البريمييرليج كشف جوارديولا
محمد البنهاوي
12
125
واصل جوارديولا سقطاته الكبيرة مع مانشستر سيتى ليقدم أسوأ موسم فى تاريخه التدريبى، وتصب وسائل الإعلام وجماهير السيتى غضبها عليه بعد سقوطه برباعية دون رد أمام إيفرتون ليكون التساؤل الأكبر فى إنجلترا هذا الأسبوع هل انكشف جوارديولا؟! المدرب الإسبانى الذى فاز بلقب الأفضل فى العالم مرتين من قبل بدأ رحلته مع السيتى بشكل ولا أورع ونتائج مميزة مما جعل الكثيرين يتوقعون موسمًا استثنائيًا للفريق الإنجليزى لكن جاءت الصدمات المتتالية والخسائر الثقيلة بالإضافة إلى فشل الصفقات التى انتقاها بنفسه وأهمها الحارس كلاوديو برافو لتثبت أن جوارديولا يواجه أزمة فى بلاد الإنجليز.

وبعيدًا عن مباراة السيتى فقد ضرب باقى الكبار بقوة وأعلنوا بداية مرحلة الحسم فى الدورى الإنجليزى الذى شهد مباريات مثيرة ليوجه رسالة قوية لمسئولى الفيفا الذين تجاهلوا الدورى الأقوى فى العالم فى اختيارات فريق عام 2016. واختار الاتحاد الدولى فى أول استفتاءاته بعد انفصاله عن فرانس فوتبول فريق عام 2016،

وضم 9 لاعبين من الدورى الإسبانى ولاعبًا من إيطاليا ولاعبًا من الدورى الألمانى، وهو ما كان له ردود فعل واسعة فى الصحافة الإنجليزية التى أكدت أن هناك محاولات للتقليل من أفضل دورى فى العالم، وخرجت تصريحات ساخرة من بعض الصحف أكدت أن القنوات التى تذيع الدورى الإنجليزى مشفرة فى بيوت مسئولى الفيفا.

وعاد تشيلسى للانتصارات مرة أخرى بعد سقوطه أمام توتنهام الأسبوع الماضى، حيث عزز تشيلسى موقعه فى صدارة الدورى بعد فوزه على مضيفه ليستر سيتى حامل اللقب 3 ــ صفر فى افتتاح المرحلة الحادية والعشرين من المسابقة.

ورفع تشيلسى رصيده فى الصدارة إلى 52 نقطة وتجمد رصيد ليستر عند 21 نقطة فى المركز الخامس عشر، ليصبح بطلا من ورق، خاصة أنها المرة الأولى التى ينهار فيها حامل اللقب بهذه الطريقة ويصبح ضمن صراع الهبوط للقسم الثانى.

وحسم تشيلسى الفوز بنكهة إسبانية، حيث تكفل المدافع الإسبانى ماركوس ألونسو بتسجيل الهدفين الأول والثانى للفريق قبل أن يختتم مواطنه بيدرو رودريجيز الأهداف ليؤمن صدارة "البلوز". وفى قمة مباريات الأسبوع أنقذ إبراهيموفيتش فريقه مانشستر يونايتد من فخ الهزيمة أمام ليفربول لينتهى اللقاء بالتعادل الإيجابى ليتراجع ليفربول للمركز الثالث برصيد 45 نقطة،

ويستمر اليونايتد فى المركز الخامس برصيد 40 نقطة. وعزز توتنهام هوتسبير سعيه للمنافسة على لقب الدورى بفوز ساحق 4 ــ صفر على وست بروميتش ألبيون فى يوم استثنائى لهارى كين الذى سجل ثلاثة أهداف. واحتفل كين ــ الذى أصبح أبًا فى اليوم التالى للمباراة ــ بتسجيل ثلاثية ليحقق توتنهام فوزه السابع على التوالى بجميع المسابقات بسهولة غير متوقعة ويتقدم للمركز الثانى فى الترتيب. ويؤدى توتنهام تحت قيادة مدربه بوتشيتينو مباريات رائعة للعام الثانى على التوالى،

على الرغم من عدم امتلاكه نجومًا مقارنة بمنافسيه فى قطبى مانشستر وتشيلسى وأرسنال. وانتفض فريق أرسنال وحقق فوزا عريضا برباعية نظيفة على مضيفه سوانزى سيتى ليستعيد الانتصارات، بعد تعادله فى الجولة الماضية خارج ملعبه أمام بورنموث بنتيجة 3 ــ 3، ليرتقى إلى المركز الثالث مؤقتا برصيد 44 نقطة، وبفارق 58 نقاط عن تشيلسى المتصدر.

وفى الجولة ذاتها، استمرت البداية غير الموفقة لسام ألاردايس كمدرب لكريستال بالاس على ملعب ناديه القديم وست هام يونايتد إذ سجل آندى كارول هدفا مذهلا فى الفوز 3 ــ صفر باستاد لندن الأوليمبى. وحاول ألاردايس المدرب السابق للمنتخب الإنجليزى الهروب من الفضيحة التى تسببت فى إقالته من تدريب الأسود الثلاثة بتحقيق نتائج جيدة مع فريقه الجديد لكنه تكبد الخسارة تلو الأخرى لتزداد متاعبه بفضائح كروية إضافة إلى فضائح الفساد. وفى باقى المباريات،

فاز بيرنلى على ساوثهامبتون 1 ــ 0، وهال سيتى على بورنموث 3 ــ 1، وستوك سيتى على سندرلاند بالنتيجة ذاتها، بينما تعادل ميدلسبره وواتفورد سلبيا. كوستا يكره الكرة الإنجليزية كشفت تقارير صحيفة إنجليزية رغبة المهاجم الإسبانى دييجو كوستا مغادرة ناديه تشيلسى الإنجليزى فى أقرب وقت ممكن. وذكر موقع "تريبال فوتبول" أن كوستا صرح بكرهه للكرة الإنجليزية وعدم قدرته فى التأقلم على الحياة فى لندن ويفضل الرحيل عن الفريق. وكان الإيطالى أنتونيو كونتى المدير الفنى لفريق تشيلسى قد استبعد كوستا من مباراة الفريق أمام حامل لقب الدورى الإنجليزى ليستر سيتى السبت والتى انتهت بفوز تشيلسى بثلاثية نظيفة. ورفض كونتى قبل المباراة بيان سبب استبعاد كوستا إلا أنه بعد المباراة قال إن اللاعب يعانى آلامًا فى الظهر، فيما نشرت تقارير إعلامية أن خلافًا دب بين اللاعبين والمعدين البدنيين للفريق تسبب فى استبعاده عن تشكيلة الفريق.

وأضافت التقارير أن أحد أندية الدورى الصين قدم عرضًا بقيمة 80 مليون جنيه إسترلينى لضم اللاعب فى سوق الانتقالات الشتوية الحالى، إضافة إلى استعداد النادى الصينى لدفع مبلغ 30 مليون جنيه إسترلينى راتبًا سنويًا للاعب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق