فى الستينات..موســم 64/65 ..الأسبوع الرابع عشر:الزمالك يثأر من القناة على ملعبه
محمد سيف الدين
12
125
أسبوع مثير حافل بالمفاجآت وغرائب النتائج وغزارة الأهداف رغم أن لمسابقة توقفت حوالى 3 أسابيع لأداء الفرق بعض المباريات الودية.. الشباك اهتزت 22 مرة وشبكة الأهلى وحدها اهتزت 5 مرات.. الترسانة عاد وبزفة كبيرة.. الزمالك ثأر وهزم القناة على ملعبها واحتفظ بالقمة منفردا.. الإسماعيلى تراجع بسبب طموح المحلة.. وموجة أهداف رباعية تسحب الاتحاد عن منطقة الخطر.

بداية نذكر أن فترة التوقف كانت بسبب حضور فريق الهونفيد المجرى إلى القاهرة ولعب 4 مباريات مع الأهلى والزمالك ودمنهور وأسيوط، وسفر الزمالك إلى السودان والترسانة إلى الكويت والأهلى إلى العراق. فى القاهرة وعلى ملعب الترسانة..

كانت المفاجأة الكبرى والهزيمة الثقيلة.. فاز الترسانة على الأهلى 5 ــ 1.. الفوز فى حد ذاته عادى ومقبول نظرا لارتفاع مستوى الترسانة هذا الموسم ومنافسته على البطولة فى حين تراجع مستوى الأهلى كثيرا واهتزت نتائجه بشدة حتى إن الجماهير هاجمت اللاعبين فى التدريبات ومجلس الإدارة تم حله.. لكن النتيجة كانت ثقيلة جدا على الأهلى وجماهيره.

سجل الشاذلى ثلاثة أهداف (هاتريك) وسجل مصطفى رياض ومحمود حسن هدفين، فى حين سجل هدف الأهلى قائده صالح سليم من ضربة جزاء. المباراة حفلت ببعض الأحداث المثيرة منها أن حكم المباراة الإمبراطور حسين إمام أدارها وهو يرتدى طاقمًا أبيض الفانلة والشورت وقال إنه كان يحتفل بآخر مباراة يديرها بعد أن أتم 50 عاما وأنه اعتزل التحكيم.. ولكن حسين إمام عدل عن قراره بعدها بعد مطالبة العديد له بالاستمرار حتى نهاية الموسم على الأقل.

ومنها واقعة اشتباك صالح سليم كابتن الأهلى مع زميله المدافع ميمى عبدالحميد والتى خرج على أثرها ميمى من الملعب رافضا استكمال المباراة مع الفريق.. فى الإسماعيلية.. ثأر الزمالك من هزيمته فى الدور الأول على ملعبه من القناة بهدف، وفاز على القناة فى ملعبه 2 ــ 1، انتهى الشوط الأول بتقدم القناة بالهدف الذى سجله عادل زين فى الدقيقة 29، وفى الشوط الثانى سجل الجوهرى هدف التعادل فى الدقيقة 13 ثم سجل حسام السمرى هدف الفوز فى الدقيقة 30.

فى الإسكندرية.. فاز الاتحاد على السواحل 4 ــ 1 وابتعد عن منطقة الخطر، سجل للاتحاد عبدالنبى وأحمد صالح وشحتة الإسكندرانى وفؤاد مرسى فى الدقائق 8 و77 و80 و82 على التوالى، وسجل للسواحل حسنى فى الدقيقة 12. فى المحلة.. فاز المحلة على الإسماعيلى 2 ــ صفر سجلهما بوبو فى الدقيقة 11 وعادل أحمد فى الدقيقة 80، ليتراجع الإسماعيلى إلى المركز الثالث.

فى السويس.. فاز المصرى على السويس 2 ــ 1، تقدم المصرى عن طريق محمد بدوى فى الدقيقة 17 وتعادل حمد الله للسويس فى الدقيقة 38، ونجح محمد بدوى أن يحرز هدف الفوز فى الدقيقة 82.

ويوم الأحد أقيم آخر لقاء.. حيث التقى السكة والأوليمبى الذى حقق المفاجأة وفاز على السكة 2 ــ 1 ليتقدم من المركز الثامن إلى المركز السادس.. أنهى السكة الشوط الأول متقدما بهدف كرم فى الدقيقة 10، وفى الشوط الثانى سجل عزالدين يعقوب التعادل للأوليمبى فى الدقيقة 11 وبعدها بدقيقتين فقط سجل رضا هدف الفوز.

حكاية طرد صالح سليم لزميله ميمى عبدالحميد من الملعب عندما أخطأ ميمى عبدالحميد الظهير الأيمن فى كرة مشتركة مع محمود حسن الجناح الأيسر للترسانة، ذهب إليه صالح سليم كابتن الفريق ودار بينهما الحوار التالى: صالح: ابقى كمل اللعب وبعدين تبقى تقف زى ما أنت عايز ميمى: ماكلكم واقفين.. إشمعنى أنا!

صالح: العب وبعدين نتفاهم ميمى: أنت كمان واقف مكانك ومابتجريش!

صالح: يعنى مش عايز تلعب.. اطلع بره ودفع صالح سليم زميله فى صدره، وهنا خرج ميمى مسرعا من الملعب إلى غرفة الملابس وأكمل الأهلى المباراة بعشرة لاعبين منهم رفعت الفناجيلى المصاب، ولعب صالح سليم ظهيرا أيمن بدلا من ميمى عبدالحميد.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق