وداعًا "فريد" عميد النقاد العرب
سيد محمود
12
125
يأتى رحيل الناقد السينمائى الكبير سمير فريد -أحد أهم من كتبوا عن الفن السينمائى- بعد أيام من تكريمه فى مهرجان برلين السينمائى فى دورته الأخيرة الـ67 والتى مُنح فيها جائزة "كاميرا البرلينالي" التقديرية فى حفل خاص.

سمير فريد الكاتب والناقد والصحفى ورئيس سابق لمهرجان القاهرة السينمائى فى دورة رغم ما أثير حولها من جدل فإنها وبعد عدة دورات اعتبرت من أهم دوراته، إذ أنه قدم نموذجًا لكيفية إقامة المهرجانات السينمائية. رحل "فريد" وهو بالفعل كان رجلاً فريدًا فى شخصه، وفى علاقاته الداخلية والخارجية، فكان الاسم الأشهر والأكثر قربًا من بين نقادنا وكتاب السينما للمهرجانات العالمية، والدليل أنه أول مصرى يُمنح جائزة مهمة كناقد من مهرجان برلين.

وهو ليس فقط ناقدًا بل مؤرخًا وخبيرًا فى السينما، لم يكن طرفًا فى صراعات وخلافات، ولم يثر جدلاً ليضع نفسه بالجدل فى المقدمة أو يتحدث عنه النجوم فى جلساتهم الخاصة كغيره من الكتاب فى هذا المجال، بل كان ودودًا يتعامل مع النقد بروح الناصح والمعلم.. حتى إن موقع مهرجان برلين الرسمى كتب عنه.. أن "فريد" تعلم أن يجعل عينه حادة وبارعة فى قراءة الأعمال السينمائية، خلال دراسته فى المعهد العالى للفنون المسرحية فى أكاديمية الفنون بالقاهرة..

وهو تعبير دقيق جدًا يعبّر عن نظرة "فريد للفنون".. ظل حتى آخر أيامه يهتم بقراءة كل ما يكتب عن السينما، ولا يجد غضاضة فى أن يبحث عن رقم تليفون أى زميل عندما يعجب برأيه فيقول له أحسنت.. قالها لكثيرين منا لحبه الشديد للنُصح ولمعرفته بأننا نتمنى أن نسمع منه ونتعلم منه ومن ثم وصفناه بأنه الأستاذ والمعلم الذى أعطى مثالاً مهمًا للناقد الوقور. سمير فريد ولد فى القاهرة فى ديسمبر من عام 1943. تخرج فى قسم النقد فى المعهد العالى للفنون المسرحية 1965. عمل بالصحافة ثم النقد السينمائى بالجمهورية 1964. وحمل عدة ألقاب منها عميد النقاد السينمائيين العرب.

ظل أيضًا مهتمًا بكتابة مقاله اليومى بالمصرى اليوم تحت عنوان (صوت وصورة). حصل على جائزة الدولة للتفوق فى الفنون من المجلس الأعلى للثقافة سنة 2002. حصل أيضًا على ميدالية مهرجان كان الذهبية بمناسبة الدورة الأخيرة فى القرن العشرين سنة 2000. شارك فى إصدار ثلات مجلات سينمائية من 1969.

وصدر له 50 كتابًا. رحم الله الناقد الوقور الخلوق صاحب الابتسامة الهادئة، صاحب الرؤية الواضحة، والخبرة التى أسهمت فى تأسيس العديد من البرامج والمهرجانات السينمائية منها أبوظبى السينمائى قبل توقفه.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق