على مسئولية رئىس اتحاد الدراجات البطولة الأفريقية بالأقصر مهددة بالفشل
أمل رشوان
12
125
مع اقتراب موعد إقامة البطولة الأفريقية التى تقام فى مدينة الأقصر فى الفترة من 14 إلى 21 فبراير الجارى بمشاركة 22 دولة أفريقية كان لابد من الوقوف علي الاستعداد لها، يقول الدكتور وجيه عزام رئيس الاتحاد المصرى للدراجات إن الدول المشاركة هى المغرب وتونس والجزائر وليبيا وإريتريا وروندا وبوروندى والسنغال ونيجيريا وغانا وجنوب أفريقيا وكوت ديفوار وكينيا وموريشيوس وناميبيا وسيشل وسوازيلاند وزيمبابوى وليسوتو، إضافة إلى مصر الدولة المضيفة وسوف تشارك كل دولة بـ18 لاعبًا ولاعبة ناشئين وناشئات رجال وسيدات، وبهذا يكون عدد المشاركين حوالى 400 لاعب ولاعبة إضافة إلى البعثات المرافقة للاعبين.

ويضيف رئيس الاتحاد المصرى للدراجات نحن سافرنا مؤخرا للأقصر مع موفد من الاتحاد الأفريقى ومندوب من الاتحاد الدولى للتجهيز للبطولة وقابلنا محافظ الأقصر وعدد من القيادات الأمنية وبالفعل تم اختيار الطريق المناسب الذى سوف تقام عليه فعاليات البطولة ووافق مندوب الاتحاد الدولى على مواصفات الطريق،

وعدنا بعدها للقاهرة ونحن نهنئ أنفسنا أننا قد أنجزنا هذا العمل لاستقبال البطولة الأفريقية، وفوجئنا بخطاب من جهات أمنية يبلغنا أن هذا الطريق غير مناسب لإقامة البطولة لدواعٍ أمنية، وأنه لا يمكن غلق طريق الكورنيش والذى يمر أمام المعابد لعدة ساعات يوميا لإقامة البطولة، فقد اخترنا هذا الطريق تحديدا حتى تكون البطوله جزءًا من حملة تنشيط السياحة وأن الاتحاد أرسل مندوبين مرة أخرى للأقصر لاختيار طريق آخر لإقامة البطولة ونحن فى منتهى القلق خوفا من رفض الطريق مرة أخرى لدواع أمنية.

وعن التوقعات للبطولة الأفريقية يقول وجية عزام إن فرصنا كبيرة فى المركز الأول سيدات، خاصة أننا لدينا بطلة الدراجات المصرية وهى اللاعبة ابتسام زايد التى تعرضت لإصابة أثناء التمرين ولكنها إصابة سطحية وسوف تسترد ابتسام عافيتها خلال 10 أيام وهى مجرد رضوض وكدمات،

وأتوقع أن تحقق ابتسام نتائج رائعة خلال البطولة ولدينا لاعبون متميزون مثل إسلام شوقى وإسلام ناصر وهم حاليا فى معسكرات للاستعداد للبطولة فى البحرين، حيث إنهم مشاركون فى معسكر دولى تابع لفريق من لاعبين الدراجات المحترفين، أما عن التوقعات لمنتخب الناشئين والناشئات فلا أستطيع التوقع لأنهم لاعبون جدد لم يتم اختبارهم حتى الآن.

ويضيف رئيس الاتحاد المصرى للدراجات أن الاتحاد الأفريقى يقيم معسكرًا أفريقيًا فى شرم الشيخ لكل اللاعبين المشاركين فى البطولة لمدة عشر أيام قبل بدايتها. وعلى الجانب الآخر ظهر فيديو يتم تداوله على السوشيال ميديا يظهر فيه مدرب دراجات يضرب لاعبًا بعنف شديد عندما سقط من على الدراجة ويتساءل الجميع لماذا لم يتم معاقبة المدرب وعند سؤال رئيس الاتحاد المصرى للدراجات عن هذا الفيديو،

قال إن هذا الفيديو قديم منذ عام 2011 ويظهر فيه المدرب معتز الرفاعى أثناء بطولة الجمهورية والتى كانت مقامة فى السويس وهو يعاقب أحد اللاعبين بعنف شديد وقد تم عقاب المدرب بعد هذه الواقعه وتم إيقافه لمدة عامين وهو اعترف بسوء تصرفه وهو وقتها كان صغيرًا فى السن وقبل العقاب،

وحاليا هو مدرب منتخب الشباب منذ 6 أشهر ويستعد للبطولة الأفريقية، وأتوقع أن يحقق نتائج طيبة وهو تحت المجهر وخلال الأشهر الستة لم يرتكب أخطاء وفى قمة الالتزام..

ولكن عن السبب وراء ظهور هذا الفيديو مرة أخرى بعد هذه السنوات يؤكد وجيه عزام أن ظهور الفيديو فى هذا التوقيت واضح أن وراءه أسبابًا خفية سوف تظهر بمرور الأيام، وأعتقد أن الهدف منه زعزعة الثقة فى اختيارات الاتحاد المصرى للدراجات وخاصة أننا نقترب من البطولة الأفريقية التى نتمنى نجاحها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق