مرتضى بطل بتروسبورت
محمد البنهاوي
12
125
كان مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك هو محور اهتمام الجميع داخل ملعب بتروسبورت فى قمة الزمالك والأهلى، فتصرفاته دائمًا تثير الجدل، كما أن قرب مقصورة استاد بتروسبورت من مكان وجود الصحفيين والجماهير جعله يجلس فى وسط الأحداث.

مرتضى وصل قبل انطلاق المباراة بنصف ساعة، وكان شيرين شمس مدير عام النادى الأهلى قد وصل قبله، فصافح الجميع ثم جلس فى منتصف المقصورة الأمامية، ولم تمض سوى ثوانٍ حتى لمح جماهير الزمالك المتواجدة على يمينه تجلس هادئة وبنظرة واحدة لعلاء مقلد مدير عام النادى قام مقلد وحث الجماهير على التشجيع وكان يختار لهم الهتافات بناء على تعليمات الرئيس فلم تعجبه مقولة "عايزين شوية رجولة" وطالبهم بالهتاف "زمالك.. زمالك".

بعدها بدقائق وصل أحمد حسام ميدو لمقصورة الصحفيين وقام بمصافحة مرتضى منصور وتبادلا القبلات ليعلنا عن مصالحتهما الرسمية، عقب الأحداث التى تلت مباراة الزمالك ودجلة وتصريحات ميدو ضد الزمالك وما تبعها من هجوم مرتضى على المدرب، ثم قام أحد الإداريين بتوزيع ورقة بها التشكيل على المقصورة ولم يعلق مرتضى عليه، لكن بدت عليه علامات الضيق.

مع انطلاق الشوط الأول، بدأت جماهير الأهلى السباب ضد باسم مرسى، فردت جماهير الزمالك بسب مؤمن زكريا، فقام رئيس الزمالك مسرعًا تجاه جماهيره وطالبهم بعدم سباب أحد، فاستجابوا على الفور فهو يعرف أغلبهم، وحاول شيرين شمس أن يقوم بنفس الدور مع جماهير الأهلى لكنهم لم يستجيبوا له.

وما إن قام باسم مرسى بالاحتكاك بمحمد نجيب فى إحدى الكرات، حتى ردت جماهير الأهلى بمهاجمته، وسبت جماهير الزمالك صالح سليم، فقام مرتضى مسرعًا وطرد اثنين من الذين يقودون جماهير الزمالك فى المدرجات خارج الملعب، وكالعادة لم يستطيع شيرين شمس السيطرة على جماهير الأهلى، ثم جلس ميدو يشرح لأحمد مرتضى منصور أخطاء محمد حلمى فى التشكيل وأبرزها الثغرة الموجودة ناحية حسنى فتحى، وبدوره قام أحمد مرتضى بنقل ما قاله ميدو لباقى أفراد المجلس. عقب نهاية الشوط الأول مباشرة كان الحدث الأكبر من مرتضى منصور،

فأثناء خروج الجهاز الفنى لغرفة الملابس صرخ فى الجهاز الفنى "انتوا بتهرجوا.. حسنى مش قادر بيلعب ليه"، لكن حلمى لم يعطه اهتماما وخرج مسرعا إلى غرفة الملابس، فيما وقف محمد صلاح ليتلقى التعليمات، وكان صوت رئيس الزمالك مسموعًا للجميع "حسنى يطلع.. قوله يطلع حالًا.. مش قادر بتلعبه ليه"، وأشار محمد صلاح برأسه إلى أنه سيخبر محمد حلمى بالأمر، ولم يكتف مرتضى بذلك بل نادى على هانى زادة عضو مجلس الإدارة

وقال له "انزل له فى الأوضة حالًا.. قوله حسنى يطلع إحنا شايفين أحسن منه". مع نزول محمد صلاح للملعب أشار لمرتضى منصور إلى أن ما طلبه سيتم تنفيذه ليهدأ رئيس الزمالك ويعاود مناوشاته مع جماهيره حيث طالبهم بالتشجيع المثالى وعدم توجيه أى سباب للأهلى، فيما وضح أن شيرين شمس فشل فى أن يقوم بنفس المهمة مع جماهير الأهلى والفارق أن مرتضى منصور يعرف جماهير الزمالك الموجودة بينما لا يعرف شيرين شمس أيًا من جماهير الأهلى. عقب انتهاء المباراة توجه مرتضى لجماهيره قائلا: "اوعوا حد يشتم الأهلى.. فرقتكم وحشة.. ومدربكم وحش..

ولاعيبتكم مايستهلوش المكسب.. الأهلى أحسن وفاز.. محدش ينطق". أثناء خروج لاعبى الأهلى قام أحد الأشخاص الموجودين فى المقصورة برمى زجاجات مياه على لاعبى الأهلى فاصطدمت بقوة بأحمد فتحى الذى رد بإلقاء الزجاجة على المقصورة الرئيسية، وبصق على من فيها فغضب مرتضى منصور وبحث عن الشخص الذى ألقى بالزجاجة لكنه لم يجده بسبب حالة التزاحم الشديدة. عقب المباراة نزل مرتضى وقام بمصافحة من قابلوه من لاعبى الأهلى واعتذر له حسام البدرى بشدة على احتفاله بهدف أجاى بجوار دكة بدلاء الزمالك، وتقبل مرتضى اعتذاره،

ثم وقف بجوار غرف الملابس منتظرًا نزول القنوات الفضائية كعادته حيث شن هجومًا ضاريًا على محمد حلمى وأكد أنه السبب فى الهزيمة بتشكيله الغريب وظل يصرخ لماذا لم يلعب شيكابالا من البداية، ولماذا بدأ بمحمد إبراهيم العائد من الإصابة،

مؤكدًا أنه سيتدخل فى عمل حلمى فى المباريات القادمة، والزمالك لابد أن يلعب كل المباريات برأسى حربة لأن باسم لم يجد المعاونة طوال المباراة، كما أكد أن هناك لاعبين لا يستوعبون أنهم يلعبون فى الزمالك،

وشخصيتهم لا تسمح لهم باللعب فى ناد كبير، وأنه سيقوم بمجزرة قريبًا ويستغنى عن عدد كبير من اللاعبين. الطريف أن أحد الجماهير طالب مرتضى منصور بتغيير الجهاز الفنى فرد رئيس الزمالك "هو أنا لاقى حد" فى إشارة إلى رفض عدد من المدربين تولى قيادة الفريق عقب إقالة مؤمن سليمان لعلمهم أن مصيرهم سيكون الإقالة بعد أيام قليلة وأبرزهم إيهاب جلال مدرب المقاصة، ولكن مرتضى رد على المطالبين بتغيير الجهاز بأنه سيبقى على حلمى لكنه سيتدخل فى عمله فى المباريات القادمة،

مؤكدًا أن اختيار التشكيل الغريب سبب الهزيمة. ما حدث فى ملعب بتروسبورت يثبت بما لا يدع مجالاً للشك تدخل رئيس الزمالك فى عمل الأجهزة الفنية، وأنه يصر دائمًا على وجود محمد صلاح وإسماعيل يوسف فى جميع الأجهزة لأنهما وسيلته لنقل التعليمات للمدير الفني، وهو ما تم أمام الجميع فى بتروسبورت.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق