3 مدربين للمنصورة.. والمأساة مستمرة
12
125
وصل فريق المنصورة إلي حالة يرثي لها هذا الموسم بعد أن خرج من سباق القمة مبكرًا وعجز أيضًا عن احتلال مركز متقدم، ورغم الأحلام الكبيرة التي كان يسعي ياسر كناني المدير الفني إلى تحقيقها في بداية الموسم فإن هذه الأحلام سرعان ما تبخرت إلي سراب مع سوء النتائج التي وصلت إلي ذروتها بالهزيمة من مركز شباب كوم حمادة بهدفين في الجولة الرابعة عشرة

مما دفع كناني لتقديم استقالته، ليتولي المهمة حامد فهيم الذي لم يكن أفضل حالاً من سابقه فلم يستطع إعادة التوازن للمنصورة وجاءت الهزيمة في عقر دار الفريق من شربين في الجولة الماضية، لتجبر فهيم علي تقديم استقالته بعد أن تجمّد رصيد المنصورة عند 36 نقطة، يحتل بها المركز العاشر في المجموعة الثالثة، ويتم إسناد المهمة إلي أحد أبناء النادي هو ياسر تحسين علي أمل إنقاذ ما يمكن إنقاذه.

المدرب المستقيل حمّل مسئولية تدهور نتائج الفريق إلي اللجنة المؤقتة التي تدير شئون النادي برئاسة محمد السيد رمضان. كان محافظ الدقهلية حسام الدين إمام قد أصدر قرارًا بحل مجلس الإدارة برئاسة إبراهيم مجاهد أواخر شهر يناير الماضي بسبب مخالفات إدارية ومالية، وتعيين لجنة مؤقتة لإدارة النادي لحين إجراء انتخابات،

ومن الواضح أن اللجنة عاجزة عن ضبط الأمور داخل النادي بدليل حالة الفوضي التي يعيشها والتي انعكست بالسلب علي فريق الكرة الذي يعيش موسمًا من أصعب وأسوأ المواسم.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق