدورى المصرى وترك بصمة لأنه بالفعل مدرب رائع.

** وماذا عن اللاعبين المصريين وهل تعرف أيا منهم؟

نعم أعرف محمد صلاح نجم روما الحالى وهو بالفعل لاعب ممتاز ويملك الموهبة والسرعة ويستطيع أن يفعل كل شىء بالكرة وأنا أحب متابعته ومن المفضلين بالنسبة لى.

** أخيرا ما الكلمة التى تقولها لجمهورك فى مصر؟

أعرف أن جمهور برشلونة كبير جدا فى مصر ولاحظت ذلك عندما زرت مصر مع الفريق، لذلك أقول لهم إننى أشكرهم جدا على متابعتهم لى واهتمامهم بأخبارى عندما كنت لاعبا فى برشلونة.

رابط دائم: 
كلمات البحث:
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق