يحيا الريال والبارسا فى الليجا
12
125
كل الطرق تؤدى إلى "لا ليجا" مشتعلة جدا وغير محددة الملامح فى ظل اشتعال الصراع بين ريال مدريد وبرشلونة على لقب بطل الدورى الإسبانى لموسم 2016 ــ 2017، مع انتهاء الجولة 35 قبل 3 جولات فقط من النهاية.

من يتابع الجولة 35 يجد أن السباق على القمة أصبح مشتعلا وسط توقعات بأن يكون البطل هو من يتخطى حاجز الـ90 نقطة فى نهاية الموسم. ويقف برشلونة المتصدر "بالمواجهات المباشرة" وريال مدريد الوصيف معا على قدم واحدة بحثا عن لقب بطل الليجا، بعدما وصل كل منهما إلى النقطة 81 وتخطيا أصعب محطة من محطات صراعهما المشتعل جدا.

وعاشت جماهير برشلونة سهرة كروية سعيدة جدا بعد حسم ديربى كاتالونيا الكبير صاحب الشعبية الكبرى بالفوز على إسبانيول بثلاثة أهداف دون رد. ورفع الفريق الكاتالونى رصيده إلى 81 نقطة، يقف بها على الصدارة مانحا لويس إنريكى فرصة حسم اللقب حال فوزه فى الجولات الثلاث مع خسارة ريال مدريد مباراة واحدة من اللقاءات الأربع المتبقية له. وكتب ديربى إسبانيا القوى استعادة الأوروجويانى لويس سواريز الكثير من بريقه بتسجيله هدفين من ثلاثية الفريق الكاتالونى فى شباك منافسه وإنعاش آماله فى منافسة صديقه ليونيل ميسى على لقب هداف الدورى الإسبانى.

وأضاف زميله إيفان راكتيتش الهدف الثالث لفريقه ليواصل هو الآخر إنقاذ مكانه فى تشكيلة الفريق الكاتالونى والهروب من شبح الرحيل فى نهاية الموسم. فى المقابل لم يختلف الوضع كثيرا بالنسبة إلى ريال مدريد الذى حقق مع زين الدين زيدان المدير الفنى فوزًا مهمًا جدًا فى رحلة استعادة لقب بطل الليجا بعد غياب دام 5 سنوات كاملة، بعد فوزه على فالنسيا بهدفين مقابل هدف.

وكتبت الجولة عدة مكاسب لريال مدريد أبرزها إنهاء كريستيانو رونالدو صيامه التهديفى فى الليجا وتسجيله الهدف الأول للفريق الملكى وإهداره فى نفس الوقت ركلة جزاء ليرفع رونالدو رصيده إلى 20 هدفا محاولا الوصول إلى معدل تهديفى لائق بالنسبة له فى مسيرته مع الفريق الملكى منذ فترة طويلة. وكاد ريال مدريد يخسر نقطتين فى سباق القمة عندما تعادل فالنسيا عبر نجمه دانيال باريخو وأنقذه نجمه البرازيلى مارسيللو بتسجيل الهدف الثانى فى الدقيقة 86 وقبل النهاية بـ4 دقائق وهو هدف قد يكون الأغلى للفريق الملكى.

فوز ريال مدريد رفع رصيده إلى 81 نقطة من 34 مباراة وتتبقى له مواجهة مؤجلة وهى المواجهة التى يراهن فيها زين الدين زيدان فى الوصول إلى قمة الليجا منفردا والحصول على لقب بطل الدورى الإسبانى الممتاز وإنهاء صيام طويل دام لـ5 سنوات كاملة عن آخر تتويج له مع جوزيه مورينيو.

ويحاول زين الدين زيدان الحصول على لقب بطل الليجا من أجل تأمين مكانه فى الموسم المقبل والحصول على العقد الجديد الذى يمتد لموسمين مقبلين والمعلق من جانب فلورنتين بيريز رئيس النادى ومرهونا بالحصول على لقب كبير سواء دورى أبطال أوروبا أو الدورى الإسبانى خاصة أن بيريز مقبل على انتخابات صعبة على رئاسة النادى بعد أسابيع قليلة ويسعى فيها للبقاء رئيسا للنادى الملكى لولاية أخرى لا بديل فيها عن لقب كبير من أجل التجديد لزيدان أو البحث عن مدرب جديد من أصحاب الأسماء الكبيرة فى عالم التدريب بأوروبا.

ومن ظواهر الجولة احتفال نادى أتلتيكو مدريد بمدربه الأرجنتينى دييجو سيمونى الذى وصل إلى رقم قياسى من الانتصارات وأضاف ضحية جديدة له تتمثل فى الفوز على لاس بالماس بخمسة أهداف دون رد فى مباراة من أسهل مباريات الفريق المدريدى هذا الموسم، وواصل تأمين مقعد فى منطقة المربع الذهبى والحصول على بطاقة التأهل إلى منافسات دورى أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وسجل خماسية أتلتيكو مدريد كل من كيفين جاميرو (هدفان) وتماس بارتى وساءول نيجيز وفيرناندو توريس ليرفع أتلتيكو مدريد رصيده إلى 71 نقطة. ومن النتائج المثيرة جدًا فى الجولة 35 تحقيق فريق ريال سوسيداد فوزا غاليا بهدفين مقابل هدف على غريمه غرناطة فى لقاء من أقوى لقاءات الدور الثانى.

ومن الظواهر المثيرة للجدل فى الجولة 35 حالة التوهج التى سيطرت على دييجو ألافيس حارس مرمى فالنسيا رغم خسارة فريقه أمام ريال مدريد حيث أصبح الحارس بمثابة عقدة حقيقية للنجم البرتغالى كريستيانو رونالدو فى ركلات الجزاء حيث تصدى الحارس لركلة جزاء هى الثالثة من جانب رونالدو فى المواجهات المباشرة لهما كلاعب وحارس مرمى فيما لم يسجل رونالدو سوى مرة واحدة.

فى الوقت نفسه، كتبت الجولة ظاهرة أخرى تتمثل فى مواصلة لويس سواريز ضرب الأرقام القياسية بعدما أصبح أول لاعب أوروجويانى فى التاريخ يسجل أكثر من 25 هدفا مع فريق واحد فى موسمين متتاليين وبقى ملاحقا لزميله الأرجنتينى ليونيل ميسى فى سباق الحصول على لقب هداف الليجا لهذا الموسم، حيث يتصدر حاليا ميسى اللائحة برصيد 33 هدفا بحثا عن لقب شخصى مهم جدا. وشهدت الجولة 35 نجاح لويس سواريز فى تسجيل الهدف رقم 1000 هذا الموسم خلال لقاء برشلونة مع إسبانيول.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
البريد الالكترونى
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق