إيتو.. الرصاصة الخامسة فى "قلب برشلونة"
12
125
يواجه فريق برشلونة الإسبانى حربا ضروسا لم تهدأ يوما يراها البعض عن قصد بسبب انتماء هذا الفريق لمقاطعة كاتالونيا التى تلوح بالانفصال عن إسبانيا من وقت إلى آخر.. أى أن هذه الحرب ليست رياضية بل هى سياسية فى المقام الأول وهى أيضا نوع من العقاب قد يعيد مسئولى النادى إلى رشدهم لكون كرة القدم وتحديدا هذا الفريق يمثل علامة فارقة فى تاريخ كرة القدم ليس فى إسبانيا وحدها إنما كذلك فى العالم أجمع.

ومن بين الحروب التى تهدأ وتشتعل وفقا لرؤى الكبار فى بلاد الأندى حسب وصف أحد المواقع الكاميرونية اتهام كبار نجوم الفريق الكاتالونى بالتهرب الضريبى حتى إن هذا الاتهام طال الأرجنتينى ليونيل ميسى والبرازيلى نيمار، وكذلك خافيير ماسكيرانو وأدريانو، وآخرهم صامويل إيتو حيث طالب الادعاء الإسبانى بعقوبة السجن لعشر سنوات ونصف السنة، وتغريم اللاعب الكاميرونى الجنسية أكثر من 15 مليون دولار، وذلك على خلفية أربع تهم بالاحتيال الضريبى، تهرب من خلالها من دفع نحو 4 ملايين دولار لسلطة الضرائب الإسبانية ما بين عامى 2006 و2009، وفقا لوثائق كشفت عنها محكمة إسبانية، كما طالب الادعاء بعقوبة مماثلة لوكيل أعمال اللاعب حينذاك خوسيه ماريا ميسايس ماتا..

ويواجه مانويل دى خيسوس لاستر أبريو، مدير الشركة التى سهلت صفقات إيتو، عقوبة السجن لأكثر من 6 سنوات، وغرامة مقدارها 2.3 مليون دولار.. كما يرغب الادعاء فى أن يتنازل إيتو عن أية حوافز مالية محتملة عن فترة طويلة. اللاعب الكاميرونى أنكر فى السابق ارتكابه أى خطأ، قائلا إنه يتابع بشكل مباشر شئونه الضريبية..

ولكنه لم يعلق من قريب أو بعيد عن العقوبة الأخيرة بالسجن وكذلك الغرامة.. ويعد إيتو من بين لاعبين آخرين حاليين وسابقين فى فريق برشلونة يواجهون مشكلات قانونية فى إسبانيا، حيث حكم على ليونيل ميسى ووالده بالسجن لمدة 21 شهرا فى يوليو الماضى لإدانتهما بتهمة الاحتيال الضريبى، لكنهما لم يسجنا فعليا، لأن العقوبات بالسجن لأقل من عامين فى إسبانيا تكون عادة مع إيقاف التنفيذ، إذا كانت هى الجريمة الأولى لصاحبها.. كما يسعى نيمار وفريق برشلونة إلى إبرام تسوية مع السلطات الإسبانية بسبب مشكلات خلفها انتقال اللاعب من نادى سانتوس البرازيلى عام 2013 ..

وطالب مدعون بمعاقبة اللاعب البرازيلى وناديه، وكذلك والداه وناديه البرازيلى ورئيسه السابق، بسبب زعم شركة استثمارية أنها أخفت قيمة الرسوم المقررة على انتقال اللاعب.. وفى يونيو الماضى دفع نادى برشلونة غرامة مالية مقدارها 5.8 مليون دولار، بعد إقراره لسلطة الضرائب الإسبانية بأنه ارتكب "خطأ فى التخطيط المالى لانتقال اللاعب"..

وفى وقت سابق من العام الجارى أيضا، صدر حكم بسجن لاعب خط وسط برشلونة خافيير ماسكيرانو عقوبة لمدة عام مع وقف التنفيذ، لإدانته بتهمة الاحتيال الضريبى. كما اتهم مدافع الفريق السابق أدريانو بارتكاب مخالفات ضريبية. الجدير بالذكر أن صامويل إيتو البالغ من العمر 35 عاما لعب فى صفوف برشلونة بين عامى 2004 و2009.. ويلعب حاليا فى صفوف فريق أنطاليا سبور التركى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق