عمر جابر: الدكة تؤلم ولكننى فى "ضهر" زملائى
12
125
لن أعود إلى مصر الآن.. مشوارى الأوروبى لايزال فى بدايته.. أتطلع للمزيد مع بازل بعد أمم أفريقيا.. سويسرا نقطة انطلاق جيدة.. تحت أمر كوبر فى أى وقت" صاحب هذه السطور هو عمر جابر نجم وسط بازل السويسرى والذى يخوض أول بطولة كأس أمم أفريقية له مع المنتخب بالإضافة إلى وجوده فى أول مواسمه داخل أوروبا.

** فى البداية.. كيف ترى المشاركة الحالية للمنتخب فى أمم أفريقيا؟

جيدة إلى حد كبير، كانت مشكلة لنا هى خوض أول بطولة كأس أمم بـ 19 لاعبا وأنا من بينهم لم نعتد هذه الأجواء وسلسلة المباريات المتتالية والضغط المستمر والأوضاع الصعبة مثل تعادلنا فى البداية مع مالى.

** وما هى الاستفادة التى حصلتم عليها؟

الاستفادة كبيرة جدا، أولا الجيل الحالى اكتسب روح البطولة المجمعة وسيكون منافسا شرسا جدا على لقب بطل كان 2019 ونحن مازلنا صغار السن وهناك 9 لاعبين أقل من 26 عاما مثل محمد صلاح ومحمد الننى وأنا وأحمد حجازى وعمرو وردة وكهربا ورمضان صبحى وأحمد الشناوى وكوكا وثانيا مواجهة منتخبات قوية مثل المغرب وغانا ومالى وأوغندا واكتسابنا خبرات جديدة تفيد فى تصفيات كأس العالم أفضل من خوض مباريات ودية، والأهم الحصول على أكبر تجمع لنا منذ تولى مستر كوبر المسئولية عام 2015 وأصبحنا أكثر تأقلمًا.

** ولماذا لا تشارك أساسيا مع المنتخب؟

مشاركتى قرار مستر كوبر والحمد لله لا يوجد تقصير من جانبى والمدرب نفسه أكد لى سعادته بروحى القتالية ودورى المهم مع المنتخب ويشجعنى باستمرار وأنا فعلا أتدرب جيدا وكنت رائعا عندما شاركت فى مباريات سابقة وسأحاول العودة من جديد إلى المنتخب فى أى مركز يختاره لى المدرب.

** هل تأثر عمر جابر بإصابته قبل غانا فى تصفيات كأس العالم؟

هل تقصد أن وقتها أحمد فتحى شارك أساسيا وأصبح الظهير الأيمن الأساسى، أولا أحمد فتحى أخ أكبر بالنسبة لى ولاعب مهم جدا ولا يوجد منافسة بيننا ونجاحه هو نجاحى ومشاركته لا تتعلق بوجودى بديلا.

** وثانيا!

الإصابة قبل مباراة غانا أدت فعلا إلى ابتعادى عن التشكيل الأساسى ومستر كوبر يطبق سياسة جيدة وهى تثبيت التشكيل الأساسى ولا يوجد لديه لاعب أساسى وآخر احتياطى، ولابد أن أكون جاهزا طول الوقت ولذلك أنا أعتبر ابتعادى عن التشكيل فترة مؤقتة وسأحصل على فرصتى وأقاتل فى التدريب من أجل ذلك.

** وهل كنت حزينا لغيابك فى لقاء غانا؟

كنت حزينا لأننى أريد تمثيل مصر ولكن بمجرد إعلان التشكيل دعمنا كلنا أحمد المحمدى وتوقعنا أن يؤدى بشكل جيد والحمد لله كان من نجوم اللقاء، وللعلم أنا لست ظهيرًا أيمن فقط ومستر كوبر يعتبرنى جوكر ويجهزنى دائما لأكثر من مركز مثل لاعب الوسط المدافع والمهاجم وأيضا الظهير الأيسر.

** بعيدا عن المنتخب.. كيف ترى "أول نصف موسم" لك فى أوروبا؟

الحمد لله كانت فترة بداية صعبة ولكننى تأقلمت عليها وشاركت فى معدل جيد من المباريات مع بازل السويسرى وأعتبرها خطوة موفقة لى وسأعمل على تحسين وضعى عندما أعود إلى بازل عقب نهاية أمم أفريقيا.

** وهل كانت البداية.. متوقعة بالنسبة لك؟

أفضل مما توقعت، وأشكر زملائى والمدرب على دعمى، ففى فترتى الأولى لعبت أساسيا فى الدورى وفى دورى أبطال أوروبا وهى بداية رائعة، والآن أنا أكثر تأقلما مع الأجواء هناك وسأبذل قصارى جهدى من أجل المساهمة فى حصول الفريق على لقب بطل الدورى السويسرى لهذا الموسم.

** وما هى فترة وجودك "مبدئيا" فى سويسرا؟

موسمان على الأقل، الموسم الأول التأقلم والثانى هو الانطلاق، وبازل تلك سياسته فى التعامل مع اللاعبين الأجانب الوافدين من أفريقيا، لا يرفض انتقالهم لأندية أخرى فى حالة وصول عروض مالية كبرى.

** ماذا لو طالت المدة؟

بازل فريق أوروبى كبير ويشارك فى دورى أبطال أوروبا ولذلك سأكون سعيدا لتمثيله لأطول فترة ممكنة واستكمال إنجازات زميلين لى محمد صلاح ومحمد الننى اللذين تعشق الجماهير هناك اسميهما وتحرص على السؤال عليهما باستمرار.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق