الأوليمبى.. الترسانة.. السكة.. أبطال ذهبوا مع الريح!
محمد سيف الدين
12
125
** لست متابعا جيدا لدورى القسم الثانى، ولكن من حين لآخر قد أشاهد بعض المباريات وألقى نظرة على مواقف الفرق فى المجموعات الثلاث.

وعندما ألقيت نظرة على ترتيب الفرق بعد الأسبوع الثانى عشر أصابتنى دهشة كبيرة للحال الذى وصلت إليه أندية كبيرة وعريقة لها تاريخ وحققت بطولات وقدمت نجوما للمنتخبات، وأعنى تحديدًا الأوليمبى والترسانة والسكة والقناة!! الأوليمبى فى المركز الـ9 بالمجموعة الثالثة التى يتصدرها بلدية المحلة وينافسه الرجاء ثم كفر الشيخ وحرس الحدود وفاركو.

الأوليمبى الذى كان أول فريق يتمرد على العاصمة وكبيريها الأهلى والزمالك ويحصل على بطولة الدورى وكان ذلك فى موسم 65/66.. يومها أطلق الراحل الأستاذ نجيب المستكاوى شيخ النقاد على الفريق "التتار" لأنه زحف إلى القاهرة وهزم الكبيرين واستولى على درع الدورى.. حصل الأوليمبى على الدورى واستطاع أن يهزم الزمالك فى عقر داره 3/1، و1/صفر فى الإسكندرية، كما فاز على الأهلى بالقاهرة 3/2، وفى الإسكندرية 2/صفر!..

وكان يضم بين صفوفه لاعبين كبارًا مثل بدوى عبدالفتاح وحلمى سليمان وفاروق السيد ومحمود بكر وشتا وعزالدين يعقوب والبورى ومحمود بدوى وسعيد قطب والبحر جاسور. الأوليمبى الذى حصل على بطولة كأس مصر عام 33 بعد الفوز على الأهلى 3/1، وعام 34 بعد الفوز على الزمالك 1/صفر..

وجاء وصيفا عامى 60 و67. الأوليمبى الذى قدم لنا فى الثمانينيات حليمو ومحمد الكاس وأحمد الكاس وكيبر وأحمد السويسى وعادل عبدالمقصود والحن ومحمد عبدالمنعم وعطية عبدالهادى وغيرهم من النجوم الذين لعب بعضهم لمنتخب مصر وعلى رأسهم طبعا النجم الأسمر أحمد الكاس! والترسانة.. وما أدراك ما الشواكيش.. الآن يحتل المركز الـ13 ومهدد بالهبوط للدرجة الثانية، يعنى لعالم النسيان.. يعنى حيروح فى الوبا مع هنادى!!

الترسانة.. صحيح أنه لم يفز ببطولة الدورى ولكنه كان أهم المنافسين عليها فى فترة الستينيات، فترة النجوم الكبار الشاذلى زعيم الهدافين ومصطفى رياض أحد أعضاء نادى المائة وعبدالمنعم الحاج ويوسف الدهشورى حرب ومحمود حسن وإبراهيم الخليل وخيرى وحارسى المرمى طلعت وبهاء.. ولا ننسى أنه احتل المركز الثانى فى أول موسمين من الدورى وفى موسم 59/60.. ولعب مباراتين فاصلتين على بطولة الدورى أمام الزمالك فى موسم 63/64 ولكنه خسرهما.. وكذلك فى موسم 74/75.

كما لا ننسى أن الترسانة كان من الفرق العنيدة فى فترة الثمانينيات ولها نجوم مثل الشابورى وجمال حمزة ودوابة وآدم وقسيسة وعباس فخرى والتونسى وعامر عبدالمقصود.. كما لا ننسى أنه قدم نجوما للنادى الأهلى والزمالك مثل محمد رمضان ومحمد أبوتريكة للأهلى ومحمد عبدالواحد للزمالك.

وعلى جانب آخر.. حصل الترسانة على بطولة الكأس فى أعوام 23، 29، 54، 65، 67، 86.. وجاء وصيفا فى أعوام 50، 56، 66. والسكة الحديد.. أقدم الأندية المصرية.. وكان ضيفا دائما على الدورى الممتاز.. وجاء وصيفا فى بطولة الكأس 7 مرات أعوام 23، 24، 36، 37، 46، 51، 64..

وفى الستينيات قدم نجوما لمنتخب مصر مثل كرم وأبوسريع وخيشة ونخلة، الآن السكة الحديد فى المركز التاسع بالمجموعة الثانية!! والقناة.. الذى قدم فى الستينيات المفاجآت والعروض القوية والنجوم أصحاب المواهب مثل عادل زين ولوفة وسيد الطباخ وداود الوحش وحارس المرمى سمير شفيق الذى انضم للزمالك. القناة حصل على بطولة كاس مصر عام 64، وجاء وصيفا عام 61. الأن.. القناة يحتل المركز الـ18 أى قبل الأخير بالمجموعة الثانية وأصبح قريبا من الهبوط إلى عالم النسيان!!

.............................

** لقاء القمة.. الزمالك والأهلى.. لن نخوض هذه المرة فى فنيات وتشكيلات وتوقعات.. بل دعونا نلق نظرة على بعض الأرقام فى مشوار لقاءات الفريقين عموما. فهل تعلم أن الفريقين التقيا من قبل فى 19 لقاء وديًا بعيدا عن اللقاءات الرسمية، فاز الزمالك فى 7 لقاءات والأهلى فى 9 لقاءات وتعادلا فى 3 مباريات!

.. نعم.. ما هو زمان غير الآن.. زمان كانت الأمور أسهل نسبيا والتعصب أقل، والتعاون بينهما أكبر.. حتى أنهما أحيانا كانا يلتقيان قبل بداية الدورى فى إطار الاستعداد للموسم الجديد كما حدث فى موسم 60/61 التقيا مرتين قبل بداية الموسم فى شهر سبتمبر مرة على ملعب الأهلى الذى فاز 3/2، وبعدها بعشرة أيام على ملعب الزمالك الذى فاز 1/صفر. ... كانت أيام! (يارب.. يظن الناس بى خيرا، وإنى لشر الناس إن لم تعف عنى)

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق