عبلة كامل صمود نجمة ضد الشر فى 120 حلقة بـ "سلسال الدم"
سيد محمود
12
125
حالة من الصمود الدرامى تميّزت بها النجمة عبلة كامل طيلة السنوات الخمس الماضية، من خلال عمل واحد فقط، أثّرت به فى أجيال كثيرة، وخاطبت من خلال النص الرائع الذى كتبه المؤلف مجدى صابر صعيد مصر وهو مسلسل "سلسال الدم"، الذى يذاع حاليًا الجزء الرابع منه، الذى يرصد الواقع الحالى حيث انتقل مجدى صابر من خلال سلسال الدم إلى فترة مهمة، وهى ما بعد ثورة 25 يناير، وبداية دحول الإخوان فى لعبة السياسة وهى الشخصية التى يجسدها أحمد بدير.

عبلة كامل فى "سلسال الدم" حققت الرقم القياسى فى أداء الشر والعناد والتحدى، وقوة الشخصية الصعيدية التى تدافع عن أبنائها فى مواجهة شرسة مع رياض الخولى الذى يتحداها من خلال محبسه.

عبلة كامل التى لم تقدم عملاً يحسب ضدها أو ضد موهبتها، استطاعت بعد مسلسل (الشهد والدموع) و(ريا وسكينة) و(حديث الصباح والمساء) كأعمال جادة أن تؤكد قدرتها على تحقيق المعادلة الصعبة، وهى الأداء الكوميدى العالى جدًا فى السينما والمسرح إلى التراجيديا فى هذه النوعية من المسلسلات وآخرها (سلسلال الدم).

فى الجزء الرابع نجح المؤلف مجدى صابر أيضًا فى أن يستفيد من موهبتها، ومن عطائها الفنى، إذ أنه لولا عبلة كامل ورياض الخولى، ما كان الجزء الرابع قد اكتمل، لأنهما يمثلان قطبى المعادلة.

الجزء الرابع من (سلسال الدم) يشتّد الصراع بين عبلة كامل التى تجسد شخصية (نصرة) ورياض الخولي (هارون) الذى يدبر مكائده من السجن، مع محاولات لرصد الواقع فى صعيد مصر فى فترة ثورة 25 يناير وما بعدها.

ويشهد انضمام عدد من الفنانين، ومنهم رانيا فريد شوقي، وأحمد بدير، وأحمد سلامة، إلي جانب عبلة كامل، ورياض الخولي، وعُلا غانم، ومنة فضالي، وكريم كوجاك، والمُسلسل من إخراج مصطفي الشال وتأليف مجدي صابر.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق