المعنويات العالية سلاح الأحمر خطة البدرى لحصد أغلى 3 نقاط
محسن لملوم
12
125
يسعى الأهلى إلى خير ختام للدور الأول، خاصة أنه صاحب القمة برصيد 42 نقطة، بعد أن حقق الانتصار فى كل المباريات، وتعثر فقط فى ثلاث مباريات بالتعادل، ولم يذق طعم الهزيمة مثل الزمالك.

حسام البدرى المدير الفنى للفريق يعرف جيدًا قيمة الفوز على الزمالك، وهو بمثابة حبة الكريز على تورتة انتصاراته فى الدورى وتربعه على قمة جدول المسابقة، خاصة أن البدرى تعامل بطريقة الخطوة خطوة حيث تعامل مع كل مباراة على حدة، ونجح فى تحقيق كل ما أراده من المباريات،

وحتى المباريات الثلاث التى تعثر فيها بالتعادل فإنه سيطر فيها بشكل كبير، لكن التوفيق لم يحالفه مثل لقاء الاتحاد الذى أهدر فيه لاعبوه ضربتى جزاء كانت إحداهما كفيلة بتحقيق الفوز، البدرى تفوّق على نفسه فى كل المباريات الصعبة وخاصة الخمس الأخيرة مثل المصرى وسموحة والمقاصة، ويهمه أن يختتم نصف بطولة الدورى بنتيجة جيدة، وإن لم يكن الفوز فالتعادل يحفظ ماء وجهه على أقل تقدير، لذلك يسعى إلى تدارك أخطاء فريقه فى آخر مباراة لعبها أمام الزمالك، وكانت فى نهائى كأس مصر الموسم الماضى، عندما سيطر الأهلى وفاز الزمالك بسبب بعض الأخطاء التى وقع فيها الفريق الأحمر،

مثل عدم الرقابة الجيدة لمهاجم الزمالك باسم مرسى الذى سجل هدفين وقتها، لذلك يسعى البدرى إلى السيطرة على خط الوسط حتى تكون لفريقه الكلمة العليا، كما نبه البدرى على المدافعين بضرورة التركيز، وشرح بالفيديو للاعبيه مكمن خطورة الزمالك فى مبارياته الأخيرة، وأيضًا فى مباراة الفريقين بالكأس، صفوف الفريق تعتبر شبه مكتملة، ولم يغب عنها إلا المصابون أمثال أحمد حجازى الذى تعرّض للإصابة بشد فى العضلة الخلفية أمام إنبي، وباسم على الذى تعرض لكدمة أثناء التدريبات لمباراة المصرى البورسعيدي،

وعمرو السولية المصاب بتمزق فى العضلة الخلفية والذى تعرّض لها أمام فريق طلائع الجيش، كما انضم للتدريبات اللاعبان عبدالله السعيد وأحمد فتحى عقب عودتهما من رحلة العمرة بالأراضى السعودية، وكل اللاعبين انتظموا فى التدريبات، الأهلى يدخل القمة وهو منتعش بالفوز الكبير على الألومنيوم فى كأس مصر بسداسية نظيفة، وخاصة أن الجهاز الفنى اطمأن كثيرًا على لاعبيه فى خط الهجوم مثل عمرو جمال الذى سجل هدفين وعماد متعب الذى أحرز ثلاثية.

البدرى حرص على التأكيد للاعبيه أن المباراة عادية جدًا وأن الفوز مهم ويضمن للفريق أن يطير بعيدًا بالصدارة لأنه من شأنه أن يقلّل من فرص المنافس، خاصة قبل توقف الدورى وختام الدور الأول، وقال البدرى إنه لا يحب سياسة التهويل ولا التهوين، فهو لا يقلل من المنافس ولا يعطيه أكبر من حجمه، مؤكدًا أن مباراة الزمالك مثل أى مباراة بثلاث نقاط، لكنها فى الوقت نفسه مباراة تساوى بطولة فى حد ذاتها، ومن شأنها أن تؤثر بالسلب فى حال الخسارة، وبالإيجاب فى حال الفوز، كما نبه البدرى على اللاعبين بأن الفوز يضمن لهم التفوق فى الدور الأول والابتعاد برصيد من النقاط يصل إلى 45 نقطة.

الجهاز الفنى للفريق عزل اللاعبين تمامًا عن الأحاديث التى أثيرت فى الفترة الأخيرة حول إمكانية تأجيل المباراة، وذلك حتى لا يتسرب إليهم الكسل، وهو ما يؤثر على قدراتهم فى المباراة، وأشار البدرى إلى أن اللاعبين على درجة كبيرة من الوعى ويملكون خبرات كبيرة تمكّنهم من تخطى القمة والخروج منها بالنقاط الثلاث، حتى يؤكد الفريق تفوقه ليكون بطلاً للشتاء قبيل توقف المسابقة طوال 40 يومًا كاملة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق