ملاكم السينما الأسمر.. سميث يبهر العالم بحب المصريين
سيد محمود
12
125
كشفت زيارة النجم الأمريكى ويل سميث إلى مصر عن أهمية إعادة النظر فى الطرق التى يتم الترويج بها إلى السياحة فى مصر.. وأن زيارة واحدة لنجم عالمى مثل ميسى، أو ويل سميث يمكن أن تختصر عشرات الطرق لإعادة السياحة إلى قوتها كما كانت من قبل، بل وأكثر.

ويل سميث الذى وصفته مجلة النيوزويك بأنه النجم الأكثر تأثيرًا فى هوليوود وفى شباب العالم، يمكن من خلال زيارته أن يرى الملايين صورة مقربة لمصر..

وقد حدث بالفعل فقد أحدثت زيارته إلى مصر ضجة على صفحات التواصل الاجتماعى، وعرف جيل جديد من شباب العالم معالم سياحية قد تفشل كل الوزارات والهيئات فى توصيلها، إذ زار صفحته الخاصة على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك بعد نشره صورًا من زيارته للأهرامات وأبوالهول أكثر من 400 ألف إعجاب وعشرات الآلاف من التعليقات والمشاركات، وهى من أكثر الصفحات مشاركة من عشاقه، إذ يصل عدد المشاركين بها إلى 75 مليون مشارك، وهو رقم إن شاهد نصفه ما يبث من ويل سميث من تعليقات وصور وعبارات عن حب المصريين..

يكون قد قدّم خدمة مهمة للسياحة المصرية، وصورة مصر لدى العالم.. فزيارات كميسى وويل سميث وأميتاب باتشان القادمة ضمن تكريمات مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية يمكن إنعاش السياحة من جديد. ويل سميث نجم له بريقه فى العالم ويعشقه الجمهور العربى أيضًا فهو ممثل ومغنى راب، ورياضى لعب الملاكمة وجسّد شخصية الملاكم الكبير محمد على كلاى فى السينما.

تم ترشيحه لأربع جوائز جولدن جلوب، ولجائزتى أوسكار، وحصل على أربع جوائز غرامي. فى أواخر عام 1980 حقق (سميث) شهرة متواضعة كمغنى راب تحت اسم (ذا فرش برنسس).

فى عام 1990 زادت شعبيته بشكل كبير عندما مثل فى المسلسل التليفزيونى الشعبى (ذا فرش برنس أوف بل-أير). استمر العرض لمدة ست سنوات تقريبًا على القناة الأمريكية (إن بى سي) وانتشرت باستمرار فى شبكات مختلفة. فى منتصف 1990، انتقل (ويل) من البرامج التليفزيونية إلى الأفلام. وفى نهاية المطاف تألق فى عدة أفلام واسعة الصيت.

وهو الممثل الوحيد الذى مثّل 8 أفلام على التوالى والتى وصلت إجمالى إيراداتها إلى أكثر من 100 مليون دولار فى شباك التذاكر. حصدت أربعة أفلام ذات الخيال العلمى التى مثّل فيها (ويل) أكثر من 500 مليون دولار فى شباك التذاكر العالمي، اعتبارًا من عام 2011، إجمالى إيرادات أفلامه وصلت إلى 5.7 بليون دولار فى شباك التذاكر العالمي. حصل على ترشيحات أوسكار لأفضل ممثل للعبه دور الملاكم محمد على كلاي، وتمثيله فى فيلم (البحث عن السعادة).

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق